مفيد شهاب :دستور مصر الجديد أنصف التعليم

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مفيد شهاب :دستور مصر الجديد أنصف التعليم

القاهرة - أ ش أ

قال عضو مجلس أمناء الجامعة العربية المفتوحة الدكتور مفيد شهاب إن دستور مصر الجديد الذى دعا المستشار عدلى منصور الرئيس المؤقت للبلاد للاستفتاء عليه يومي 14 و15 يناير المقبل أنصف التعليم في مصر . وأكد شهاب ـ في تصريحاته ، اليوم/الأحد/ بمناسبة تخريج الدفعة السابعة من طلاب الجامعة فرع مصر بعد غد الثلاثاء ـ ضرورة زيادة التمويل المخصص للتعليم بما يتعدى قضية إتاحته للجميع إلى مسار تحقيق الجودة ورفع المستوى حتى لايقتصر الهدف من التعليم على مجرد الحصول على المعلومة والمؤهل الدراسى لشغل وظيفة ولكن يتعدى هذا المفهوم إلى إجراء الأبحاث والدراسات المتعمقة وتشجيع البحث العلمى لخدمة احتياجات المجتمع . وشدد على أن التعليم هو محور التنمية والتقدم في العالم ، والعالم العربي أهمل قضية التعليم لفترات طويلة ..موضحا أن التعليم المفتوح يسمح للانسان بتنظيم حياته بشكل مرن وفى ذات الوقت يتيح له فرصة الحصول على شهادات عليا. وأوضح أن حفل التخرج هو بمثابة عيد للعلم لهؤلاء الطلاب حيث يحرص الأمير طلال بن عبد العزيز رئيس مجلس أمناء الجامعة على حضور هذا الحفل وتسليم الخريجين شهادات التخرج ؛ دعما منه لفكرته التى تبناها منذ 10 سنوات حتى خرجت للواقع وتجد حاليا قبولا فى المجتمع العربى من المحيط للخليج حتى أصبحت بهذا المستوى الذى يشرف كل مواطن عربي من خريجها. وقال إن التعليم المفتوح يتيح طرقا حديثة ومتطورة للتدريس، فهو أسلوب للتعليم عن بعد يتيح الدراسة بشكل مرن ، حتى أن في بعض البرامج التي تم تصميمها لتناسب الطبيعة الحياتية للناس وانشغالاتهم من الممكن أن تتم الدراسة فيها بالكامل عبر شبكة الانترنت، ذلك أن ظروف العمل الآن والالتزامات الاجتماعية مجتمعة تتطلب من الشخص تخصيص كثير من الوقت لإعطاء كل جانب حقه ، وكثيرا ما تتعارض هذه المتطلبات مع الوقت المخصص للجهد الأكاديمي أوالتعليم الأكاديمي. وأوضح أن التعليم المفتوح يسمح للانسان بتنظيم دراسته وتوزيعها بالشكل المناسب مع جوانب حياته الأخرى مثل العمل، والالتزامات الشخصية بحيث يمكن متابعة أهدافه الأكاديمية والمهنية معا وفقا للجدول الزمنى لهما، وهذه الخيارات لا يمكن لمؤسسات التعليم التقليدية أن توفرها للدراسيين. وأكد أن هذا التعليم يمكن الدارس من الدراسة عندما يريد وحيثما يريد، ومثل هذه المرونة تعطى الفرصة للتحضير لدور جديد ذي هدف أومهنة جديدة أكثر ملائمة للدارس، وبعبارة أخرى فإن التعليم المفتوح هو في جوهره أسلوب تعليمي يعتمد على تكنولوجيا خاصة، تجمع بين الفصول الدراسية التقليدية والمرونة الخاصة بأساليبه والتزاماته .

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مفيد شهاب دستور مصر الجديد أنصف التعليم مفيد شهاب دستور مصر الجديد أنصف التعليم



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مفيد شهاب دستور مصر الجديد أنصف التعليم مفيد شهاب دستور مصر الجديد أنصف التعليم



أكملت إطلالتها بمجوهرات بلغاري الثمينة

ليلى ألدريدج تبرز في فستان رائع بشرائط الدانتيل

شنغهاي ـ رولا عيسى
ظهرت النجمة ليلى ألدريدج، قبل أيام من مشاركتها في عرض أزياء العلامة التجارية الشهيرة فيكتوريا سيكريت السنوي، والذي تستضيفه مدينة شنغهاي، الإثنين 20 نوفمبر/تشرين الثاني 2017، على السجادة الحمراء، بإطلالة مذهلة في حفلة خاصة لخط مجوهرات "بولغري فيستا" في بكين، وأبهرت عارضة الأزياء البالغة من العمر 32 عامًا، الحضور بإطلالتها حيث ارتدت فستانًا رائعًا بأكمام طويلة وملمس شرائط الدانتيل بتوقيع العلامة التجارية "جي مينديل". وتميّز فستان ليلى ألدريدج بتنورته الضخمة وخط العنق المحاط بالكتف، وأكملت إطلالتها بمجوهرات بلغاري، ومكياج العيون البرونزي، مع لمسات من أحمر الشفاه الوردي، وظهرت على السجادة الحمراء قبل أيام من العرض السنوي للعلامة التجارية للملابس الداخلية، مع الرئيس التنفيذي لشركة بولغري جان كريستوف بابين، وقد جذبت الأنظار إليها فى هذا الحدث الذي وقع فى فندق بولغاري فى الصين. ونشرت عارضة فيكتوريا سيكريت، صورًا لها على موقع "انستغرام"، تظهر فيها تألقها بمجوهرات بلغاري الثمينة، والتي

GMT 07:55 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

مجموعة خواتم متفردة من "بوميلاتو" بالأحجار النادرة
  مصر اليوم - مجموعة خواتم متفردة من بوميلاتو بالأحجار النادرة

GMT 08:13 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

"تبليسي" الجورجية حيث التاريخ والثقافة مع المتعة
  مصر اليوم - تبليسي الجورجية حيث التاريخ والثقافة مع المتعة

GMT 08:39 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح من خبراء الديكور لتزيين منزل أحلامك بأقل التكاليف
  مصر اليوم - نصائح من خبراء الديكور لتزيين منزل أحلامك بأقل التكاليف

GMT 05:51 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

نشطاء "تويتر" يثورون على ترامب بعد انتقاده سيناتور ديمقراطي
  مصر اليوم - نشطاء تويتر يثورون على ترامب بعد انتقاده سيناتور ديمقراطي

GMT 02:42 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

أسامة شرشر يكشف عن الخلافات الدائرة حول قانون الصحافة
  مصر اليوم - أسامة شرشر يكشف عن الخلافات الدائرة حول قانون الصحافة

GMT 05:50 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

رند النجار ترسم على الحقائب برسومات توحي بالإيجابية
  مصر اليوم - رند النجار ترسم على الحقائب برسومات توحي بالإيجابية

GMT 10:13 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

سيبتون بارك تعتبر من أفضل الأماكن الهادئة في لندن
  مصر اليوم - سيبتون بارك تعتبر من أفضل الأماكن الهادئة في لندن

GMT 10:51 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

طرح منزل مُصمم على شكل مثلث للبيع بمبلغ كبير
  مصر اليوم - طرح منزل مُصمم على شكل مثلث للبيع بمبلغ كبير

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 14:35 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل "هدية" الحكومة للمواطن عبر نظام "التموين الجديد"

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 03:56 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

فتاة تغتصب طفلًا تركته والدته أمانة لديها

GMT 04:14 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

دراسة حديثة ترصد أخطر الأوضاع الجنسية للزوجين

GMT 06:09 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

سمية الخشاب تخرج عن صمتها وترد علي منتقدي زواجها

GMT 09:42 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الحريري السبت في باريس والرياض تؤكد انه حر في مغادرتها

GMT 07:33 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

سبب بكاء بعض النساء أثناء ممارسة العلاقة الحميمة

GMT 16:02 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

إصابة 200 طفل في حضانات ومدارس محافظة قنا بفايروس غامض

GMT 10:47 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

ممرضة في بني سويف تقتل زوجها بعد رغبته في الزواج من أخرى

GMT 21:22 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

حالة من الغضب تسيطر على مواقع التواصل بسبب فيديو مثير

GMT 12:14 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

روسيا تؤكد التزامها بتوريد منظومة "إس 300" إلى مصر

GMT 13:11 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

ترحيل مصريين من الكويت بسبب "البصل"

GMT 14:32 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

بيان ناري من سامي عنان بشأن ملف سد النهضة
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon