الإنتاج الرقمي تخصص مطلوب في سوق العمل

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الإنتاج الرقمي تخصص مطلوب في سوق العمل

دبي ـ وكالات

مشاريع تخرّج الطلبة ليست إلاّ بابا صغيرا يفتح أمام الطلبة آفاق الاحترافيّة والتميّز فكيف إذا كان هذا الباب مدعّما وقويّا وموجّها باتّجاه الطريق الصحيح الّتي سوف تولّد لنا إعلاميّين مميّزين وقادرين أن يحدثوا فرقا في خضمّ التغيّرات الّتي تمسّ الإعلام في هذا العصر. لا شكّ أن مشوار هؤلاء الطلبة لا يزال في أوّله، وخطوة ما بعد التخرّج حاملة لهم في طيّاتها مفاجآت وآمالاً من المؤكّد أنّها ستتحقّق خاصّة وأنّها تنمو في أرض خصبة وناهضة مثل الإمارات . طالبتان من قسم الإنتاج الرقمي ورواية القصة في كلية محمد بن راشد للإعلام يروين تجربتهن في مشروع التخرج الذي أهلهن للانطلاق الى الحياة العملية وأكدن أن التخصص في الانتاج الرقمي مطلوب في سوق العمل والذي يواكب التكنولوجيا الحديثة المطروحة في مجال الإعلام، ولنقرأ ماذا قالت كل منهن. حنين قطناني اسم مشروع تخرجي (بعد الويكند)، الفيلم يتحدّث عن نبيل الزوج الّذي خاطر بالطموح في الغربة وسط ظروف مادية متواضعة وأمل أن يضيف الإبداع إلى حياته بعيدا عن الروتين، لينصدم بوقوف زوجته سعاد بوجهه وعدم تشجيعها له. من خلال محاولة نبيل تغيير موقف زوجته، يكتشف مجموعة من الأكاذيب التي لم يتخيلها سابقًا. شاركت في إنتاج الفيلم مع زميلتي مكرم حناوي، أنا كمصورة وهي كمخرجة وزميلنا محمّد العطّار كمنتج . مررنا بعدة مراحل حتى وصلنا إلى النتيجة النهائية وفي كل مرحلة واجهتنا صعوبات تخطيناها بالمثابرة والإصرار على إنجاح الفيلم الذي درسنا لمدة اربع سنوات لإثبات أنفسنا من خلاله. خطوة إحضار محترفين متمرسين في مجال الإعلام لمشاهدة أفلام تخرجنا وتقييمها كانت رائعة، وأنا على قناعة بأنّه لولا دراستي في كلية محمد بن راشد للإعلام لما كنت على هذا القدر من الوعي بكافة جوانب الإنتاج والإخراج، ولما كان هناك اي فرق بين فيلمي (بعد الويكند) وأي فيلم يصنعه الهواة على بعض المواقع كاليوتيوب. اذا كان لديك شغف بالأفلام والبرامج التلفزيونية فالمكان الصحيح الذي يجب عليك اللجوء إليه هو كلية محمد بن راشد للإعلام، فيها تتعرف على التاريخ وتفهم أسبابه، من ثم تعايش حاضر الإعلام وتشارك انت في صنع المستقبل. أجمل ما في الكلية أن هناك صفوفا يسمح لك خلالها الخروج عن الروتين المعتاد في الإنتاج والإخراج، حيث تطلق العنان لمخيلتك ولا يخوّفك الأساتذة من تجربة المجهول ومن الفشل، لأنه لولا وجود الفشل لما أحسسنا بقيمة النجاح. آمنة المدني "برج النون" كوميديا رومانسية تدور حول راشد، وهو رجل إماراتي يعمل محررا في صحيفة. عندما يعلم أن فتاة أحلامه ندى لديها هاجس مع الأبراج، يقرر الاستفادة من وظيفته كمحرر وتغيير مضمون صفحة الأبراج. تزيد الأحداث تعقيدا عندما تكتشف نورهان (الكاتبة في قسم الأبراج) مخطط رشيد وتعتقد أنّه يغيّر الأبراج للحصول على اهتمامها. لم أكن لأكتسب هذه الخبرة لولا وجودي في كليّة محمّد بن راشد للإعلام حيث تعلمت أساسيات الإنتاج واكتشف اهتماماتي الرئيسيّة، كما درست عدة جوانب مثل الإخراج، الكتابة، التحرير والتصوير السينمائي وأدوار أخرى. توفّر لنا الكليّة المشاركة في مسابقات ومهرجانات سينمائية ما يساعدنا على تطوير مهاراتنا المكتسبة داخل الحرم الجماعي. عرض مشاريعنا أمام نخبة من المتخصّصين ساعدتنا على اكتشاف النقاط الّتي لم نحسن إيصالها، كما ساهمت في تعريفنا على ما نجحنا في نقله بوضوح. خلال 4 سنوات من الدراسة في كليّة محمّد بن راشد للإعلام لم أتخرّج كطالبة فحسب بل كإنسانة تحمل سنوات قيّمة من الذكريات مع أساتذة وأصدقاء كانوا لها بمثابة عائلة.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الإنتاج الرقمي تخصص مطلوب في سوق العمل الإنتاج الرقمي تخصص مطلوب في سوق العمل



GMT 22:18 2017 السبت ,23 كانون الأول / ديسمبر

فوائد وحدود التدريبات العقلية لتحسين المهارة المعرفية

GMT 22:47 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

ترجمة وتعريب 1000 درس في "تحدي الترجمة"

GMT 22:43 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

جامعة الإمارات العربية المتحدة تطلق موقعها الإلكتروني

GMT 10:22 2017 الخميس ,14 كانون الأول / ديسمبر

فوائد وحدود التدريبات العقلية لتحسين المهارة المعرفية

GMT 10:02 2017 الخميس ,14 كانون الأول / ديسمبر

معلمة كيمياء تعمل بدوام كامل على قناة "يوتيوب"

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الإنتاج الرقمي تخصص مطلوب في سوق العمل الإنتاج الرقمي تخصص مطلوب في سوق العمل



بفستان أحمر من الستان عارٍ عند ذراعها الأيمن

كاتي بيري بإطلالة مثيرة في حفلة "مكارتني"

لوس أنجلوس ـ ريتا مهنا
جذبت المغنية الأميركية كاتي بيري، أنظار الحضور والمصورين لإطلالتها المميزة والمثيرة على السجادة الحمراء في حفل إطلاق مجموعة خريف/ شتاء 2018 لدار الأزياء البريطانية ستيلا مكارتني في لوس أنجلوس، يوم الثلاثاء، وذلك على الرغم من انتشار الإشاعات بشأن إجرائها عملية تجميل ما جعلها ترد بشراسة لتنفيها، وفقاً لما نشرته صحيفة "الديلي ميل" البريطانية. وظهرت كاتي، التي تبلغ من العمر 33 عامًا، بإطلالة مثيرة، حيث ارتدت فستانًا أحمرا طويلا من الستان مزركش نحو كتفيها الأيسر، وعارياً لذراعها الأيمن، ونظارة شمسية ضخمة.  وكشف الفستان عن كاحليها مما سمح  بإلقاء نظرة على حذائها، الذي جاء باللون الوردي، ولفتت كاتي الجميع بإطلالتها المختلفة، كما اختارت مكياجا صاخبا مع أحمر الشفاة اللامع. مع شعرها الأشقر ذو القصة الذكورية، اختارت بيري زوج من الأقراط الطولية باللون الأحمر، وامتازت أثناء حضورها بابتسامتها العريضة. في حين أنها في هذا الحدث، حصلت على بعض الصور مع ستيلا

GMT 10:05 2018 الخميس ,18 كانون الثاني / يناير

نظرة خاطفة على أزياء أسبوع ميلانو لموضة الرجال
  مصر اليوم - نظرة خاطفة على أزياء أسبوع ميلانو لموضة الرجال

GMT 09:05 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

تماثيل حيوانات اللاما تتصدر أسواق الهدايا في بوليفيا
  مصر اليوم - تماثيل حيوانات اللاما تتصدر أسواق الهدايا في بوليفيا

GMT 08:27 2018 الخميس ,18 كانون الثاني / يناير

منزل أسترالي مليء بالمتعة والمرح معروض للبيع
  مصر اليوم - منزل أسترالي مليء بالمتعة والمرح معروض للبيع

GMT 09:29 2018 الخميس ,18 كانون الثاني / يناير

جان كلود جونكر يُطالب ببقاء بريطانيا في "اليورو"
  مصر اليوم - جان كلود جونكر يُطالب ببقاء بريطانيا في اليورو

GMT 03:44 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

إغلاق صحيفة الأطفال الوحيدة في أستراليا Crinkling News
  مصر اليوم - إغلاق صحيفة الأطفال الوحيدة في أستراليا Crinkling News

GMT 05:51 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

"فيرساتشي" و"برادا" تعودان إلى الأصل في 2018
  مصر اليوم - فيرساتشي وبرادا تعودان إلى الأصل في 2018

GMT 08:01 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

أجمل الأماكن للتمتع بلون أزرق يصفي الروح
  مصر اليوم - أجمل الأماكن للتمتع بلون أزرق يصفي الروح

GMT 07:54 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

محاولات لتجديد مبنى كليكهيتون غرب يوركشاير
  مصر اليوم - محاولات لتجديد مبنى كليكهيتون غرب يوركشاير

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 18:20 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

عبود الزمر يصف مُنفّذي جريمة مسجد الروضة بـ"عديمي الرحمة"

GMT 10:36 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدة تبتز حماها بعد ممارسة الجنس معها وتصويره في أوضاع مخلة

GMT 23:53 2017 الإثنين ,03 تموز / يوليو

رولا يموت تنشر صورًا فاضحة جديدة على "فيسبوك"

GMT 08:04 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

"مرونة المهبل" تُسهّل ممارسة الجنس بشكل مثير

GMT 12:21 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

تفاصيل مؤلمة ترويها سيدة تعدى عليها شباب في الغربية

GMT 05:23 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ساقطة تقدم إبنتها لراغبي المتعة الحرام في القليوبية

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 06:36 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

انخفاض أسعار شاشات التليفزيون في الأسواق المصرية

GMT 09:14 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

نص تحقيقات توقيف موظف وزوجته بممارسة الجنس الجماعي

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 17:39 2018 الثلاثاء ,09 كانون الثاني / يناير

سيدة قاهرية تطلب الخُلع من زوجها في ليلة الدخلة

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 21:12 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

رجل يرى زوجته في أوضاع مخلة للأداب مع 4 رجال
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon