منع كتاب 'أنا ملالا' في المدارس الخاصة في باكستان

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - منع كتاب 'أنا ملالا' في المدارس الخاصة في باكستان

لندن - يو.بي.أي

ذكرت صحيفة (اندبندانت أون صندي)، اليوم الأحد، أن المنظمة التي تمثل المدارس الخاصة في باكستان قرّرت حظر كتاب (أنا ملالا) للفتاة الباكستانية الناشطة في مجال الدفاع عن تعليم البنات، ملالا يوسف زاي، البالغة من العمر 16 عاماً.وقالت الصحيفة إن هيئة المدارس الخاصة في باكستان، التي تمثل أكثر من 152 ألف مؤسسة تعليمية في جميع أنحاء البلاد، قرّرت منع الكتاب بسبب ما اعتبرته "آثاره السلبية على الطلاب وعدم احترامه للإسلام". وأضافت أن الهيئة قررت عدم إدراج كتاب ملالا ضمن المناهج الدراسية في المدارس الخاصة بباكستان وتخزينه في مكتباتها، في حين لا تخطط المدارس الحكومية لتدريسه في مدارسها مع أنها لم تحظر تداوله.ونسبت الصحيفة إلى رئيس هيئة المدارس الخاصة في باكستان، ميرزا كاشف، قوله "توصّلنا إلى قرار بعد مراجعة كتاب (أنا ملالا) بأنه ليس مناسباً لأطفالنا ولا سيما طلابنا، ذلك أن باكستان دولة أيديولوجية تستند أيديولوجيتها إلى الإسلام.. وتضمن الكتاب العديد من التعليقات التي تتعارض مع أيديولوجيتنا". وأضاف كاشف أن كتاب ملالا "دافع عن كتابات سلمان رشدي (مؤلف كتاب آيات شيطانية) على أساس حرية التعبير، وفشل في استخدام عبارة صلى الله عليه وسلم عند الإشارة إلى النبي محمد، ما أوحى بأن ملالا لم تكتب أجزاء كبيرة من الكتاب لأنه شمل أحداثاً وقعت قبل ولادتها".وأشارت (اندبندانت أون صندي) إلى أن كتاب (أنا ملالا) شاركت في كتابته الناشطة الباكستانية في مجال الدفاع عن تعليم البنات والتي كانت تعرّضت إلى محاولة اغتيال العام الماضي من قبل حركة طالبان، وصحافي بريطاني ونُشر الشهر الماضي، ويتحدث عن حياة ملالا في وادي سوات، حيث أدار والدها مدرسة خاصة أثناء خضوعها لحكم طالبان، وكتابتها مدونة مجهولة لهيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي)، وحملتها لتعليم البنات.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - منع كتاب أنا ملالا في المدارس الخاصة في باكستان   مصر اليوم - منع كتاب أنا ملالا في المدارس الخاصة في باكستان



  مصر اليوم -

رغم تراجع إيرادات فيلمها الجديد "فاليريان ومدينة الألف كوكب"

كارا ديليفين تسرق أنظار الجمهور بإطلالتها الكلاسيكية

لندن ـ ماريا طبراني
رغم تراجع إيرادات فيلمها الجديد "فاليريان ومدينة الألف كوكب" أمام الفيلم الحربي "دونكيرك" في شباك التذاكر في الولايات المتحدة  بعد 5 أيام من إطلاق الفيلمين في السينمات، إلا أن كارا ديليفين توقفت عن الشعور بخيبة الآمال وخطفت أنظار الحضور وعدسات المصورين، بإطلالتها الكلاسيكية المميزة والمثيرة في فندق لنغام في العاصمة البريطانية لندن، أمس الإثنين. وارتدت "كارا" البريطانية، البالغة من العمر 24 عامًا، والمعروفة بحبها للأزياء ذات الطابع الشبابي الصبياني، سترة كلاسيكية من اللون الرمادي، مع أخرى كبيرة الحجم بطول ثلاثة أرباع ومزينة بخطوط سوداء، وأشارت مجلة "فوغ" للأزياء، إلى عدم التناسق بين السترة الطويلة الواسعة نوعًا ما ، مع السروال الذي يبرز ساقيها نحيلتين.  وأضافت كارا بعض الخواتم المميزة، وانتعلت حذائًا يغطي القدم بكعب عالٍ، باللون الأسود ليضيف إليها المزيد من الطول والأناقة، ووضعت المكياج الجذاب الرقيق مع ظل ذهبي للعيون وخط من اللون الأسود لتبدو أكثر جاذبية

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - منع كتاب أنا ملالا في المدارس الخاصة في باكستان   مصر اليوم - منع كتاب أنا ملالا في المدارس الخاصة في باكستان



F

GMT 09:15 2017 الثلاثاء ,25 تموز / يوليو

"هولبوكس" وجهة مثالية للاستمتاع بجمال الطبيعة
  مصر اليوم - هولبوكس وجهة مثالية للاستمتاع بجمال الطبيعة
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon