حاخام أميركى من أصل مغربى: نسعى لإنشاء متحف للتراث اليهودى المغربى فى نيويورك

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - حاخام أميركى من أصل مغربى: نسعى لإنشاء متحف للتراث اليهودى المغربى فى نيويورك

الدار البيضاء ـ د.ب.أ

عبر حاخام معبد يهودى مغربى فى حى منهاتن بمدينة نيويورك الأمريكية عن رغبته فى إنشاء متحف خاص بالتراث اليهودى المغربى، كما هو الحال بالنسبة للمتحف اليهودى المغربى فى مدينة الدار البيضاء، شمالى المغرب. وقال رافاييل بنشيمول، حاخام الطائفة السفردية فى منهاتن بولاية نيويورك الأمريكية، فى تصريح لوكالة الأناضول، إنه بعد أن هاجر إلى أمريكا رفقة عائلته نسى اللهجة المغربية، لكن هذا لم يمنعه من العودة إلى جذوره. وخلال ندوة عقدت بمدينة الدار البيضاء المغربية، الأربعاء، بعنوان "شتات اليهود المغاربة" على هامش اختتام قافلة "التراث اليهودى المغربى"، التى أطلقها شباب جمعية "ميمونة"، مستقلة، استعرض الحاخام ما قامت به الطائفة فى منهاتن من أجل التعريف بالتراث اليهودى المغربى. وعبر عن دعمه وتشجيعه للعمل الذى تقوم به جمعية "ميمونة" فى التعريف بالتراث اليهودى، مبديا إعجابه بفكرة الحفاظ على سمة التعايش الذى كان سائدا وما زال بين المسلمين واليهود فى المغرب. وولد الحاخام بنشيمول فى المغرب وغادره فى سن الثامنة فى اتجاه الولايات المتحدة. وأشار الحاخام إلى أن عائلته أسست أول معبد يهودى مغربى فى مدينة ميامى فى ولاية فلوريدا الأمريكية، وهو ما حفزه فيما بعد على استكمال نفس المسيرة بإنشاء معبد فى منهاتن. ويسعى بنشيمول إلى توسيع المعبد اليهودى فى منهاتن الذى أسس فى عام 1990، والذى يحضره حوالى 150 شخصا من الطائفة السفردية فى المدينة الأمريكية وإنشاء متحف يهودى مغربى فى نيويورك من أجل التعريف بالتراث اليهودى كما هو الحال بالنسبة للمتحف اليهودى المغربى فى الدار البيضاء. ويزور الحاخام بينشمول المغرب باستمرار رفقة عائلته وأولاده لإحياء الرابط التاريخى مع جذورهم فى وطنهم الأم المغرب. ويقول الحاخام بنشيمول إنهم يحرصون فى المعبد على تعليم الأطفال الذين ولدوا فى مدينة نيويورك، ما يرتبط بالثقافة المغربية التى تعتبر جزء من هويتهم، ومن بينها كلمات النشيد الوطنى المغربى. وذكر بنشمول بمقولة العاهل المغربى الراحل الحسن الثانى حين قال "عندما يغادر يهودى المغرب، فهو يفقد مواطنا، لكنه يربح سفيرا" فاليهود المغاربة، يضيف بنشيمول، "أينما استقروا فهم يأخذون معهم المغرب بكل تقاليدهم وعاداتهم". ويبلغ عدد اليهود فى المغرب ثلاثة آلاف بعد أن كان عددهم يقدّر بـ300 ألف فى أربعينيات القرن الماضى. ويفسّر تراجع أعدادهم بسبب الهجرة إلى إسرائيل وباقى دول العالم خاصة أوروبا وأمريكا الشمالية. وينص الدستور المغربى على: "المملكة المغربية دولة إسلامية ذات سيادة كاملة، متشبثة بوحدتها الوطنية والترابية، وبصيانة تلاحم مقومات هويتها الوطنية، الموحدة بانصهار كل مكوناتها، العربية – الإسلامية، والأمازيغية، والصحراوية الحسانية، والغنية بروافدها الإفريقية والأندلسية والعبرية والمتوسطية".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - حاخام أميركى من أصل مغربى نسعى لإنشاء متحف للتراث اليهودى المغربى فى نيويورك   مصر اليوم - حاخام أميركى من أصل مغربى نسعى لإنشاء متحف للتراث اليهودى المغربى فى نيويورك



  مصر اليوم -

خلال حضورها حفلة افتتاح فيلمها الجديد

تشارليز ثيرون تجذب الأنظار إلى إطلالتها الرائعة

نيويورك ـ مادلين سعادة
خطفت النجمة الأميركية الشهيرة تشارليز ثيرون، أنظار الحضور وعدسات المصورين بإطلالتها الجذابة والمثيرة، أثناء افتتاح فيلمها الجديد "Atomic Blonde"، في مدينة لوس أنجلوس، الاثنين. وظهرت النجمة العالمية، مرتدية فستانًا يتألف من الجلد الأسود والخيوط المعقودة معا والشيفون الشفاف، وارتدت حمالة صدر من الجلد مرصعة بالفضة، تحت قطعة من القماش الشفاف ذو الأكمام الطويلة، مع خط الرقبة المفتوح إلى الخصر مع تنورة صغيرة، تظهر هامش من الجزء العلوي من الفخذ إلى فوق الركبة، كما انتعلت بووت اسود يصل إلى الكاحل. وصففت الفنانة الحاصلة على جائزة الأوسكار، شعرها بعيدا عن وجهها، خلف أذنيها مع بعض الاكسسوارات الفضية الرقيقة، مما أضفى إليها إطلالة مثيرة. وإلى ملامحها الهادئة أضافت ثيرون مكياجًا لامعًا مع القليل من الايلاينر والماسكارا، وأحمر الشفاه الوردي، وأكملت اطلالتها اللافتة بطلاء الأظافر الأحمر. ومن بين المشاهير الذين كانوا في قائمة ضيوف العرض الأول، الممثلة عايشة تايلر والتي ارتدت فستانا

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - حاخام أميركى من أصل مغربى نسعى لإنشاء متحف للتراث اليهودى المغربى فى نيويورك   مصر اليوم - حاخام أميركى من أصل مغربى نسعى لإنشاء متحف للتراث اليهودى المغربى فى نيويورك



F

GMT 05:20 2017 الأربعاء ,26 تموز / يوليو

أديرة وكنائس بندقية تم تحويلها إلى فنادق
  مصر اليوم - أديرة وكنائس بندقية تم تحويلها إلى فنادق

GMT 07:38 2017 الأربعاء ,26 تموز / يوليو

ستيفن فولي وكيفن هوي يدشنان "وات انرثد" بشكل مذهل
  مصر اليوم - ستيفن فولي وكيفن هوي يدشنان وات انرثد بشكل مذهل
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon