اتهمت المعارضة حركة "النهضة" بالإنقلاب على مخرجات الحوار

جمعة يقدّم تشكيلته الوزارية مساء الأحد بعد تجديد تكليفه من المرزوقي

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - جمعة يقدّم تشكيلته الوزارية مساء الأحد بعد تجديد تكليفه من المرزوقي

مهدي جمعة نحو تقديم تشكيلته الوزارية
تونس ـ أزهار الجربوعي

يتجّه مهدي جمعة نحو تقديم تشكيلته الوزارية، مساء الأحد، إلى الرئيس المنصف المرزوقي، بعد أن جدّد الأخير تكليفه برئاسة الحكومة التونسية، إثر فشله في الإعلان عن تركيبة توافقية، مساء الأحد الماضي، رغم انتهاء المهلة القانونية لتكوين الحكومة، المحددة في 15 يومًا، وفق الدستور الموقت للدولة. يأتي ذلك فيما يتواصل الجدل في تونس بشأن آلية سحب الثقة من الحكومة المقبلة، بعد أن صادق نواب المجلس الوطني التأسيسي، بغالبية 116 نائبًا على سحب الثقة من وزراء مهدي جمعة، بنسبة (50 + 1)، الأمر الذي اعتبرته المعارضة انقلابًا على خارطة طريق الحوار الوطني، وتهديدًا للحكومة الجديدة من طرف حزب "النهضة" الإسلامي، صاحب الغالبية البرلمانية وحلفائه.
وأكّد رئيس الحكومة المكلف مهدي جمعة، أثناء إعادة تكليفه بمهمة تشكيل الحكومة التونسية، الأحد، أنه تمّ التوصل، بالتنسيق مع الرباعي الراعي للحوار الوطني، إلى توافق أوسع بشأن تركيبية فريقه الحكومي.
وأعرب جمعة، إثر لقائه برئيس الجمهورية، عن أمله في أن يتم التوصل إلى توافق جديد، بشأن تنقيح الفصل 19 من التنظيم الموقت للسلط العمومية (الدستور الموقت)، بغية ضمان حصانة أكثر لوزرائه، حتى يتمّوا مهامهم في ظروف من الثقة والتهدئة، وفي اتجاه عدم سحب الثقة من أعضاء الحكومة، عبر الغالبية التي صادق عليها المجلس الوطني التأسيسي، في ساعة متأخرة من مساء السبت.
واعتبرت المعارضة مصادقة نواب المجلس الوطني التأسيسي على التعديل المتعلّق بالفصل 19 من الدستور الموقت، والذي كان يشترط موافقة غالبية ثلاثة أخماس أعضاء المجلس لسحب الثقة من الحكومة، "تهديدًا من حزب النهضة الإسلامي، صاحب الغالبية البرلمانية، لحكومة مهدي جمعة".
واتهمت المعارضة "النهضة" بـ"الإنقلاب على التوافقات"، على الرغم من أنَّ الحركة الإسلامية أكّدت أنها ملتزمة بخارطة طريق الحوار الوطني، التي تنص على تحصين وزراء حكومة مهدي جمعة ووزرائه، بغالبية الثلثين على الأقل.
من جانبه، أكّد رئيس كتلة حركة "النهضة" البرلمانيّة الصحبي عتيق أنّ "كتلته، وكتلة حزب التكتل برئاسة المولدي الرياحي، قدمتا مقترحًا لإلغاء آلية التصويت بـ50 + 1 على وزراء حكومة مهدي جمعة، لكنه رُفض، ولم يحظى بالغالبية المطلوبة"، معلنًا عن أنَّ "اجتماعًا لرؤساء الكتل سينعقد، الأحد، بغية تجاوز إشكال التصويت على حجب الثقة من وزراء مهدي جمعة، وتحديد موعد الجلسة العامة للمصادقة على الدستور".
من جهته، اعتبر الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل حسين العباسي التصويت على حجب الثقة عن الوزراء بغالبية النصف زائد واحد، في الفصل 19، "خرقًا  لخارطة طريق الرباعي، وتنكرًا من طرف الأحزاب التي تعهدت"، موضحًا أنّ "هذا التعديل يسمح للمجلس الوطني التأسيسي بإسقاط حكومة جمعة في أيّ وقت"، داعيًا الأحزاب الموقعة على  خارطة الطريق إلى "الإلتزام ببنودها".
وفي السياق ذاته، يواصل ائتلاف "الجبهة الشعبية" اليساري المعارض تمسكه برفض الإبقاء على وزير الداخلية لطفي بن جدو على رأس وزارة الداخلية، معتبرًا أنّ مواصلة بن جدو "تأبيد للأزمة السياسية في البلاد"، كما دعت الجبهة إلى تعيين وزير جديد ومستقل.
ويتوقع مراقبون أنّ تقديم مهدي جمعة لتشكيلته الوزارية، مساء الأحد، مرتبط مع تجاوز عقبة وزارة الداخلية، فضلاً عن إلغاء التعديل الذي صادق عليه المجلس التأسيسي، في ساعة متأخرة من مساء السبت، ومنح الحصانة لوزراء مهدي جمعة بغالبية ثلاثة أخماس، في حين يواصل حزب "المؤتمر من أجل الجمهورية"، الذي يتزعمه الرئيس المنصف المرزوقي، وجزء واسع من نواب حليفه السياسي حزب "النهضة" الإسلامي رفض ما يصفونه "منح صك على بياض"، بغية تحصين الحكومة المقبلة من أيّة مساءلة أو مراقبة.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

جمعة يقدّم تشكيلته الوزارية مساء الأحد بعد تجديد تكليفه من المرزوقي جمعة يقدّم تشكيلته الوزارية مساء الأحد بعد تجديد تكليفه من المرزوقي



GMT 03:39 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

السيسي يُعيِّن مصطفى مدبولي قائمًا بأعمال رئيس الوزراء

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

جمعة يقدّم تشكيلته الوزارية مساء الأحد بعد تجديد تكليفه من المرزوقي جمعة يقدّم تشكيلته الوزارية مساء الأحد بعد تجديد تكليفه من المرزوقي



لحملة الأزياء اللندنية الساخنة الجديدة

لورا ويتمور تجذب الأنظار بأكثر من إطلالة أنيقة

لندن ـ ماريا طبراني
ظهرت لورا ويتمور بإطلالة أنيقة في حملة الأزياء الساخنة الجديدة، إذ شكلت عاصفة غيرعادية للعلامة التجارية اللندنية الفاخرة "حسن حجازي". وأظهرت المذيعة التلفزيونية التي تبلغ من العمر 32 عاما منحنيات جسدها المثير في ثوب أسود رائع لإطلاق مجموعة العلامة التجارية الجديدة.  وارتدت الجميلة الأيرلندية الأصل بذلة سوداء للعلامة التجارية مطعمة بالترتر مع حزام بمشبك ذهبي على الخصر. وكشفت البدلة التي ارتدتها لورا عن جسدها الممشوق، ومنحياتها المثيرة كما أبرزت حذاءها الأنيق ذو الكعب العالي، وظهرت ويتمور في لقطة أخرى بعدسات المصورين وهي ترتدي ثوب أسود ذو أكمام من الشبك مع جزء مطعم بالترتر الأسود اللامع وتنورة سوداء، وتم تصفيف شعرها الذهبي اللامع بشكل حلقات متموجة مع مكياج هادئ وبسيط. وتم تسليط الضوء على جسدها الممشوق مرة أخرى، عنما بدلت مظهرها الأنيق بثوب أسود آخر أكثر أناقة ذو كم واحد من الشبك مع جزء من اللون الأزرق الداكن وشريط

GMT 02:43 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

دعاء زكي تصمِّم إكسسوار بالحجر الكريم لكل الأعمار
  مصر اليوم - دعاء زكي تصمِّم إكسسوار بالحجر الكريم لكل الأعمار

GMT 08:32 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

منتجع ميرلو لعاشقي رياضات التزحلق على الجليد
  مصر اليوم - منتجع ميرلو لعاشقي رياضات التزحلق على الجليد

GMT 06:20 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

استطلاع رأي يُوضِّح أنّ نصف الألمان لا يريدون ميركل
  مصر اليوم - استطلاع رأي يُوضِّح أنّ نصف الألمان لا يريدون ميركل

GMT 03:29 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

مريم مسعد تستعد لأزياء الشتاء بمجموعة "الألوان الدافئة"
  مصر اليوم - مريم مسعد تستعد لأزياء الشتاء بمجموعة الألوان الدافئة

GMT 07:38 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

اشتعال التنافس بين أوروبا وأميركا على جذب المتزلجين
  مصر اليوم - اشتعال التنافس بين أوروبا وأميركا على جذب المتزلجين

GMT 08:11 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

تصميم رائع لمنزل كبير يمنح الهدوء لسكانه في البرتغال
  مصر اليوم - تصميم رائع لمنزل كبير يمنح الهدوء لسكانه في البرتغال

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 11:03 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تطلب الخُلع من زوجها لأنه "يغتصبها يوميًا"

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 11:48 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تعترف لزوجها بخيانتها وتتحداه أن يثبت ذلك

GMT 10:40 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

القبض على عصابة تنصب على المواطنين بحجة بيع الأثار في القاهرة

GMT 02:11 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

مسؤول في مطار القاهرة يتحرش جنسيًا بعاملة نظافة

GMT 14:35 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل "هدية" الحكومة للمواطن عبر نظام "التموين الجديد"

GMT 03:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

"منى" فصلت رأس زوجها عن جسده بعدما خدع شقيقتها المراهقة

GMT 23:52 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

ضابط إسرائيلي يكشف عن فيديو نادر لحظة اغتيال السادات

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 10:24 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

القذف السريع عند الرجال الأسباب والعلاج وطرق الوقاية
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon