الدجوي: الجامعات تحتاج لتطويرذاتي وحقبة الإنغلاق التخصصي انتهت بالعالم

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الدجوي: الجامعات تحتاج لتطويرذاتي وحقبة الإنغلاق التخصصي انتهت بالعالم

القاهرة - أ.ش.أ

أكد الدكتور وائل الدجوى وزير التعليم العالى والبحث العلمى أن مصر تمر بمرحلةٍ حاسمة من مراحل العملِ الوطني تحتاج إلى تضافر جهود كل أبنائها المُخلصين للوصولِ إلى تنمية حقيقية للفَرْد والمجتمع تنعَكسُ آثارُها على كافة مظاهر الحياة، بما يضع هذا الوطن العزيز في المكانةِ اللائقة به. جاء ذلك خلال افتتاحَ فعالياتِ المؤتمرِ العلميِّ الثالثِ لجامعةِ عين شمس الذي يأتي في إطارِ احتفالاتِ الجامعةِ بعيدِ العِلْمِ الرابعِ والسِّتِّين ويَحْمِلُ هذا العامَ عنوان "التخصصاتِ والدراساتِ البينيةِ والمتعددة، واحتياجاتِ سوقِ العمل"، بمُشاركةِ كَوْكَبةٍ مُتَميِّزةٍ من الأساتذةِ والعُلَماء، لمناقشةِ مستقبلِ التَّخَصُّصاتِ والدراساتِ البينيةِ والمتعددة، ودَوْرِها المَنْشُودِ في تطويرِ منظومةِ التعليمِ العالي الوطنية. وأوضح أن الجامعات المِصرية هي حجر الزاوية في أي عمل تنموِي بالنظرِ إلى ما تضمه هذه المناراتُ العالية من كفاءات بشرية متميزة، وما تمْلكه من إمكاناتٍ مادية وخبرات واسعة، تجعلُها بيوتَ خبرة وطنية وتستطيعُ بجدارة تقديمَ الحلُول الحاسمةِ لكافةِ القضايا التي تَرْتَبطُ بحياة المُواطن وصحته ورفاهيَته. وأشار إلى أن الجامعات المصرية تحتاجُ إلى تطويرٍ ذاتيّ، يرتقِي بمكونات المنظومةِ التعليميةِ والبحثيةِ والتدريبيةِ بها، ويعيدُ النظرَ بأُسلوبٍ علميٍّ هادئٍ، إلى واقعِ بِنيَتِهَا وهياكلِها الأكاديمية، ويُقدِّمُ أُطروحاتٍ جديدةً لما نَتَمَنَّى أن تكونَ عليهِ جامعاتُ مِصْرَ المُستقبَل، وهو ما يتم من خلالِ جُهودِ وَزارةِ التعليمِ العالي والمجلسِ الأعلى للجامعاتِ، والجامعاتِ كلٍ على حِدَة، عَبرَ الفَعَاليَاتِ العلميةِ المُتنوِّعة وقال :"العالمُ مِن حوْلنا هجر حقبة الانغلاقِ التخصصي، ولم تَعُدِ الحُقُولُ العِلْمِيَّةُ كما في الماضي، جُزُرًا مُنعَزِلَة.. بَلْ أصبحتْ كُبرى جامعاتِ العالمِ المُتَقَدِّمِ وأَكْثَرُها أَخْذًا بأسبابِ التطويرِ والتحديث، تَتَّجِهُ إلى إِنشاءِ تَخَصُّصَاتٍ وبرامجَ دراسية، تُخْلُقُ رَوَابِطَ وثيقةً بينَ الحقول الأكاديميةِ على تَنَوُّعِها، استجابةً للحاجاتِ المُجتمعيةِ المُتَجَدِّدَة واعرب عن سعادته بأهدف المؤتمرِ ومَحَاوِرَه، التي تَسعى إلى تحديدِ الفجوةِ بينَ البرامجِ الأكاديميةِ القائمةِ واحتياجاتِ سوقِ العمل، وعرضِ أَهَمِّ التجارِبِ المحليةِ والإقليميةِ والعالميةِ في هذا المَجَال، وسُبُلِ الاستفادةِ منها فى استحداثِ برامجَ تَتَّسِقُ والواقعَ المِصْرِىّ، وتقديمِ رُؤىً لإنشاءِ برامجَ تخدمُ المجالاتِ التطبيقية، وتَسْتَوْعِبُ التَّوَجُّهَ العَالَمِىَّ نَحْوَ التَّوَسُّعِ فى هذه التَّخَصُّصَات، واقتراحِ برامجَ خاصةٍ بالدراساتِ العُليا، تَجْمَعُ بينَ العُلومِ التطبيقيةِ والعلومِ الإنسانية، ودرجاتٍ علميةٍ مِهْنِيةٍ جديدة، في تَخَصُّصاتٍ تُحَقِّقُ مُتَطَلَّبَاتِ سُوقِ العملِ الحاليَّةَ والمُستقبليَّة، وتحديدِ المُواصَفَاتِ والشُّروطِ اللازمِ تَوَافُرُهَا لضمانِ تطبيقِ هذه التجرِبَةِ بِنَجَاح

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الدجوي الجامعات تحتاج لتطويرذاتي وحقبة الإنغلاق التخصصي انتهت بالعالم   مصر اليوم - الدجوي الجامعات تحتاج لتطويرذاتي وحقبة الإنغلاق التخصصي انتهت بالعالم



  مصر اليوم -

رغم احتفالها بعيد ميلادها الـ50 منذ أيام

نيكول كيدمان تُبيِّن سبب بشرتها المشرقة والنقية

واشنطن ـ رولا عيسى
لطالما حافظت نيكول كيدمان على مظهرها الشبابي رغم احتفالها بعيد ميلادها الـ50 يوم الثلاثاء، إنها الممثلة الحائزة على جائزة "الأوسكار" والتي تشتهر ببشرتها الصافية والنقية التي لا تشوبها شائبة. وفي حديثها إلى موقع "ألور" هذا الأسبوع، كشفت الاسترالية عن منتج واحد تقم بتطبيقه للحفاظ على جمالها الدائم, فلطالما كانت العناية بالبشرة دائما أولوية قصوى بالنسبة للأم العاملة هذه، التي شهدت توقيعها كسفيرة للعلامة التجارية الأميركية للعناية بالبشرة "نيوتروجينا" في يناير/ كانون الثاني. وتؤكد نجمة "ذي بج ليتل ليارس" على أنها مهووسة باستخدام المستحضرات الواقية من الشمس على وجهها كل صباح لمنع أضرار أشعة الشمس التي تغير ملامحها. وتقول "في الصباح أقوم بتطبيق الكريم الواقي من الشمس. فأنا أحب الخروج كثيراً وأحب ممارسة الرياضة في الهواء الطلق، ولكنني لا أحب الشمس على بشرتي لأنها مباشرة جدا." وتحدثت عن مدى تخوفها من بقع الشمس عندما كانت طفلة مما أدى بها

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الدجوي الجامعات تحتاج لتطويرذاتي وحقبة الإنغلاق التخصصي انتهت بالعالم   مصر اليوم - الدجوي الجامعات تحتاج لتطويرذاتي وحقبة الإنغلاق التخصصي انتهت بالعالم



F

GMT 05:56 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

نظام "هايبرلوب" يقتحم فنادق أميركا بأفكار جنونية
  مصر اليوم - نظام هايبرلوب يقتحم فنادق أميركا بأفكار جنونية

GMT 06:50 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

"غوغل" و"فيسبوك" تفقدان عائدات الإعلانات الرقمية
  مصر اليوم - غوغل وفيسبوك تفقدان عائدات الإعلانات الرقمية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 07:13 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

نعيمة كامل تقّدم أحدث العباءات الرمضانية في 2017

GMT 06:35 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

اكتشاف 21 مخلوقًا بحريًا مجهولًا في أستراليا

GMT 05:04 2017 الثلاثاء ,20 حزيران / يونيو

قصر مذهل يسجل رقمًا قياسيًا لبيعه بـ23 مليون دولار

GMT 07:32 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

دراسة تكشف أن الاذكياء لديهم طفرات وراثية أقل

GMT 08:39 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

البتراء الصغيرة الأفضل سياحيًا في دولة الأردن

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ

GMT 04:18 2017 الإثنين ,19 حزيران / يونيو

هبة عرفة تكشف عن قطع أزياء لصيف 2017 من تنفيذها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon