إقبال كثيف على معرض الكتاب في يومه الحادي عشر

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - إقبال كثيف على معرض الكتاب في يومه الحادي عشر

القاهرة - رضوى عاشور

أقبل المواطنون بكثافة على معرض الكتاب في يومه الحادي عشر، وتوافدوا منذ الصباح بصحبة أسرهم وأصدقائهم، للاستمتاع بالمعرض وشراء الكتب. واستمرّت التشديدات الأمنيّة على جميع مداخل ومخارج المعرض، وتم تفتيش الوافدين قبل الدخول وحرصت عناصر الأمن النسائية على تفتيش حقائب السيدات. وشنّت المصنّفات الفنيّة حملة على معرض الكتاب لمراقبة الكتب المعروضة والتأكد من عدم وجود كتب مزورة بينها، في الوقت الذي انتشرت فيه حملات الحث على التبرع بالدم لصالح وزارة الصحة داخل أرض المعرض. وأكّد محمد سلماوي، رئيس اتحاد كتاب مصر، أن المثقفين لعبوا دوراً مهمًّا في حماية الثّقافة من محاولات الأخونة التي شنتها جماعة الإخوان المسلمين عليها في عهد محمد مرسي، مشيداً بدور أهالي الصعيد في مقاومة الإخوان ومنع المحافظين المنتمين لهذا التيار من الدخول إلى مقارّ المحافظات وممارسة أعمالهم. وأضاف، خلال كلمته التي ألقاها في القاعة الرئيسية في المعرض، أن كل هذه المحاولات كان ثمرتها ثورة 30 يونيو، التي وصفها بأنها حققت أهداف ثورة 25 يناير وأنهت سرقتها واغتصابها. وأكد سلماوي أن القوة الناعمة لمصر هي مصدر قوتها وليس الأسلحة والمواد البترولية، مشيراً إلى أن مصر صنعت قوتها بالثقافة والفن والأدب والمعمار والمسرح والسنيما وقصيدة الشعر، وهي القوة الحقيقية لمصر ونفوذها الفعلي في المنطقة العربية. وأوضح أنه ليس في كل دساتير العالم، فصلاً عن الثقافة ينص على واجب الدولة في الحفاظ على الهوية الثقافية في البلاد والتنوع المختلف، واصفاً ما حدث في المتحف الإسلامي بالجريمة التي أهدرت رموز الهوية الثقافيّة على مدار العصور.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - إقبال كثيف على معرض الكتاب في يومه الحادي عشر   مصر اليوم - إقبال كثيف على معرض الكتاب في يومه الحادي عشر



  مصر اليوم -

أثناء توجهها إلى مطعم كريج لتلتقي بعائلتها

كيندال جينر تتألق في زي مميز أظهر خصرها

لندن ـ كاتيا حداد
أطلت عارضة الأزياء كيندال جينر، في ثياب مواكب للموضة، ومستوحي من العشرينيات، أثناء توجهها إلى مطعم كريج، قبل التوجه إلى نادي Blind Dragon Club، لتلتقي ببقية عائلتها. ولم يكن محبوبها "آيساب روكي" بعيدًا عن الركب بعد أن أنهى عمله في حفلة جوائز بيت   BET Awards ، وتوجه إلى المنطقة الساخنة في هوليوود، قبل انضمامه إلى عائلة كارداشيان ليحتفل بعيد ميلاد شقيق كلوي الثالث والثلاثين، الذي ينعقد يوم الثلاثاء. وكشفت كيندال عن بطنها من خلال ارتداءها لزي ملتوي، فضلًا عن ارتداءها لبنطال جينز رياضي، والذي أبرز جمال ساقيها الممشوق، وأكملت إطلالتها بزوج من الأحذية الوردية والتي تتميز بكعب مذهل.  وارتدى روك سترة سوداء فوق تي شيرت أبيض، مدسوسا في بنطلون من تصميم ويستنغهاوس، وأكمل إطلالته بزوج من أحذية نايك ذات الألوان الأسود والأحمر والأبيض الكلاسيكية، كما قام بعمل ضفائر ضيقة لشعره، وأمسك بحقيبة معدنية فضية أنيقة على الكتفين.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - إقبال كثيف على معرض الكتاب في يومه الحادي عشر   مصر اليوم - إقبال كثيف على معرض الكتاب في يومه الحادي عشر



F

GMT 05:45 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

فنادق "ريتز كارلتون" تعلن عن تصميمات ليخوت فاخرة
  مصر اليوم - فنادق ريتز كارلتون تعلن عن تصميمات ليخوت فاخرة
  مصر اليوم - حامد العقيلي يكشف شروط الملاحة النهرية لمراكب العيد

GMT 07:08 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

روسيا تهدد بمنع تطبيق المراسلة "تيلغرام"
  مصر اليوم - روسيا تهدد بمنع تطبيق المراسلة تيلغرام
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 04:38 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

اكتشاف حمالة صدر داخلية تساند "إعادة بناء الثدي"
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon