وفاة کاتب ذکریات "طریق الحریة الصعب" وبطل النضال ضد التمییز العنصري

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - وفاة کاتب ذکریات طریق الحریة الصعب وبطل النضال ضد التمییز العنصري

طهران - أبينا

وفی بطل النضال ضد التمییز العنصري في أفریقیا، نیلسون ماندیلا الذي نال جائزة نوبل للسلام علی نضاله السلمي طوال حیاته، توفی لیلة الخمیس وفي سن 95 في منزله بجوهانسبرغ ونعی رحیله الملایین من افراد العالم.وکان قد صدر لنیسلون ماندیلا حتی الآن کتاب ذکریات عنوانه "طریق الحریة الصعب" ترجم من قبل مهوش غلامي الی الفارسیة. أما کتابه الاخیر وهو بعنوان Conversation with Myself فقد صدر في عام 2011 وبعنوان "آراء وکلمات" من ترجمة علي أکبر عبدالرشیدي. ونال الرئیس السابق لجمهوریة جنوب افریقیا في عام 1993 وبسبب نضاله السلمي ضد التمییز العنصري علی جائزة نوبل للسلام.هذا وقضی ماندیلا 27 عاماً من عمره في السجن. وقد أصیب هذا المناضل البارز من أفریقیا وعند قضائة عقوبة السجن في ثمانینات القرن الماضي بمرض السل وبسبب تعرضه لإلتهاب الرئتین دخل المستشفی عدة مرات خلال  الاشهر الاخیرة من عمره. کما تم نقله الی المستشفی الصیف الماضي بسبب تدهور حالته الصحیة ولکنه عاد الی المنزل لیبقی تحت العنایة الطبیة الخاصة حیث توفي لیلة الخمیس الماضی وهو في الخامسة والتسعین من العمر.    کما ستقام لماندیلا مراسم دفن وطنیة ومثلما أعلنت حکومة جنوب افریقیا فإن أعلام الدولة سوف تبقی منکسة حتی موعد إقامة مراسم جنازة فقیدها الکبیر. ولد نلیسون ماندیلا في 18 جولاي من عام 1918 وکان أول رئیس جمهوریة في جنوب أفریقیا یتولی هذا المنصب عبر إنتخابات دیمقراطیة وعامة استمرت اربع سنوات (1994 - 1999).وکان ماندیلا وقبل تسلمه منصب رئاسة الجمهوریة من النشطاء والمعارضین للتمییز العنصري في بلاده وزعیم المؤتمر الوطني الافریقي حیث حوکم ودخل السجن بسبب نشاطه في المقاومة المسلحة السریة.  وکان النضال المسلح آخر مفر لماندیلا في مقارعة التمییز العنصري؛ حیث کان ملتزماً بالابتعاد عن العنف. کما إن إقامته حوالي 27 عاماً في السجن والتي قضی معظهما في زنزانة بجزیرة روبین حولته الی أشهر مناضل ضد الفصل العنصري في جنوب أفریقیا.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - وفاة کاتب ذکریات طریق الحریة الصعب وبطل النضال ضد التمییز العنصري   مصر اليوم - وفاة کاتب ذکریات طریق الحریة الصعب وبطل النضال ضد التمییز العنصري



  مصر اليوم -

ظهرت في ثوب أسود شفاف

إيما واتسون متوهجة خلال الدعاية لفيلمها الآخير

باريس ـ مارينا منصف
ظهرت الممثلة "إيما واتسون" يافعة ومتوهجة كزهرة الربيع  أثناء التقاط صور لها للترويج لأحدث أفلامها ""The Circle في فندق "لو بريستول" في باريس يوم الخميس. حيث تألقت بطلة الجميلة والوحش، البالغة 27 عاما، في ثوب أنيق، ينُم عن أسلوبها الفريد من نوعه، وأبرز الفستان قوامها الممشوق، وارتدت ثوبًا رائعًا بكشكشة من تصميم "لويس فويتون" مزين بتفاصيل رقيقة وأنيقة من أوراق شجر ذهبية. تميز الفستان شبه الشفاف بتنوره مكشكشة ونسقته  على نحو رائع مع قميص أبيض مشرق. ولتبرز قوامها ارتدت حذاءً أسود ذو كعب بأشرطة جذابة . وعن إكسسوارتها, فارتدت حقيبة يد بسلسلة أنيقة لإكمال طلتها. ورفعت شعرها عن وجهها في تسريحة شعر عالية لإبراز ملامح وجهها الجميلة. وتلعب الممثلة "إيما" دور الفتاة "ماي" في فيلم  The Circle ، وهي امرأة تحصل على وظيفة أحلامها في شركة كبيرة متخصصة في مجال التكنولوجيا تسمى الدائرة، ومن ثم تساعد في الكشف

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - وفاة کاتب ذکریات طریق الحریة الصعب وبطل النضال ضد التمییز العنصري   مصر اليوم - وفاة کاتب ذکریات طریق الحریة الصعب وبطل النضال ضد التمییز العنصري



F

GMT 03:19 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أسماء المهدي تعتمد على التميز في مجموعة عيد الفطر
  مصر اليوم - أسماء المهدي تعتمد على التميز في مجموعة عيد الفطر
  مصر اليوم - صقلية تعدّ مكانًا ملهمًا لسكان أوروبا الشمالية

GMT 04:21 2017 الأحد ,25 حزيران / يونيو

صحافي يتبرع بجائزة مالية إلى أطفال قرية أردنية
  مصر اليوم - صحافي يتبرع بجائزة مالية إلى أطفال قرية أردنية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 07:12 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

هوبسون يقدم زيوتًا طبيعة تساعد على تحسن الصحة

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon