توقيت القاهرة المحلي 00:54:39 آخر تحديث
  مصر اليوم -

مفتي الجمهورية يندد بالزج بورقة الطائفية في الأحداث

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مفتي الجمهورية يندد بالزج بورقة الطائفية في الأحداث

القاهرة - علي رجب

دعا فضيلة مفتي جمهورية مصر العربية الأستاذ الدكتور شوقي علام جموع الشعب المصري العظيم إلى الوقوف صفًا واحدًا ضد دائرة العنف القميئة التي أطلت برأسها على أرض الكنانة في هذه الأيام مشددا أن ما يحدث في شوارع مصر من إزهاق للأرواح وإحراق للمنازل ولمؤسسات الدولة واعتداء على دور العبادة من الكبائر التي نهى الشرع عنها، فيما استنكر مفتي الجمهورية بشدة في تصريحات صحافية، صباح السبت، الاستهانة بالدماء التي سالت على مدار الأيام الماضية  مذكرا بأن زوال الكعبة نفسها التي لا يقدس المسلمون على الأرض بقعة أكثر منها أهون عند الله سبحانه وتعالى من زوال نفس عبده المؤمن؛ و بقوله- عليه الصلاة والسلام- "لا يزال المؤمن في فُسحة من دينه ما لم يُصب دمًا حرامًا" موضحًا أن الدماء هي أول ما يقضى الله بشأنه يوم القيامة، كما  ندد بشدة الزج بورقة الطائفية المقيتة إلى الأزمة السياسية الراهنة بهدف تقويض قيم العيش المشترك بين أبناء الوطن الواحد. وشدد مفتي الجمهورية أن حمل السلاح في التظاهرات والمسيرات أيا كان نوعه حرام شرعًا، وينفي عنها سلميتها ويوقع حامله في إثم عظيم؛ لأن فيه مظنة القتل وإهلاك الأنفس التي توعد الله فاعلها بأعظم العقوبة وأغلظها في كتابه الكريم فقال: " ومن يقتل مؤمنا متعمدا فجزاؤه جهنم خالدا فيها وغضب الله عليه ولعنه وأعد له عذابا عظيما"، وقال صلى الله عليه وسلم: "سباب المسلم فسوق وقتاله كفر" وطالب المفتي الأجهزة المعنية بالضرب بيد القانون لمن يسعي لترويع الآمنين أو يعتدي على المنشآت العامة والخاصة. ولفت مفتي الجمهورية أن إسالة الدماء المتكررة ستقود مصر إلى نفق خطير لا يعلم عاقبته إلا الله جل وعلا، مشددا على ضرورة أن يكون المصري حريصا على ألا تلوث يده بدم أي نفس بشرية بغير حق. ودعا مفتي الجمهورية إلى ضرورة مواصلة الجهود للخروج من دائرة العنف والوصول إلى حلول سياسية سلمية حتى وإن صعبت الفرص وتعثرت المسارات حماية لأرواح المصريين وحفاظا على السلم الاجتماعي. كما استنكر فضيلته بشدة الزج بورقة الطائفية المقيتة إلى الأزمة السياسية الراهنة بهدف تقويض قيم العيش المشترك بين أبناء الوطن الواحد مؤكدا أن أي محاولة للعب بورقة الطائفية لن تفلح داعيا المصريين جميعا إلى تفويت الفرصة علي هؤلاء المغرضين. وأوضح فضيلته أنه ينبغي علينا جميعًا أن ندرك طبيعة المرحلة الحساسة التي يمر بها الوطن، والتي تستوجب الالتفاف حول مؤسسات الدولة ولم الشمل والتوحد ونبذ الشقاق وأهاب المفتي كذلك بالشعب المصري ألا ينجرف وراء الشائعات التي تشحن الأطراف المختلفة كل تجاه الآخر داعيا الله عز وجل  أن يجنب مصر الفتن ما ظهر منها وما بطن.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مفتي الجمهورية يندد بالزج بورقة الطائفية في الأحداث مفتي الجمهورية يندد بالزج بورقة الطائفية في الأحداث



تعتمد درجات لونية هادئة تُناسبها بشكلٍ خاصٍ

أفكار تنسيق أزياء للخريف على طريقة روزي وايتلي

واشنطن - مصر اليوم

GMT 02:19 2020 الثلاثاء ,29 أيلول / سبتمبر

إطلالة ساحرة ومتعة المغامرة بجوهرة الجبال في فيفاء
  مصر اليوم - إطلالة ساحرة ومتعة المغامرة بجوهرة الجبال في فيفاء

GMT 03:49 2020 الثلاثاء ,29 أيلول / سبتمبر

مدير أعمال مصطفى قمر ينفي شائعات وفاته

GMT 07:25 2020 الإثنين ,20 تموز / يوليو

علماء يكشفون قائمة أطعمة تحمي من وباء "كورونا"

GMT 23:50 2014 الجمعة ,05 كانون الأول / ديسمبر

سناء يوسف تعبّر عن سعادتها بالمشاركة في مهرجان قرطاج

GMT 06:32 2020 الثلاثاء ,28 تموز / يوليو

والد مودة الأدهم ينفي ارتكابها أفعال مخلة

GMT 16:32 2020 الأربعاء ,01 كانون الثاني / يناير

فرج والوليلي يحافظان على صدارة التصنيف الشهري للاسكواش

GMT 09:25 2019 الخميس ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

رانيا محمود ياسين تؤكد أنها تتمنى تجسيد شخصية السيدة نفيسة

GMT 12:17 2019 السبت ,26 تشرين الأول / أكتوبر

آستون فيلا تكشف موقف تريزيغيه من لقاء السيتي

GMT 00:34 2019 الثلاثاء ,29 تشرين الأول / أكتوبر

افضل عطر روبرتو كفالي النسائي لنفحات تأسر القلوب

GMT 13:25 2015 السبت ,19 كانون الأول / ديسمبر

كاريس بشار تبدا تصوير مشاهدها في خاتون
 
Egypt-today

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon