باحثة: مصر تحتاج لأبحاث تدوير الزيوت الهيدرولكية لعدم تلويث البيئة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - باحثة: مصر تحتاج لأبحاث تدوير الزيوت الهيدرولكية لعدم تلويث البيئة

القاهرة ـ وكالات

الت الباحثة نجاة ابراهيم المتخصصة فى مجال معالجة الزيوت ان مصر تحتاج لصناعة تدوير الزيوت الهيدرولكية والتى تستخدم للمحركات ذاتية الحركة والتى تكون عادة مسؤولة عن منح الطاقة المناسبة للالة لكى تعمل وتتحرك الحركة التى صنعت من أجلها واشارت الى خطورة التخلص من هذه الزيوت فى مصادر المياه سواء كانت السطحية مثل النيل او الترع والمصارف او المياه الجوفية والمجارى نظرا لسميتها وخطورتها على تلوث مصادر المياه وهو ماحدث فى تسريب بقعة الزيت فى منطقة اسوان والتى تحركت فى النيل عابرة عدة محافظات عندما تخلص احد المصانع منها بعد تغييرها واوضحت الدكتورة نجاة ابراهيم فى لقاء ببرنامج صباح الخير يا مصر ان هذه الزيوت الضرورية لحركة بعض الالات وتحتوى على مواد تحمي من التآكل والأكسدة والصدأ تتغير تركيبتها الكميائية بالاستهلاك كما تتغير درجة لزوجتها فى الحرارة الكبيرة وتصبح ضارة بالالة ويجب تغييرها فيتم فى مصر التخلص العشوائى منها اما بالقائها على الارض مما يسبب فى اضرار للمارة او السيارات او يتم دفنها فى باطن الارض واكدت انها منتجات بترولية يمكن تدويرها فى الطاقة واوضحت ان البلاد المتقدمة تقوم بتدوير هذه الزيوت لمنع خطورتها ولتخفيض المستهلك منها مما يعود بتقليل الانفاق بشكل عام على الالة . واكدت ان الاوناش والاسانسيرات وسيارات النقل ذات القلاب من الالات المعروفة التى يستخدم الزيت الهيدرولكيى لتحريكها بالمضخة الهيدرولكية ويحذر ترك اثار الزيت على الجسم او اليد لدى العامل المسؤول عن ذلك ونصحت بضرورة ازالته بشكل تمام واكدت ان الابحاث التى تجرى فى مصر على هذه الزيوت وتدويرها قليلة نظرا لعدم وجود وعى بخطورتها وبالنتائج الايجابية التى ستنتج من تدويرها والتخلص الامن لها فى صناعات اخرى وطالبت بإلقاء الضوء على هذه الزيوت فى الاعلام واهمية التخلص الامن منها وتوضيح الفارق بينها وبين الزيوت الاخرى وعمل قاعدة علمية من الباحثين لزيادة التخصص العلمى لدراستها ودراسة طرق علاجها .

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - باحثة مصر تحتاج لأبحاث تدوير الزيوت الهيدرولكية لعدم تلويث البيئة   مصر اليوم - باحثة مصر تحتاج لأبحاث تدوير الزيوت الهيدرولكية لعدم تلويث البيئة



  مصر اليوم -

أثناء توجهها إلى مطعم كريج لتلتقي بعائلتها

كيندال جينر تتألق في زي مميز أظهر خصرها

لندن ـ كاتيا حداد
أطلت عارضة الأزياء كيندال جينر، في ثياب مواكب للموضة، ومستوحي من العشرينيات، أثناء توجهها إلى مطعم كريج، قبل التوجه إلى نادي Blind Dragon Club، لتلتقي ببقية عائلتها. ولم يكن محبوبها "آيساب روكي" بعيدًا عن الركب بعد أن أنهى عمله في حفلة جوائز بيت   BET Awards ، وتوجه إلى المنطقة الساخنة في هوليوود، قبل انضمامه إلى عائلة كارداشيان ليحتفل بعيد ميلاد شقيق كلوي الثالث والثلاثين، الذي ينعقد يوم الثلاثاء. وكشفت كيندال عن بطنها من خلال ارتداءها لزي ملتوي، فضلًا عن ارتداءها لبنطال جينز رياضي، والذي أبرز جمال ساقيها الممشوق، وأكملت إطلالتها بزوج من الأحذية الوردية والتي تتميز بكعب مذهل.  وارتدى روك سترة سوداء فوق تي شيرت أبيض، مدسوسا في بنطلون من تصميم ويستنغهاوس، وأكمل إطلالته بزوج من أحذية نايك ذات الألوان الأسود والأحمر والأبيض الكلاسيكية، كما قام بعمل ضفائر ضيقة لشعره، وأمسك بحقيبة معدنية فضية أنيقة على الكتفين.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - باحثة مصر تحتاج لأبحاث تدوير الزيوت الهيدرولكية لعدم تلويث البيئة   مصر اليوم - باحثة مصر تحتاج لأبحاث تدوير الزيوت الهيدرولكية لعدم تلويث البيئة



F

GMT 05:45 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

فنادق "ريتز كارلتون" تعلن عن تصميمات ليخوت فاخرة
  مصر اليوم - فنادق ريتز كارلتون تعلن عن تصميمات ليخوت فاخرة
  مصر اليوم - حامد العقيلي يكشف شروط الملاحة النهرية لمراكب العيد

GMT 07:08 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

روسيا تهدد بمنع تطبيق المراسلة "تيلغرام"
  مصر اليوم - روسيا تهدد بمنع تطبيق المراسلة تيلغرام
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 04:14 2017 الأحد ,25 حزيران / يونيو

شرين رضا توضح أن شخصية رشا لا تشبهها في الواقع

GMT 04:38 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

اكتشاف حمالة صدر داخلية تساند "إعادة بناء الثدي"
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon