توقيت القاهرة المحلي 13:47:24 آخر تحديث
  مصر اليوم -

معاذ الخطيب ينتقد فتوى القرضاوي بالجهاد في سورية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - معاذ الخطيب ينتقد فتوى القرضاوي بالجهاد في سورية

دمشق - جورج الشامي

انتقد الرئيس المستقيل للائتلاف السوري المعارض أحمد معاذ الخطيب فتوى رئيس "الاتحاد العالمي للعلماء المسلمين" الشيخ يوسف القرضاوي، بشأن الجهاد في سورية، وقال الخطيب، إن بعض الفتاوى الدينية تزيد "العمى السياسي". واتهم الخطيب في تصريح مكتوب على صفحته الشخصية على "فيسبوك" دولاً لم يحددها بالتجارة بدماء السوريين الذين يواجهون مكرًا دوليًا وإقليميًا. وقال إن هناك دولاً تخاف "البعبع الإيراني"، وتريد حماية نفسها عبر تحويل الصراع إلى بلاد الشام، فى إشارة إلى دول خليجية. وقال الخطيب "هناك عروش قد تنهار، وخائفة من البعبع الإيراني، ما هي أفضل طريقة لحمايتها؟ تحويل الصراع إلى بلاد الشام للخلاص من الجماعات الجهادية المؤرقة لهم ومن حزب الله معًا".

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

معاذ الخطيب ينتقد فتوى القرضاوي بالجهاد في سورية معاذ الخطيب ينتقد فتوى القرضاوي بالجهاد في سورية



منحتها ستايلًا ساحرًا وأناقة متجددة في عالم الموضة

إليكِ أحدث إطلالات بسمة بوسيل ب"البناطيل الكاجوال"

القاهرة ـ مصر اليوم

GMT 22:37 2020 الإثنين ,20 كانون الثاني / يناير

أفكار ديكور مبتكرة لتناول الطعام في ركن مميّز بالمطبخ

GMT 17:42 2019 السبت ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

"المتفائل" يختتم لياليه بالقاهرة بـ 35 ألف متفرج

GMT 22:35 2020 الأربعاء ,08 إبريل / نيسان

علاج فعال لفيروس كورونا اخترعه مصري منذ 22 عاما
 
Egypt-today

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon