مركز حقوقيّ يدين إهمال وزاة التعليم في حماية أرواح التلاميذ

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مركز حقوقيّ يدين إهمال وزاة التعليم في حماية أرواح التلاميذ

القاهرة ـ هبة محمد

أعرب "المركز المصري لحقوق الإنسان" عن أسفه جراء رصد عدد من الانتهاكات في المدارس، خلال الأسبوع الأول منذ بدء النصف الثاني من العام الدراسي 2013/2014. وأشار المركز فى بيان له إلى أنه من بين هذه الحالات حالة الطفلة هايدي أحمد ثابت في مدرسة "النساجون الشرقيون" في قرية السدس في مركز الابراهيمية في الشرقية، التى سقطت عليها بوابة المدرسة. وأكَّد المركز الحقوقي أن الاهالي أرسلوا العديد من الشكاوى لمديرية التربية والتعليم في الشرقية من أجل إجراء الصيانة حفاظًا على أرواح أبنائهم، وخاصة ما يتعلق بالبوابة والصرف الصحي. وطالب المركز وزارة التربية والتعليم بالتحقيق في هذه الواقعة سريعًا، ومعاقبة المسؤولين عنه بشكل فوري، وضرورة تعويض أسرة التلميذة ماديًا ومعنويًا وتفعيل القانون، وعدم ترك الجناة يَفلِتون من العقاب، لمنع تكرار مثل هذه الجرائم مستقبلاً. ورصَد المركز سقوط الطفل هشام فتحي عباس في بالوعة صرف صحي في مدرسة بني خلف الاعدادية في مركز مغاغة في محافظة المنيا. وأثبت المركز المصري أيضًا شكاوى جماعية من أولياء أمور تلاميذ في إحدى المدارس في مدينة السادس من أكتوبر، بعد قيام مدرس لغة عربية بالتحرش ببناتهن، ومطاردتهن في فِناء وطرقات المدرسة لإجبارهن على أفعال غير أخلاقية. وأكّد المركز المصري أنه على وزارة التربية والتعليم التعامل بحزم مع هذه الانتهاكات منعًا لانفلات الأمور وتعريض المنظومة التعليمية للخطر، في ظل انتشار عدد من الجرائم الجنائية والأخلاقية من دون اتخاذ الإجراءات الرادعة التي تمنع تكرارها.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مركز حقوقيّ يدين إهمال وزاة التعليم في حماية أرواح التلاميذ   مصر اليوم - مركز حقوقيّ يدين إهمال وزاة التعليم في حماية أرواح التلاميذ



  مصر اليوم -

أظهرت تحولًا جذريًا في طريقة ارتدائها لملابسها

سيلين ديون تتألّق في بلوزة بيضاء من الحرير المتعرّج

باريس ـ مارينا منصف
أظهرت سيلين ديون، تحولًا جذريًا في طريقة ارتدائها لملابسها، وقد تم تداول الحديث بشأنها وعن طريقتها الجديدة في اختيار ملابسها خلال جولتها في أوروبا، حيث واصلت سيلين ديون روتينها اليومي على المدرج عند خروجها من باريس يوم الخميس، وبدت المطربة الكندية البالغة من العمر 49 عامًا وكأنها مستعدة للعمل عندما ظهرت مرتدية بدلة منسقة. واستغلت النجمة كونها ذات قوام نحيف وارتدت سترة مجسّمة تظهر بها قوامها النحيف، وارتدت أيضا بلوزة بيضاء من الحرير المتعرّج أسفل الجاكت وأمسكت بيدها حقيبة نسائية بيضاء اللون، وأكملت أناقتها بارتداء حذاء مخملي ذو كعب عالٍ، متماشيًا بذلك مع اختيارها لسترتها ذات الخطوط المخملية، ونسّقت النجمة شعرها بطريقة بسيطة، وارتدت نظارات شمسية كبيرة الحجم، أخفت بها وجهها. وانطلقت سيلين في حياتها المهنية بعد توفقها منذ 2016، وذلك بعد صدمتها في وفاة زوجها بعد 22 عامًا من الزواج، في صراعه مع مرض السرطان، وستشهد سيلن

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مركز حقوقيّ يدين إهمال وزاة التعليم في حماية أرواح التلاميذ   مصر اليوم - مركز حقوقيّ يدين إهمال وزاة التعليم في حماية أرواح التلاميذ



F
  مصر اليوم - جناح جديد هادئ في فندق شانغري لا باريس الشهيرة
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon