قطر: إستياء من تمديد حظر الرعي في المناطق البرية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - قطر: إستياء من تمديد حظر الرعي في المناطق البرية

الدوحة - وكالات

عبّر مواطنون وأصحاب الحلال عن استيائهم الشديد من تمديد حظر الرعي في المناطق البرية لمدة عامين آخرين، مشيرين إلى أن القرار يؤثر بشكل كبير على "الحلال والمطايا" . خاصة أن حبسها يؤدي إلى موت المزيد منها وإصابتها بالأمراض الخطيرة كالعمى والعجز وغيرهما ما يعد هدراً كبيراً للثروة الحيوانية وضياع الملايين، موضحين ضرورة إعادة النظر في هذا القرار ومراعاة المشكلات التي ستقع على كاهل أصحاب الحلال مع استمرار تطبيق هذا الحظر. إلى ذلك يرى آخرون أن هذا القرار يحمي بشكل كبير البيئة الصحراوية ويحافظ على الغطاء النباتي الذي طالما عانت منه معظم المناطق البرية في أرجاء قطر خلال الفترة السابقة، مؤكدين ثقتهم في أن يعود هذا القرار بالنفع على جميع أصحاب الحلال خلال المستقبل. "بوابة الشرق" استطلعت آراء مواطنين وأصحاب الحلال حول هذا القرار الذي عبّر بعضهم عن عدم اعتراضه على هذا القرار بينما طالب البعض الآخر بإعادة النظر في الحظر الذي اعتبروه قاسيا ونتائجه سلبية بشكل كبير. يقول سعيد محمد المري: "لاشك أن الغطاء النباتي في المناطق البرية كان يعاني خلال سنوات سابقة من هدر كبير وتلف واضح أثّر على البيئة الصحراوية ولكن بقدر ما يترتب على هذا القرار من سلبيات يجب أن ننظر إلى الجانب الإيجابي الذي في اعتقادي انه سيزيد من مضمون هذا القرار، وأضاف أن هناك عوامل كثيرة تدخل في نطاق المسببات التي تؤثر على البيئة الخضراء ومنها على سبيل المثال " سيارات بعض المواطنين التي تدهس بل وتدمر البيئة الصحراوية كذلك الشاحنات والنقليات الكبيرة التي تجول المناطق البرية بحرية تامة وتلقي بحمولاتها المميتة من مياه الصرف الصحي والمخلفات. وتابع "سعيد" يجب أن نشير إلى ضرورة إيجاد حلول وبدائل ترضي أصحاب الحلال فالأمر لابد أن يصل إلى نقطة اتفاق بين الطرفين ونتوقع أن يعاد النظر في هذا القرار بشكل ايجابي. أما "حمد سعيد هطيل" فيرى أن هذا القرار من وجهة نظره ظالم بشكل كبير وسيتسبب في المزيد من الخسائر الحيوانية وضياع الملايين بالنسبة لأصحاب الحلال مشيرا إلى ضرورة إعادة النظر في هذا القرار ومراعاة المشكلات التي ستقع على كاهل أصحاب الحلال مع استمرار تطبيق هذا الحظر. وأشار إلى أن النتائج المترتبة على ذلك تنعكس في صورة سلبية على أصحاب الحلال تتمثل في زيادة التكاليف من أعلاف وعشب وأمراض متوقعة تصيب المطايا والحيوانات ومواجهتها وإجراء الفحوصات الطبية وتوفير الأدوية والعقار المناسب وكل هذه التكاليف يتحملها أصحاب الحلال وحدهم دون أي دعم أو تعاون من قبل "وزارة البيئة" التي في اعتقادي يجب أن تسهم ولو بشكل بسيط في تحمل ما يعانيه المواطن "صاحب الحلال". أضاف يجب على الجهات المعنية والمجلس البلدي التعاون على إيجاد حلول تجاه هذا الأمر الذي يهم شريحة كبيرة من المواطنين وأصحاب الحلال ومعرفة معاناتهم ومشكلاتهم التي يعانون منها وإيجاد حلول فعّاله للحفاظ على حلالهم وثروتهم الحيوانية.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

قطر إستياء من تمديد حظر الرعي في المناطق البرية قطر إستياء من تمديد حظر الرعي في المناطق البرية



GMT 14:22 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

وزير الري المصري يؤكد استمرار التنسيق مع دول حوض النيل

GMT 00:34 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

الثلوج تغطي جبال لبنان للمرة الأولى هذا العام

GMT 02:19 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

60 مليون في إفريقيا سيضطرون للنزوح جراء تغير المناخ

GMT 23:01 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

ائتلاف إدارة النفايات" يوجّه إنذارا لبلدية بيروت

GMT 15:01 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

مصر تعلن رسميًا فتح سوقاً جديدا للموالح في دولة فيتنام

GMT 01:37 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

مقتل 400 شخص إثر زلزال ضرب المناطق الحدودية بين إيران والعراق

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

قطر إستياء من تمديد حظر الرعي في المناطق البرية قطر إستياء من تمديد حظر الرعي في المناطق البرية



داخل استدويوهات "أمازون" في لوس أنجلوس

هدسون تظهر بإطلالة مزهلة في ثوب أسود مرصع

لوس أنجلوس ـ ريتا مهنا
بعد أن احتفلت بالذكرى السنوية لها منذ أول تاريخ غير رسمي لها، مع عشيقها الموسيقي داني فوجيكاوا في أوائل ديسمبر/ كانون الأول، وحلقت كيت هدسون بمفردها إلى حفلة عيد الميلاد في استدويوهات أمازون في لوس أنجلوس، السبت، بينما رافقت كيت كوسورث كوسيد زوجها مايكل بولش. وظهرت هدسون البالغة 38 عامًا، بإطلالة مزهلة في ثوب أسود مرصع ومطرز وكاشف لخط العنق، ومصمم ليكشف عن مفاتنها، وكشفت النجمة عن سيقانها النحيلة، في تنورة نصف شفافة وقد أظهر ثوب النجمة الشهيرة، عن خصرها النحيل. وارتدت النجمة حزاء عالي لامع فضي اللون ليتناسب مع طلاء جفونها الفضىة، وانضمت الفائزة بالجائزة الكبرى كيت بوسورث، البالغة 34 عاما، وزوجها الممثل مايكل بولش، البالغ 47 عامًا. إلى الحفلة وتشاطرالزوجان الذين تزوجا في عام 2013، الأحضان، حيث كانا يلفان ذراعيهما حول بعضهما البعض، والتقطت عدسات المصورين صوره لمايكل وهو يرتدى جاكيت أنيق مع سروال من الدينم

GMT 04:14 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

أميرة بهاء تعلن عن مجموعتها الجديدة لفصل الشتاء ٢٠١٨
  مصر اليوم - أميرة بهاء تعلن عن مجموعتها الجديدة لفصل الشتاء ٢٠١٨

GMT 06:36 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

أفضل القرى المميزة الموجودة في تايلاند
  مصر اليوم - أفضل القرى المميزة الموجودة في تايلاند

GMT 05:10 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

أردنيات يطوعن جلود الماعز لإنتاج الصناديق
  مصر اليوم - أردنيات يطوعن جلود الماعز لإنتاج الصناديق

GMT 04:21 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

منصور صالح يرى أن الحكومة الشرعية سبب تأخر الحسم العسكري
  مصر اليوم - منصور صالح يرى أن الحكومة الشرعية سبب تأخر الحسم العسكري

GMT 04:11 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

معمر الإرياني يُشير إلى انتهاكات "الحوثيين" على أنصار صالح
  مصر اليوم - معمر الإرياني يُشير إلى انتهاكات الحوثيين على أنصار صالح

GMT 07:56 2017 الأحد ,10 كانون الأول / ديسمبر

أبرز التغيرات التي شهدته الموضة في عام 2017
  مصر اليوم - أبرز التغيرات التي شهدته الموضة في عام 2017

GMT 08:42 2017 الأحد ,10 كانون الأول / ديسمبر

مدينة "لاباز" تجمع عشاق الثقافة لزيارة أهم المتاحف
  مصر اليوم - مدينة لاباز تجمع عشاق الثقافة لزيارة أهم المتاحف

GMT 07:00 2017 الأحد ,10 كانون الأول / ديسمبر

إليس تعلن عن أفكار مثيرة لتزيين شجرة عيد الميلاد
  مصر اليوم - إليس تعلن عن أفكار مثيرة لتزيين شجرة عيد الميلاد

GMT 18:20 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

عبود الزمر يصف مُنفّذي جريمة مسجد الروضة بـ"عديمي الرحمة"

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 10:36 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدة تبتز حماها بعد ممارسة الجنس معها وتصويره في أوضاع مخلة

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 06:36 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

انخفاض أسعار شاشات التليفزيون في الأسواق المصرية

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 05:23 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ساقطة تقدم إبنتها لراغبي المتعة الحرام في القليوبية

GMT 09:14 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

نص تحقيقات توقيف موظف وزوجته بممارسة الجنس الجماعي

GMT 05:05 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على خطوات تجديد بيانات البطاقة الشخصية "الرقم القومي"

GMT 17:52 2017 السبت ,02 كانون الأول / ديسمبر

السلطات الإماراتية ترفض التعليق على ترحيل أحمد شفيق

GMT 06:26 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل اتهام قاصر لسائق "توك توك" بهتك عرضها في الهرم

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 19:37 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

الحكومة المصرية تبحث مقترح كتابة الأسعار على علب السجائر

GMT 04:34 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

تنظيم "بيت المقدس" يعلن مسؤوليته عن حادث مسجد الروضة

GMT 11:03 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تطلب الخُلع من زوجها لأنه "يغتصبها يوميًا"

GMT 01:42 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

توقيف سيدة وزوجها في القاهرة ينصبان على الضحايا بصور جنسية
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon