توقيت القاهرة المحلي 03:37:04 آخر تحديث
  مصر اليوم -

حافظ سلامة يستنكر سياسات الرئيس مرسي

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - حافظ سلامة يستنكر سياسات الرئيس مرسي

السويس - سيد عبداللاه

قال قائد المقاومة الشعبية إبان حرب 1973 في السويس في لقائه في مسجد الشهداء الشيخ حافظ سلامة "5000 آلاف سيارة شهريا لموكب الرئيس محمد مرسي تأتي عبر موانئ السويس بقيمة تتعدى 50 مليون جنيه، فيا تُرى ماذا يأتي له عبر باقي الموانئ والمطارات والمنافذ المصرية؟ ... لم هكذا يا مرسي ... كفاك "فشخرة" وعِشْ عِيشَةُ أهلك .. فالشعب لا يجد قوت يومه وأنت تَتَفَسّحُ على حسابنا وبعدها تقول لنا أنك حاكم إسلامي".بهذه الكلمات بدأ الشيخ حافظ سلامة لقائه في مسجد الشهداء، حيث واصل سلامة هجومه الحاد على الدكتور محمد مرسي عبر بيان أصدره الخميس تحت عنوان "شماعة الفشل زيادة الكهل على الشعب المطحون"، حيث قال سلامة في بيانه "كفانا منك يا مرسي وعوداً وأخيراً تهديدات بعد حوالي تسعة أشهر من حكمك، كان الأجدر بك والذي كان يتوقعه الشعب بعد ثورة 25 كانون الثاني/يناير 2011 رفع المعاناة عنه، لا أن تفرض أعباءً جديدة عليه كما كان يفعل وزير المالية الأسبق بطرس غالي لحل المشكلات عن طريق رفع الضرائب والرسوم وزيادة الأسعار على مستهلكات الشعب وضرورياته، فالشعب يحترق من غلاء الأسعار". وأضاف "اتقوا الله في شعب مصر وصارحونا بعدم استطاعتكم حل مشكلاتنا، خصوصا رغيف الخبز الذي تعايرون الشعب به وبما يسمى دعم رغيف الخبز، يا رب .. يا رب أصلح حال البلاد والعباد وارزقنا بالحاكم المسلم الذي يرى الله تبارك وتعالى ليُنْقِذَ مِصْرَ مما تعانيه". وتابع "أقول للرئيس إنكم تُعايرون الشعب بالدعم الذي تدفعه الدولة  في رغيف الخبز الذي تَحَيَّرْتُم في علاج مشكلاته إلى الآن بحجة زيادة أسعار القمح عالمياً وهو كلام عار من الصحة، مؤكدا أن زيادة سعر الوقود بنسبة 50% من سعره، كان من آثاره ارتفاع الأسعار في أكثر السلع، ورغيف الخبز رغم معاناة الشعب في الحصول عليه، مشيرا إلى أن هذا "العبث" الذي يجري على أرضنا، ليس له نظير في العالم". وأضاف أن من أسباب ارتفاع أسعار العملات الأجنبية هو استيراد بعض المواد التي قد نستغني عنها مؤقتاً ومنها سيارات الركوب التي يستقبل منها ميناء السويس وحده  5000 سيارة شهرياً قيمتها أكثر من خمسين مليون جنيه في المتوسط ، فما بالنا بميناء الإسكندرية وبورسعيد ودمياط والسخنة وغيرها من المنافذ. وأكد سلامة، أنه فوجئ بما نشر في إحدى الوكالات الإخبارية عن أن الرئيس مرسي أصدر القرار رقم 184 للعام 2013 ويشمل بعض السلع الغذائية والأسماك مع تخفيض نسبة 25% من الضريبة المفروضة على سيارات الركوب التي تستعمل "البنزين والغاز"، والأسماك التي نستوردها من الخارج هي عار علينا ولدينا البحرين الأبيض والأحمر وأكبر الأنهار في العالم ألا وهو نهر النيل والبحيرات التي تمتد لآلاف الأميال ولا يوجد عندنا أسماك ونستوردها من الخارج كضروريات.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حافظ سلامة يستنكر سياسات الرئيس مرسي حافظ سلامة يستنكر سياسات الرئيس مرسي



اختارت حذاء "ستيليتو" بلون نيود من "رالف لورين"

دوقة كامبريدج تتألق باللون الأحمر في أحدث إطلالة لها

لندن - مصر اليوم

GMT 04:02 2020 الجمعة ,18 أيلول / سبتمبر

شريف مدكور يكشف سر حب السيدات مشاهدة برامجه
  مصر اليوم - شريف مدكور يكشف سر حب السيدات مشاهدة برامجه
  مصر اليوم - تعرفي على أجمل موديلات فساتين كلوش شيفون لعام 2020

GMT 03:21 2020 الجمعة ,18 أيلول / سبتمبر

إليك أفضل المطاعم من حيث التكلفة وتناول الطعام
  مصر اليوم - إليك أفضل المطاعم من حيث التكلفة وتناول الطعام

GMT 00:39 2019 الثلاثاء ,17 كانون الأول / ديسمبر

الصورة الأولى لـ تامر حسني وسوسن بدر من فيلم مش انا

GMT 01:36 2019 الأحد ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

K by Dolce&Gabbana عطر جديد يظهر جوهر الرجولة

GMT 20:09 2018 الأربعاء ,03 كانون الثاني / يناير

القضية الفلسطينية تسقط من ذاكرة الأفلام العربية

GMT 18:57 2019 الثلاثاء ,10 كانون الأول / ديسمبر

وفاة المطربة العالمية ماري فريدريكسون بعد صراع مع المرض
 
Egypt-today

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon