توقيت القاهرة المحلي 04:27:04 آخر تحديث
  مصر اليوم -

احتجاجات أمام المجرى الملاحي لقناة السويس والجيش يُحذّر

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - احتجاجات أمام المجرى الملاحي لقناة السويس والجيش يُحذّر

السويس - سيد عبداللاه

نظم العشرات من القوى الشبابية والثورية في السويس وقفة احتجاجية أعقبها "سلاسل بشرية" بطول المجرى الملاحي في منطقة بورتوفيق في السويس بالقرب من مبنى الإرشاد البحري لهيئة قناة السويس لإعلان احتجاجهم على مشروع إقليم قناة السويس.  وتَوَافَدَ العشرات في مسيرات متقطعة في اتجاه بورتوفيق لتنظيم وقفة احتجاجية مساء السبت بالقرب من مبنى الإرشاد البحري بطول خط القنال في منطقة بورتوفيق اعتراضاً على مسودة مشروع محور تنمية قناة السويس بالتزامن مع احتجاجات لنشطاء من مدن القناة لتأكيدهم أن المشروع يفصل مناطق التنمية في مدن القناة وخليج السويس في السويس، عن محافظات القناة الثلاث. وشكّلت قوات الجيش والشرطة حائطاً أمنياً من الأفراد والمدرعات ليفصل المحتجون عن الاقتراب من مياه القنال، وحذّرت سيارة الشؤون العسكرية المحتجين من الاقتراب لمنع دخول أي عناصر مندسة أو مخربة وهو ما دفع المحتجون إلى تشكيل سلاسل بشرية بطول مجرى القناة، حاملين لافتات تطالب بإسقاط مشروع محور قناة السويس وتحذّر من المساس بالسيادة المصرية. وقام المحتجون بتوعية المواطنين بمخاطر التقسيم الذي يسعى النظام الحالي تنفيذه في ربوع مصر، عن طريق بيان قاموا بتوزيعه تحت عنوان "لا لبيع وخصخصة قناة السويس"، وأكد البيان أن أحفاد شهداء 56 لن يورّثوا أبناءهم العار، فإقرار قانون تنمية "إقليم" قناة السويس، يعني رفع السيادة المصرية عن جزء من أرض مصر وإهداراً لتاريخ مصر النضالي ضد الاستعمار، بحد وصف البيان، ووصف البيان جماعة الإخوان أنهم "تجار الدين وبائعو الأوهام للمصريين"، ورفض البيان تعيين 15 عضواً في المشروع بشكل سري لا يعرفهم أحد، ويعتبرونهم مجلس إدارة للإقليم بديلاً عن الحكومة والوزارات، عدا الداخلية والدفاع والعدل، وعزل منطقة القناة عن الجمهورية، وإنشاء قوانين جديدة للإقليم تختلف عن باقي الجمهورية، يمكن لمجلس إدارة الإقليم نزع الأراضي من المصريين وتمليكها للمستثمرين دون رقيب أو محاسبة، بحد وصف البيان. وأكد مصدر عسكري أن قوات الجيش رفعت درجة الاستنفار الأمني بشكل مكثف وبقوات مضاعفة بهدف ضمان التأمين الكامل للمجرى الملاحي خوفاً من تصاعد الأمور في حالة خروج التعبير عن الرأى إلى محاولة لهدم الشرعية، خصوصاً بعد تأكيدات قيادة الجيش أن القناة خط أحمر ولن يسمح بأي اعتداء عليها.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

احتجاجات أمام المجرى الملاحي لقناة السويس والجيش يُحذّر احتجاجات أمام المجرى الملاحي لقناة السويس والجيش يُحذّر



بدت ساحرة بقميص "أوفر سايز" من ماركة "رالف لورين"

تعرفي على أجمل إطلالات جيجي حديد خلال فترة حملها

واشنطن ـ مصر اليوم

GMT 13:22 2019 الأربعاء ,27 آذار/ مارس

قائمة "نيويورك تايمز" لأعلى مبيعات الكتب

GMT 23:15 2020 الإثنين ,16 آذار/ مارس

محمد حماقي يرد على شائعة إصابته بـ"كورونا"

GMT 10:16 2019 الجمعة ,25 تشرين الأول / أكتوبر

تعرف على المطعم الأفضل في العالم لعام 2019

GMT 20:26 2020 الإثنين ,04 أيار / مايو

ارتفاع إصابات كورونا في ألمانيا إلى 163175

GMT 16:48 2019 السبت ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

"مطلوب مخرج" لإحياء ذكرى حريق مسرح بني سويف

GMT 12:15 2020 الثلاثاء ,19 أيار / مايو

كهفان فقط من أصل 300 في سويسرا مفتوحان للجمهور
 
Egypt-today

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon