هل للحضانة دور هام في تنمية مهارات الطفل ؟

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - هل للحضانة دور هام في تنمية مهارات الطفل ؟

لندن - مصر اليوم

الحضانة‏‏ التي أصبحت ضرورة ملحة خاصة مع خروج المرأة للعمل‏-‏ لها تأثير كبير علي تطور قدرات الطفل‏,‏ وهذا التأثير له علاقة مباشرة بنوعية الخدمات التي تقدم له فيها‏,‏حيث تشير الدراسات إلي أنه كلما كان مستوي الخدمات بهذه الدور مرتفعا كان تأثيرها ايجابيا علي تطور المهارات الفكرية والإجتماعية لدي الطفل, كذلك يكون الإنجاز المدرسي للأطفال الذين استفادوا من هذا النوع من الخدمات في طفولتهم المبكرة أفضل, كما يصبح لديهم قدرة كبيرة علي التأقلم الاجتماعي خلال سنوات الطفولة. ويري د.أحمد يحيي عبد الحميد أستاذ علم الاجتماع بجامعة قناة السويس أن الحضانات هي أحد الحلول لمشاكل الأسرة رغم مابها من سلبيات, لأن تكوين المهارات الاجتماعية واكتساب القيم والمعايير السلوكية تغرس في نفوس الأطفال في المرحلة السنية الأولي حتي سن6 سنوات, وهنا تلعب الأم الدور الرئيسي في نقل ثقافة المجتمع إلي هذا الجيل الجديد من خلال مايعرف بالتنشأة الاجتماعية, ثم تنتقل المسئولية بعد ذلك للمدرسة مما يعني أننا أفقدنا الطفل التنشئة الاجتماعية الأسرية, وهذا ينعكس سلبا علي العلاقات الأسرية وعلي تكوين شخصية الطفل منذ البداية. أما إيجابيات التحاق الأطفال بالحضانة كما يراها د.أحمد يحيي أن الطفل يكتسب عادات حميدة من الحضانة مثل كيفية صياغة الجمل, والتحدث بسرعة, والتعبير عن نفسه, وتكوين صداقات, وإقامة علاقات اجتماعية بسيطة, كما أن الطفل يألف الخروج من المنزل ويتعود علي الغرباء وتقبل فكرة الانتقال من الألعاب التي هي مجرد تسلية إلي الألعاب المفيدة التي تساعد علي تنمية عقله وتنظيم وتصريف طاقاته وتوجيهها لأغراض تربوية, وتدريبه علي تذوق الموسيقي والأداب من خلال الأناشيد والرسم بالألوان. ومن جهة أخري يؤكد أستاذ علم الإجتماع أهمية وضع ضوابط عند اختيار الحضانة, فلابد أن يكون المسئولون عنها مؤهلين تربويا ونفسيا وثقافيا, وأن يتم التعامل مع الأطفال بشكل حضاري بعيدا عن أساليب العنف, وأن تضم الحضانة أمهات بديلات مؤهلات مدركات لأهمية دورهن خصوصا خلال الأشهر الأولي لأن الطفل ينتقل من حضن أمه إلي حضن أم أخري ويجب ألا يشعربالتغيير الذي قد يقوده إلي العدوانية, كما أنه لابد من اختيار الحضانة التي تساعد الطفل علي تفريغ طاقته وأن يكون بها حديقه تسمح للأطفال بممارسة الجري للتنفيس عن الكثير من طاقاتهم المكبوته, وأن تحتوي علي ألعاب ذات ألوان كثيرة ومختلفه لتنمية المواهب الفنية وحاسة التذوق والإبداع لدي الطفل, كما يجب التأكد من التزامها بشروط النظافة والتوجيه السلوكي السليم, مع ملاحظة أي تغير يطرأ علي سلوكه المعتاد, كما يفضل أن تكون الحضانة قريبة من المنزل حتي لايرهق الطفل أثناء ذهابه وإيابه منها وإليها, كذلك يجب أن تتوفر في المشرفة عدة مواصفات ومنها الاهتمام بالطفل والتصرف معه بشكل لائق ولديها القدرة علي معرفة دلالات ما يصدر عن الطفل من أصوات وحركات, ولديها الصبر والجلد علي تحمله والقيام بأعبائه, وأن تنظر إليه وهي تبتسم وأن تشاركه أنشطته وتهتم بألعابه. أما د.محمد سمير عبد الفتاح أستاذ علم النفس بجامعة عين شمس فيري أن ترك الأطفال دون سن الثالثة في الحضانة يعرضهم لأمراض نفسية علي المدي البعيد وهو مايظهر عند البلوغ في صور مختلفة منها مشاعر الحرمان والخوف والكآبة, كما أنه يحدث شرخا بعيد المدي في نفسية الطفل.

egypttoday
egypttoday

GMT 16:11 2017 الجمعة ,24 شباط / فبراير

ما الفرق بين الجوع النفسي والجسدي؟

GMT 16:00 2017 الجمعة ,24 شباط / فبراير

كيفية جعل الصدق صفة أساسية في طفلك؟

GMT 04:45 2017 الثلاثاء ,31 كانون الثاني / يناير

كيف تتغلب على غيرة أبنائك

GMT 04:42 2017 الثلاثاء ,31 كانون الثاني / يناير

ما هي الخطوات الفعالة لعقاب الطفل

GMT 04:37 2017 الأحد ,08 كانون الثاني / يناير

كيف يتصرف طفلك مع الهدايا التي تصله ؟

GMT 04:34 2017 الأحد ,08 كانون الثاني / يناير

ما أسباب الصداع عند المراهقين؟

GMT 04:32 2017 الأحد ,08 كانون الثاني / يناير

كيف تشرحين لطفلك سبب خلافاتك مع والده؟

GMT 04:26 2017 الأحد ,08 كانون الثاني / يناير

كيف تحمين طفلكِ من الاضطرابات الغذائية؟
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - هل للحضانة دور هام في تنمية مهارات الطفل   مصر اليوم - هل للحضانة دور هام في تنمية مهارات الطفل



  مصر اليوم -

أبرزت قوامها النحيف الذي لا يصدق أنها تبلغ 71 عامًا

هيلين ميرين تلفت الأنظار في مهرجان كان لايونز بأناقتها

لندن - كاتيا حداد
بدت النجمة البريطانية الشهيرة هيلين ميرين ذات الـ71 عامًا، بإطلالة ساحرة في مهرجان كان لايونز الدولي للترفيه، الأربعاء، في جنوب فرنسا، بعد ظهورها على السجادة الحمراء لمهرجان مونت كارلو التلفزيون في موناكو في وقت سابق من هذا الأسبوع بأناقة بالغة لفتت أنظار وسائل الإعلام وحتى الحضور من المشاهير. وظهرت الممثلة الحائزة على جائزة الأوسكار، بإطلالة مثيرة، حيث صعدت على خشبة المسرح مرتدية فستان "بولكا دوت ميدي" ذو اللون الأسود مما جعلها لافتة للنظر، حيث أبرز فستانها قوامها النحيف والذي لا يصدق أن صاحبته تبلغ من العمر 71 عامًا. بالرغم من أنها أبدلت أزيائها العصرية الأنيقة بفستان مستوحى من خمسينات القرن الماضي إلا انها خطفت أنظار وسائل الإعلام العالمية. وأضافت النجمة البريطانية إلى فستانها ذو الثلاثة أربع أكمام، قلادة رقيقة من اللؤلؤ على عنقها ما أضفى عليها جمالًا وأناقة لا مثيل لها، كما ارتدت زوجًا من حذاء أحمر ذو

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - هل للحضانة دور هام في تنمية مهارات الطفل   مصر اليوم - هل للحضانة دور هام في تنمية مهارات الطفل



F

GMT 07:18 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

أنابيزي المحطة الثانية للوصول إلى مخيم سفاري
  مصر اليوم - أنابيزي المحطة الثانية للوصول إلى مخيم سفاري

GMT 06:00 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

أنور قرقاش يطالب قطر بوقف دعمها للتطرف والإرهاب
  مصر اليوم - أنور قرقاش يطالب قطر بوقف دعمها للتطرف والإرهاب
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 02:19 2017 الإثنين ,19 حزيران / يونيو

غادة عبد الرازق تكشف أسرار نجاح "أرض جو"

GMT 06:44 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

إيرانية توضح حقيقة اضطهاد الكتَّاب في عصر نجاد

GMT 05:09 2017 الثلاثاء ,20 حزيران / يونيو

دراسة تكشف عن بقايا قطط ترجع إلى عصور ما قبل 9000 عام

GMT 04:10 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

الجسد المثالي بـ"ريجيم" عالي الكربوهيدرات

GMT 04:41 2017 الثلاثاء ,20 حزيران / يونيو

"أدفيزر" يكشف قائمة أفضل 10 مناطق سياحية في العالم

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon