توقيت القاهرة المحلي 09:08:22 آخر تحديث
  مصر اليوم -

الطب الشرعي السوري يفحص جثة قتيل زوج نانسي عجرم

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الطب الشرعي السوري يفحص جثة قتيل زوج نانسي عجرم

جثة قتيل زوج نانسي عجرم
بيروت-مصر اليوم

أعلن المدير العام للهيئة العامة للطب الشرعي في سوريا زاهر حجو، أنه سوف يتم الطلب من القضاء السوري فحص جثة الشاب السوري محمد حسن الموسى الذي قتله زوج الفنانة الشهيرة نانسي عجرم في منزلها، وتشريح جسده في حال اقتضى الأمر فور وصوله إلى سوريا، موضحا أنه سوف يتم تشكيل لجنة ثلاثية برئاسته وبعضوية كل من رئيسي الطبابة الشرعية في دمشق وحمص.

وأثار مقتل الموسى ضجة كبيرة على وسائل الإعلام لما لابس الجريمة من غموض واضح وتناقضات في تصريحات الفنانة نانسي عجرم وزوجها فادي الهاشم، ما أثار الكثير من الشكوك حول وقوع جريمة منظمة، وحاليا القضاء اللبناني يحقق في القضية، بعد أن تطوع عدد من المحامين السوريين لفتح التحقيقات من جديد، في ظل معلومات عن توقيف زوج نانسي عجرم من جديد.

وفي تصريح لصحيفة "الوطن" السورية، أوضح حجو أن تقرير الطب الشرعي السوري سيكون مهنياً وعلمياً ودقيقاً بعيداً عن التجاذبات بل سيكون طبياً بامتياز، مشيراً إلى أنه بعد الانتهاء من الفحص سيتم رفع الموضوع إلى القضاء السوري لإطلاعه على حقيقة الموضوع وإظهار الحقيقة أمام الرأي العام.
وأشار حجو إلى أن تقرير الطب الشرعي اللبناني كان عشوائياً وعبثياً وليس مهنياً ولا يكتبه سوى طبيب مبتدئ في هذا المجال، موضحاً أن من حالات الضعف الذي اعترى التقرير أنه لم يذكر مواصفات الضحية من بعيد ولا من قريب مثل طوله وبنيته ولون عينيه وشعره وهذا من أولويات عمل الطب الشرعي.

حجو أضاف: "إنه لم يتكلم عن مواصفات الثياب للمجني عليه وهذا الأمر مهم كثيراً لمطابقة أثر الطلق الناري على الثياب ومقارنته مع الموجودات على جسد الضحية، لافتا إلى أن التقرير ذكر فوهات دخول متعددة في جسد الضحية إلا أنه لم يذكر فوهات خروج مقابلة لها وبالتالي في حال لم يكن هناك فوهات خروج مقابلة فإنه حكماً الطلق الناري مستقر في الجسد، ومن هذا المنطلق يجب استخراجه ومقارنته مع السلاح المستخدم في الجريمة".

ولفت حجو إلى أن التقرير لم يذكر أي معلومات عن فوهات الدخول ومواصفاتها ولم يحدد نوع الرمي واتجاهه، وبذلك ولم يعط أي معلومات عن مسافة الرمي واتجاهه سواء كان من الأمام إلى الخلف أم من الأعلى إلى الأسفل.وأضاف حجو: “كما أن كلمة غالباً أثناء الحديث عن فوهة الخروج لا يتم استخدامها في تقرير الطب الشرعي المهني، معتبراً أن تجريد الجثة من ثيابها في مسرح الجريمة أمر غير أخلاقي”.وكانت فيلا الفنانة اللبنانية نانسي عجرم في "نيو سهيلة" في لبنان، قد تعرضت لمحاولة سرقة، من قبل محمد حسن الموسى، سوري الجنسية، انتهت بإطلاق نار ومقتل السارق على الفور على يد فادي الهاشم.وأخلى القضاء اللبناني سبيل فادي الهاشم، زوج نانسي عجرم، بعد نحو 3 أيام على احتجازه، مع منعه من السفر خارج لبنان لحين استكمال التحقيقات.

قد يهمك أيضـــــــًا  :

والدة الشاب السوري الذي قتله زوج نانسي عجرم تكشف مفاجأة جديدة

تسريب وثيقة للقتيل في منزل نانسي عجرم تضع عائلته في موقف محرج أمام الرأي العام

 

 

 

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الطب الشرعي السوري يفحص جثة قتيل زوج نانسي عجرم الطب الشرعي السوري يفحص جثة قتيل زوج نانسي عجرم



GMT 06:11 2020 الثلاثاء ,18 شباط / فبراير

"الصحة المصرية" تنفي اكتشاف حالة كورونا ثانية

GMT 22:11 2020 الإثنين ,27 كانون الثاني / يناير

كريستيانو رونالدو ينعى أسطورة كرة السلة كوبي براينت

GMT 22:19 2020 الخميس ,23 كانون الثاني / يناير

ريال مدريد يتأهل لدور الـ16 في كأس إسبانيا

GMT 08:37 2020 الأحد ,05 كانون الثاني / يناير

الإنتاج الحربي يحدد احتياجاته في الانتقالات الشتوية

GMT 22:08 2020 السبت ,01 شباط / فبراير

صدور "ميراث الشمس" للكاتب عبدالسلام إبراهيم

GMT 20:31 2019 السبت ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

مختارات من مسرحيات وأغانٍ عالمية بمعهد الموسيقى العربية

GMT 14:14 2020 الإثنين ,27 كانون الثاني / يناير

غزل غير لائق من أحمد فهمي لهنا الزاهد

GMT 20:41 2019 الجمعة ,27 كانون الأول / ديسمبر

الدوري الإنجليزي «محسوم» من وجهة نظر الجميع عدا ليفربول
 
Egypt-today

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon