توقيت القاهرة المحلي 04:11:21 آخر تحديث
  مصر اليوم -

عمرو يتوجه إلى أثيوبيا الأحد لبحث أزمة بناء سد النهضة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - عمرو يتوجه إلى أثيوبيا الأحد لبحث أزمة بناء سد النهضة

القاهرة ـ أكرم علي

يتوجه وزير الخارجية المصري محمد كامل عمرو إلى العاصمة الأثيوبية أديس أبابا الأحد، لبحث أزمة بناء سد النهضة، وتتضمن عدد من المباحثات، المتعلقة بحصة مياه النيل والمخاوف المصري من تحويل مرى المياه. وقال مساعد وزير الخارجية لشؤون حوض النيل مجدي عامر، "إن كافة الدراسات المقدمة من الجانب الأثيوبي غير مكتملة و إن تربة بناء السد قد تؤدي إلى تحركه في المستقبل، مما يؤدي إلى هزات أرضية كبيرة، موضحا ان نوعية المياه التي تصل الى مصر ستتأثر بسبب اختيار مكان السد كما وضحت توصيات تقرير اللجنة الفنية لدراسة اثار سد النهضة. أضاف عامر في لقاء مع الصحافيين السبت، "أن ما تريده مصر أن يضع الجانب الاثيوبى اللتزامه بعدم مساس بحقوق مصر في نطاق قانونى واضح يلزم الطرفين"، مشيرا إلى أن الاعلان عن بناء سد النهضة كان إعلان سياسي في غضون قيام الثورة المصرية تحديدا في أذار/مارس 2011. وأشار عامر انه وفق تقرير الخبراء فان كافة الدراسات المقدمة من الجانب الاثيوبى غير مكتملة او لم تقدم من الأساس. ووضح عامر أنه بالرغم من عدم كفاية الدراسات المتعلقة ب مشروع بهذا الحجم سيكون له تأثير سلبي قطعا خاصة على مصر في حالة إدارة السد من جانب واحد هو الجانب الأثيوبي، مما يتطلب تحديد الأثر من خلال الدراسات. وأكد مساعد وزير الخارجية أن "هناك تحرك سياسي على أعلى مستوى، وتبدأ بزيارة وزير الخارجية والتي تم الترحيب بها من الجانب الأثيوبي والتي سيكون الهدف منها التعاون في المستقبل بدون أضرار مصر والتي أعلنت انها ليست ضد بناء السدود التنموية في أي دولة إفريقية وأثيوبيا تحديدا أقامت عدد من السدود، مؤخرا ووافقت مصر عليها بما لا يؤثر على الجانب المصري ليس نهائيا وإنما يكون له تأثير محدود ويمكن تلافيه، مشيرا إلى أنه هناك عدد كبير من السدود في إفريقيا وشاركت في تنفيذها مصر ولكن هذا المشروع مختلف فالدراسات أكدت تأثيره على مصر سلبيا" .

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عمرو يتوجه إلى أثيوبيا الأحد لبحث أزمة بناء سد النهضة عمرو يتوجه إلى أثيوبيا الأحد لبحث أزمة بناء سد النهضة



منحتها ستايلًا ساحرًا وأناقة متجددة في عالم الموضة

إليكِ أحدث إطلالات بسمة بوسيل بموضة "البناطيل الكاجوال"

القاهرة ـ مصر اليوم

GMT 22:37 2020 الإثنين ,20 كانون الثاني / يناير

أفكار ديكور مبتكرة لتناول الطعام في ركن مميّز بالمطبخ

GMT 17:42 2019 السبت ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

"المتفائل" يختتم لياليه بالقاهرة بـ 35 ألف متفرج

GMT 22:35 2020 الأربعاء ,08 إبريل / نيسان

علاج فعال لفيروس كورونا اخترعه مصري منذ 22 عاما
 
Egypt-today

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon