تخفيض الجمارك على سيارات الغاز يوفر الدعم ويضعف صناعة السيارات

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - تخفيض الجمارك على سيارات الغاز يوفر الدعم ويضعف صناعة السيارات

القاهرة ـ أ.ش.أ

  انقسم أعضاء شعبة السيارات حول قرار رئيس الجمهورية بتخفيض الجمارك على السيارات العاملة بالغاز، ومكونات السيارات الداخلة فى صناعة التجميع، معتبرين أن القرار إيجابى من زاوية توفير الطاقة، وسلبى على صناعة السيارات المحلية. كان رئيس الجمهورية قد اصدر مساء أمس الأول، قرارا جمهوريا بتخفيض ضريبة الوارد المقررة على السيارات التى تعمل بالغاز الطبيعى والكهرباء بنسبة 25%، بالإضافة لمنح تخفيضات جمركية على الأجزاء المستوردة، التى تدخل فى صناعات التجميع داخل مصر ويتراوح التخفيض بين 10% و90% وفقا لنسبة المكون المحلى فى هذه السلع. «هذا قرار حكيم ويصُب فى توفير الطاقة ودعمها»، وفقا لعفت عبدالعاطى رئيس شعبة السيارات، الذى أكد أن المستوردين المصريين كانوا يعانوا من ارتفاع تكلفة السيارات التى تعمل بالغاز الطبيعى ،«جرت العادة أن يتم التحويل إلى الغاز هنا فى مصر، ثم يُسترد جزء من جماركها، وهذا القرار سيساعد فى انتشار السيارات التى  تعمل بالغاز»، وأضاف «كنا نطالب منذ فترة بأن يتم إعفاء قيمة التجهيز إذا تم فى الخارج، لأن نظام العمل بالغاز يرفع تكلفة السيارة». ولكن عبدالعاطى أكد أن القرار سيستفيد منه الفئات الأغنى بشكل أكبر «السعات اللترية المنخفضة، أقل من 1600، غير ملائمة لاستخدام الغاز، كما أن القرار لا يستثنى السيارات الفارهة»، وطالب رئيس شعبة السيارات بأن تقوم مصلحة الجمارك بإعلان التعريفات التفصيلية الجديدة فى أقرب فرصة «حتى تتضح الصورة». بينما انتقد عمر بلبع نائب رئيس شعبة السيارات القرار مؤكدا أنه يضر بصناعة السيارات المحلية «هذا القرار يحارب الصناعة المحلية، فالإعفاءات الجمركية كبيرة على السيارات، بينما لا يستفيد مصنعو السيارات من معظم الإعفاءات القديمة على المكونات»، مشيرا إلى أن نسبة التصنيع، أو المكون المصرى بين 40: 45%، بينما معظم الإعفاءات الجمركية تشترط تصنيعا يصل إلى 60%. وتتراوح التخفيضات الجمركية على مكونات السيارات بين 10% و90% وفقا لنسبة المكون المحلى فى صناعة السيارات، فإذا بلغت نسبة المكون المحلى ما بين 30% إلى 40% تصل نسبة التخفيض الجمركى عليه إلى 10%، أما لو بلغت نسبة المكون المحلى أكثر من 40% إلى 60%، ترتفع نسبة التخفيض لتصل إلى 15%، وفى حالة تجاوز نسبة المكون المحلى نسبة 60% تصل نسبة التخفيض إلى 20% وبحد أقصى 90% من المنتج النهائى. «هناك 13 مصنعا تجميع سيارات فى مصر سيتضررون من هذا القرار»، وفقا لبلبع الذى أكد أن المصريين سيلجأون إلى شراء المستورد، إذا كان فارق السعر قليلا بين المستورد والمحلى «المصريون يعانوا من عقدة الخواجة» واستغرب نائب رئيس شعبة السيارات كيف طلبت مصر تأجيل خفض الجمارك على السيارات القادمة من اوروبا، ثم تعلن تخفيضا جمركيا على كل السيارات العاملة بالغاز «هذا قرار غريب ويفقدنا مصداقيتنا، والتخفيض الجمركى على البضائع الأوروبية كان تدريجيا، 10% سنويا، تقريبا تعادل ارتفاع سعر الدولار واليورو امام الجنيه، لكن 25% هذا رقم كبير جدا». وطالب بلبع بتشجيع الصناعات المغذية لصناعة التجميع المصرية بدلا من تشجيع المستورد «على الحكومة أن تدعم زيادة المكون المحلى حتى نصل إلى الـ 60% التى يطلبونها».

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - تخفيض الجمارك على سيارات الغاز يوفر الدعم ويضعف صناعة السيارات   مصر اليوم - تخفيض الجمارك على سيارات الغاز يوفر الدعم ويضعف صناعة السيارات



GMT 14:27 2017 الإثنين ,25 أيلول / سبتمبر

تعرف على تاريخ مرسيدس بنز إس كلاس المهيب

GMT 17:43 2017 السبت ,23 أيلول / سبتمبر

بي إم دبليو X5 معدلة بقوة 739 حصاناً من G-Power

GMT 17:39 2017 السبت ,23 أيلول / سبتمبر

فولفو XC90 عداد صفر T8 آر ديزاين للبيع في دبي

GMT 17:33 2017 السبت ,23 أيلول / سبتمبر

جمس يوكون تقتحم معرض زينة سيارات في السعودية

GMT 01:07 2017 الجمعة ,22 أيلول / سبتمبر

"كيا" تتوقع تسجيل خسائر في النصف الثاني من العام

GMT 22:15 2017 الخميس ,21 أيلول / سبتمبر

"فولكس فاغن" تسحب نحو 2 مليون سيارة من الصين

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - تخفيض الجمارك على سيارات الغاز يوفر الدعم ويضعف صناعة السيارات   مصر اليوم - تخفيض الجمارك على سيارات الغاز يوفر الدعم ويضعف صناعة السيارات



في إطار تنظيم عرض الأزياء في أسبوع الموضة

بالدوين تظهر متألقة في عرض "دولتشي أند غابانا"

لندن ـ ماريا طبراني
تعد واحدة من أهم عارضات الأزياء الشابة في الوقت الحالي، والتي ظهرت في عروض ميسوني وألبرتا فيريتي هذا الأسبوع، وأثبتت هايلي بالدوين مهاراتها مرة أخرى، الأحد، فقد ظهرت في عرض دولتشي أند غابانا لصيف وربيع 2018، خلال أسبوع الموضة في ميلانو. خطفت عارضة الأزياء البالغة من العمر 20 عامًا، أنظار الحضور وعدسات المصورين على حد سواء، بإطلالتها المثير والأنيقة في ثوب من الشيفون، مع كورسيه من الجلد. وحظيت ملكة المنصة بالاهتمام بفضل إطلالتها الجريئة، التي كشفت عن ملابسها الداخلية السوداء المخفية تحت ثوبها الشفاف، الذي أخفى أيضًا حمالة صدرها عن طريق كورسيه من  الجلد، والتي ترتديه في الأمام ويحيط بخصرها الصغير، مع تنورة سوداء من الشيفون الشفاف، كشفت عن ساقيها الطويلتين والنحيلتين. وأضافت زوجا من الأحذية السوداء ذات كعب صغير، ووضعت  وردة حمراء على شعرها، مع الأقراط اللامعة كإكسسوار مناسب للفستان المذهل، وتركت بالدوين شعرها منسدلا بطبيعته على

GMT 07:26 2017 الإثنين ,25 أيلول / سبتمبر

فتاة أردنية تبتكر حقائب يدوية بأفكار وطرق مختلفة
  مصر اليوم - فتاة أردنية تبتكر حقائب يدوية بأفكار وطرق مختلفة

GMT 12:19 2017 الإثنين ,25 أيلول / سبتمبر

صوفيا مدينة مليئة بالخضرة تخفي أعظم أسرار أوروبا
  مصر اليوم - صوفيا مدينة مليئة بالخضرة تخفي أعظم أسرار أوروبا

GMT 11:20 2017 الإثنين ,25 أيلول / سبتمبر

منزل فيكتوري فاخر يصبح معرضًا للأثاث واللوحات
  مصر اليوم - منزل فيكتوري فاخر يصبح معرضًا للأثاث واللوحات

GMT 06:18 2017 الأحد ,24 أيلول / سبتمبر

زوجان من كاليفورنيا يقيمان حفلة زفاف أسطورية

GMT 04:08 2017 الأحد ,24 أيلول / سبتمبر

علاج جديد لأسرع أنواع سرطان الثدي انتشارًا

GMT 06:10 2017 الأربعاء ,20 أيلول / سبتمبر

انتشار الأفكار الحديثة خلال أسبوع الموضة في لندن
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon