أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن إزالة إسرائيل لبوابات التفتيش الإلكتروني المسيئة للمسلمين في محيط المسجد الأقصى خطوة صحيحة لكنها غير كافية أردوغان يؤكد أن إزالة إسرائيل لبوابات التفتيش الإلكتروني خطوة غير كافية طالب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إسرائيل أن تفتح أبواب المسجد الأقصى ، مؤكدًا أن هذا الأمر المخالف لعادات المسلمين لا يمكن تحمله لأن الأقصى ملك لكل المسلمين أردوغان يدعو إسرائيل أن تفتح أبواب المسجد الأقصى أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، خلال كلمة ألقاها في المؤتمر الإسلامي المنعقد في العاصمة أنقرة، أن الحكومة الإسرائيلية تستمد قوتها من تشتت المسلمين، وتعمل على تغيير الهوية الإسلامية بالقدس أردوغان يؤكد أن الحكومة الإسرائيلية تستمد قوتها من تشتت المسلمين مقتل 4 مسلحين في اشتباكات مع القوات الأمنية بمدينة السادس من أكتوبر في القاهرة راموس وكروس يغيبان عن تدريبات ريال مدريد مانشستر سيتي رفع سعر مبابي وريال مدريد يرد ديمبلي أيضاً برايتون يستعير مهاجم تشيلسي الشاب
أخبار عاجلة

لبنان : جامعة "البلمند" تصدر كتاب "طرابلس مدينة كل العصور"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - لبنان : جامعة البلمند تصدر كتاب طرابلس مدينة كل العصور

بيروت ـ رياض شومان

أصدرت "جامعة البلمند" في منطقة الكورة شمال لبنان ، كتابًا  بعنوان"طرابلس مدينة كل العصور"، وهو إصدار شامل وأنيق يتضمن مقدمة عن المدينة وإضاءة على العناصر التي تشكل المعمارية التاريخية للمدينة من قلاع ودور عبادة والأسواق والخانات والحمامات والأزقة والأدراج والأحياء وساحاتها وحدائقها ومنازلها والأبواب والنوافذ والحرف والمهن والمقاهي والوجوه والسمات والمراكز الثقافية والحرم الجامعية إلى الميناء واجهة طرابلس البحرية ومشاهد عامة. ويسعى الإصدار إلى إعطاء صورة شاملة وصادقة عن مدينة تعيش تواريخ متداخلة، فسيفساء تاريخية بالمعنى الإيجابي كمدينة شرق أوسطية ألفت التنوع والتعددية وحروف الحياة. كما يسعى الكتاب إلى التقاط مشاهد من صور تعبّر عن التحوّلات الاجتماعية والاقتصادية والثقافية ومن مسارات عاشتها المدينة ويطالها كل من يتقرب منها باحثًا أو سائحًا أم مواطنًا. أُعد الكتاب جيدًا بمنهجية بحثية تاريخية. منهجية اعتمدت مقاربات تاريخية وواقعية ومناقشات ومداولات كي لا يكون الكتاب مجرد سرد تاريخي أو جغرافي أو دليل سياحي. ولكن ذهب البحث إلى ما هو أبعد من تصاوير الأشياء إلى الأشياء وإلى دلالات الأشياء كتعبيرات عن روح المدينة ويكثر من الوقت والجهد والبصر على النحو الذي أتى به الكتاب بشكله النهائي. احتوى الكتاب على فصول عدة بدءًا من القلاع إلى شواهد الماضي، إلى وجوه الأمكنة، الجدران، الأبواب، معالم الحياة الدينية والمهنية والمدنية والثقافية وطراوة العيش وبساطته ولطافته في مدينة بالأصل ودودة وحنونة على المدى الأزرق للبحر المتوسط. الكتاب أنجزته جامعة "البلمند" بمحبة وشفافية وبألوان البيئة والمحيط وبنظرات ماريو سابا الفنية وبإحساس عميق بالانتماء إلى بحر المتوسط والعالم والكون ومن مطل أكاديمي ومن كرسي جامعي للدكتور إيلي سالم من مطل البلمند العالي بتلك الدقة والاهتمام والألفة والمحبة للجوار، تحية حب لمدينة طرابلس، مدينة لبنان والعرب. ويبحث الكتاب عن طرابلس التي كانت مركزًا لولاية كبيرة في الدولة الفاطمية. ثم استقلت المدينة على يد بني عمّار في نهاية القرن الـ 11 وعرفت باسم "دار العلم" بحيث انسحب اسم المكتبة على المدينة. الحروب لم تكن بعيدة عن المدينة، نازلها كثيرون، العام 1109 سقطت على أيدي برتران دي سان جيل كونت تولوز حتى العام 1289 حين فتحها المماليك وخلال حكمهم عرفت ازدهارًا لافتًا. أما العثمانيون فاتخذوها حاضرة لولاية كبيرة باشاوية أيام ولاية آل سيف. من يقرأ الكتاب يجول في شريط مصور، شريط طويل والسؤال هل خسرت طرابلس رهانها؟ مدينة يحاصرها الفقر اليوم إلى الأقصى وما أحزنها صور تحيط بتلك الأيقونات التاريخية والحواضر والروافد العربية والإسلامية وبكل ذلك التنوع والانفتاح والتسامح والرحابة وإبداعات الأوائل في العمارة والهندسة والفسيفساء والنقوش والآثار وعلى أمل أن يكون لطرابلس ما تستحقه من عناية كمدينة متوسطية بتنوع وتعددية لا حدود لهما وعلى أمل أن لا تشوب تلك المعالم والصور الظلمة لاحقًا.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - لبنان  جامعة البلمند تصدر كتاب طرابلس مدينة كل العصور   مصر اليوم - لبنان  جامعة البلمند تصدر كتاب طرابلس مدينة كل العصور



  مصر اليوم -

خلال حضورها حفلة افتتاح فيلمها الجديد

تشارليز ثيرون تجذب الأنظار إلى إطلالتها الرائعة

نيويورك ـ مادلين سعادة
خطفت النجمة الأميركية الشهيرة تشارليز ثيرون، أنظار الحضور وعدسات المصورين بإطلالتها الجذابة والمثيرة، أثناء افتتاح فيلمها الجديد "Atomic Blonde"، في مدينة لوس أنجلوس، الاثنين. وظهرت النجمة العالمية، مرتدية فستانًا يتألف من الجلد الأسود والخيوط المعقودة معا والشيفون الشفاف، وارتدت حمالة صدر من الجلد مرصعة بالفضة، تحت قطعة من القماش الشفاف ذو الأكمام الطويلة، مع خط الرقبة المفتوح إلى الخصر مع تنورة صغيرة، تظهر هامش من الجزء العلوي من الفخذ إلى فوق الركبة، كما انتعلت بووت اسود يصل إلى الكاحل. وصففت الفنانة الحاصلة على جائزة الأوسكار، شعرها بعيدا عن وجهها، خلف أذنيها مع بعض الاكسسوارات الفضية الرقيقة، مما أضفى إليها إطلالة مثيرة. وإلى ملامحها الهادئة أضافت ثيرون مكياجًا لامعًا مع القليل من الايلاينر والماسكارا، وأحمر الشفاه الوردي، وأكملت اطلالتها اللافتة بطلاء الأظافر الأحمر. ومن بين المشاهير الذين كانوا في قائمة ضيوف العرض الأول، الممثلة عايشة تايلر والتي ارتدت فستانا

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - لبنان  جامعة البلمند تصدر كتاب طرابلس مدينة كل العصور   مصر اليوم - لبنان  جامعة البلمند تصدر كتاب طرابلس مدينة كل العصور



F

GMT 05:20 2017 الأربعاء ,26 تموز / يوليو

أديرة وكنائس بندقية تم تحويلها إلى فنادق
  مصر اليوم - أديرة وكنائس بندقية تم تحويلها إلى فنادق

GMT 07:38 2017 الأربعاء ,26 تموز / يوليو

ستيفن فولي وكيفن هوي يدشنان "وات انرثد" بشكل مذهل
  مصر اليوم - ستيفن فولي وكيفن هوي يدشنان وات انرثد بشكل مذهل

GMT 04:48 2017 الأربعاء ,26 تموز / يوليو

راشيل بوردن تؤكد أن الصحافيات تتعرضن للتهميش
  مصر اليوم - راشيل بوردن تؤكد أن الصحافيات تتعرضن للتهميش
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 11:05 2017 الإثنين ,24 تموز / يوليو

تراث يعود للعصور الوسطى ستشاهده في بوخارست

GMT 18:00 2017 الثلاثاء ,09 أيار / مايو

ماغي فرح توضح توقعاتها لمواليد برج الثور في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon