القوات المسلحة المصرية تدمر 32 نفقاً على الحدود مع القطاع

حماس" تؤكد أن تصريحات عباس عن الأنفاق تحريض مباشر على حصار غزة"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - حماس تؤكد أن تصريحات عباس عن الأنفاق تحريض مباشر على حصار غزة

الناطق باسم حماس الدكتور سامي أبو زهري
غزة ـ محمد حبيب

 رفضت حركة المقاومة الإسلامية «حماس»، تصريحات الرئيس محمود عباس حول الأنفاق الحدودية مع مصر، واعتبرتها تحريضاً مباشراً على حصار وتجويع قطاع غزة.ورأى الناطق باسم حماس الدكتور سامي أبو زهري، في تصريح له مساء الأربعاء أن تصريحات عباس إساءة للشعب الفلسطيني، وإفساد للعلاقات المصرية الفلسطينية، وتابع "تلك التصريحات لا تخدم ملف المصالحة الفلسطينية والجهود المبذولة  لتحقيقها". وكان الرئيس عباس اعتبر الأنفاق الأرضية المنتشرة على الحدود بين مصر وغزة تهديداً للأمن القومي المصري، وقال لصحيفة «الوطن» السعودية إن "الأنفاق التي كانت تبيض ذهباً للبعض تتعرض الآن إلى إجراءات من جانب أشقائنا في مصر بعد أن أصبحت تشكل تهديداً للأمن القومي المصري، والشعارات التي كانوا يرفعونها، في إشارة لحماس، بشأن أنهم مقاومة لتبرير الانقسام فضح أمرها".   وأعلن رئيس السلطة الوطنية الفلسطينية في وقت سابق وجود 800 مليونير في قطاع غزة، أفرزتهم تجارة الأنفاق غير الشرعية.   فيما قال المتحدث العسكري باسم القوات المسلحة المصرية، العقيد أحمد محمد علي، الأربعاء، إن جهوداً لقوات حرس الحدود أسفرت عن اكتشاف 34 نفقاً جديداً على الحدود المصرية في رفح، تم تدميرها. وأضاف المتحدث العسكري، أن جهوداً لحرس الحدود تمكنت أيضاً من ضبط 86 واقعة تحرر عنها 86 قضية على الاتجاهات الاستراتيجية المختلفة، تضمنت 31 قضية تهريب جواهر مخدرة بإجمالي قرابة عشرة آلاف كيلو غرام وأكثر من مليوني قرص للعقاقير المخدرة. كما تم ضبط 8 قضايا تهريب أسلحة وذخائر بها 234 قطعة سلاح أنواع مختلفة و 37101 طلقة أنواع مختلفة، بالإضافة إلى ضبط  8 قضايا تسلل وهجرة غير شرعية لـ 304 أفراد ما بين مصري وأجنبي وأسفرت الجهود أيضاً عن ضبط 34 قضية تهريب بضائع غير خالصة الرسوم، تقدر قيمتها بأكثر من 14 مليون جنيه.   وتم ضبط 4 قضايا تنقيب عن معدن الذهب وتم ضبط 15 جهازاً للتنقيب عن معدن الذهب، بالإضافة إلى ضبط 54 سيارة و 4 عائمات واثنين من الأوناش لوسائل التهريب المختلفة. في غضون ذلك أفادت مصادر محلية بوجود 10 أنفاق أسفل منطقة البراهمة الواقعة شمال معبر رفح البري مخصصة لعبور الفلسطينيين الذين لا يحالفهم الحظ في العبور عن طريق المعبر الرسمي لسبب أو لآخر. وحسب المصادر فإن مسافة النفق الواحد تقدر بقرابة 100 متر تقريباً، بعرض مترين ونصف المتر، وارتفاع مترين، ويقوم بإدارته من رفح شخص مصري، بالشراكة مع شخص آخر فلسطيني، بينما يكون النفق داخل المنزل، بعيداً عن أعين رجال الجيش المصري. وأفيد بأن الشخص الذي يريد العبور من سيناء إلى غزة يدفع 50 شيكلاً إسرائيلياً أي ما يعادل 15 دولاراً بينما تبين أن إصرار أصحاب الأنفاق العشرة، على التعامل بالعملة الإسرائيلية، هو أنهم يقومون بشراء السلع من فلسطين أو إسرائيل بـ"الشيكل"، بدلًا من جمع المبالغ بالجنيه المصري واستبداله فيما بعد بالعملة الإسرائيلية أو الفلسطينية. كما تبين أن المواطن الفلسطيني، الذي يعبر من هذه الأنفاق يدفع على "الحقيبة" 10 شواكل قرابة 3 دولارات، وإذا كان يصطحب معه طفلًا يدفع عليه 20 شيكلاً أي ما يعادل 6 دولارات.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - حماس تؤكد أن تصريحات عباس عن الأنفاق تحريض مباشر على حصار غزة   مصر اليوم - حماس تؤكد أن تصريحات عباس عن الأنفاق تحريض مباشر على حصار غزة



  مصر اليوم -

رغم احتفالها بعيد ميلادها الـ50 منذ أيام

نيكول كيدمان تُبيِّن سبب بشرتها المشرقة والنقية

واشنطن ـ رولا عيسى
لطالما حافظت نيكول كيدمان على مظهرها الشبابي رغم احتفالها بعيد ميلادها الـ50 يوم الثلاثاء، إنها الممثلة الحائزة على جائزة "الأوسكار" والتي تشتهر ببشرتها الصافية والنقية التي لا تشوبها شائبة. وفي حديثها إلى موقع "ألور" هذا الأسبوع، كشفت الاسترالية عن منتج واحد تقم بتطبيقه للحفاظ على جمالها الدائم, فلطالما كانت العناية بالبشرة دائما أولوية قصوى بالنسبة للأم العاملة هذه، التي شهدت توقيعها كسفيرة للعلامة التجارية الأميركية للعناية بالبشرة "نيوتروجينا" في يناير/ كانون الثاني. وتؤكد نجمة "ذي بج ليتل ليارس" على أنها مهووسة باستخدام المستحضرات الواقية من الشمس على وجهها كل صباح لمنع أضرار أشعة الشمس التي تغير ملامحها. وتقول "في الصباح أقوم بتطبيق الكريم الواقي من الشمس. فأنا أحب الخروج كثيراً وأحب ممارسة الرياضة في الهواء الطلق، ولكنني لا أحب الشمس على بشرتي لأنها مباشرة جدا." وتحدثت عن مدى تخوفها من بقع الشمس عندما كانت طفلة مما أدى بها

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - حماس تؤكد أن تصريحات عباس عن الأنفاق تحريض مباشر على حصار غزة   مصر اليوم - حماس تؤكد أن تصريحات عباس عن الأنفاق تحريض مباشر على حصار غزة



F

GMT 05:56 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

نظام "هايبرلوب" يقتحم فنادق أميركا بأفكار جنونية
  مصر اليوم - نظام هايبرلوب يقتحم فنادق أميركا بأفكار جنونية

GMT 06:50 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

"غوغل" و"فيسبوك" تفقدان عائدات الإعلانات الرقمية
  مصر اليوم - غوغل وفيسبوك تفقدان عائدات الإعلانات الرقمية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 07:13 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

نعيمة كامل تقّدم أحدث العباءات الرمضانية في 2017

GMT 06:35 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

اكتشاف 21 مخلوقًا بحريًا مجهولًا في أستراليا

GMT 05:04 2017 الثلاثاء ,20 حزيران / يونيو

قصر مذهل يسجل رقمًا قياسيًا لبيعه بـ23 مليون دولار

GMT 07:32 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

دراسة تكشف أن الاذكياء لديهم طفرات وراثية أقل

GMT 08:39 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

البتراء الصغيرة الأفضل سياحيًا في دولة الأردن

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ

GMT 04:18 2017 الإثنين ,19 حزيران / يونيو

هبة عرفة تكشف عن قطع أزياء لصيف 2017 من تنفيذها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon