توقيت القاهرة المحلي 00:10:50 آخر تحديث
  مصر اليوم -

ملتحون يطلقون النار على مؤتمر "جبهة الإنقاذ" في السويس

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - ملتحون  يطلقون النار على مؤتمر جبهة الإنقاذ في السويس

السويس ـ سيد عبداللاه

انتاب محيط ميدان الأربعين في السويس  حالة من الشغب والكر والفر عقب قيام ملتحين بإطلاق النار على مؤتمر "جبهة الإنقاذ" مع ترديد هتافات وتكبيرات " الله أكبر"، وطارد عدد من الثوار الملتحين وقاموا بقذفهم بالحجار، ونشبت مطاردات فيما ببينهم وبين مطلقي النار القوا فيها القبض على أحدهم، وتم التحفظ على السيارة التي أطلقوا منها النار. حيث فوجئ المئات من المواطنين وأعضاء جبهة الإنقاذ في السويس والقاهرة بسيارة ملاكي ماركة " بيجو 405" تتوقف بجانب مؤتمر جبهة الإنقاذ في السويس وبجانبها عشرات الملتحين مرددين هتافات منددة بهم، وبعدها خرج اثنان من السيارة حاملين أسلحة آلية وأطلقوا النار على المؤتمر مرددين تكبيرات "الله اكبر" ما تسبب في حالة من الشغب والكر والفر بين مئات الحاضرين وأعضاء الجبهة نتج عنها عشرات الإصابات نتيجة تدافع المواطنين. بينما قام أعضاء "حزب الدستور" وعدد من اللجان ومنظمو المؤتمر بتشكيل كردون بشرى لحماية وتامين أعضاء الجبهة بالقاهرة وتم إخراجهم من الميدان بعد أن تحول إلى ساحة معركة من الرصاص والحجار، وتوجه أعضاء الجبهة إلى مقر حزب "الدستور" بفي لسويس حتى تهدأ الأجواء. بينما أنقذت قوات الشرطة العسكرية أحد مطلقي النار من أيدي المواطنين والتي جاءت على صوت الطلقات النارية بينما تم استدعاء سيارة تابعه لمرور السويس لتنقل السيارة المتحفظ عليها من قبل المواطنين والتي كان يستقلها مطلقو النار من الملتحين. وكان قد أقامت "جبهة الإنقاذ" مؤتمرًا جماهيريًا في ميدان الأربعين في السويس في حضور كلا من "الناشط العمالي ورئيس اتحاد عام النقابات المستقلة كمال أبو عيطة - منسق جبهة الإنقاذ أحمد بهاء شعبان - منسق حركة شايفنكم نجوى دياب - عضو مؤسس بحزب الدستور ليلى الأميري - متحدث ائتلاف شباب الثورة ومنسق حزب الدستور في مدن القناة ياسر الرفاعي " وقد شن أعضاء الجبهة هجومًا حادًا على حكومة ونظام "الإخوان" مؤكدين أن القصاص العادل قادم والحكومة تجهز قانون كارثي في الحد الأدنى والأعلى للأجور، مؤكدين أن مرسى يفقد شرعيته يوما بعد الآخر بعد سقوط ما يقرب من 100 شهيد خلال الأحداث الماضية واغتيال النشطاء السياسيين الشباب ومئات المصابين والدماء التي تسقط بسبب سياسات جماعته ومرشده، مؤكدين أن نظام "الإخوان" سيسقط مع استمرار هذه السياسات وتجاهل المعارضة والقوى السياسية واستمرار في مسلسل أخونة كل شيء في الدولة لصالح الجماعة وعدم محاكمة من قتل المتظاهرين والثوار في الإسكندرية والسويس والتحرير والاتحادية. http://www.youtube.com/watch?v=OjxXC5ABhU4&feature=youtu.be

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ملتحون  يطلقون النار على مؤتمر جبهة الإنقاذ في السويس ملتحون  يطلقون النار على مؤتمر جبهة الإنقاذ في السويس



اختاري منها ما يُلائم شخصيتك وأسلوبك لجميع مُناسباتك

أبرز إطلالات ميغان ماركل بالقميص في لوك أنيق وعصري

لندن - مصر اليوم

GMT 18:57 2020 الجمعة ,25 أيلول / سبتمبر

وفاة الملحن خليل مصطفى بعد صراع طويل مع مرض خطير

GMT 12:27 2020 الثلاثاء ,22 أيلول / سبتمبر

أول رد من المتهمة بخيانة زوجها 11 عاما عليه

GMT 09:30 2019 الجمعة ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

رسالة هشام ماجد لابنته كارما في «الفاميليا»

GMT 03:53 2019 الجمعة ,25 تشرين الأول / أكتوبر

فهمي يُعلن أسباب ظهور شيكو وهشام ماجد وأحمد فهمي في "ديدو"

GMT 10:16 2019 الأربعاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

إليكم زلاقة بطول 388 مترًا وقاع زجاجي لمحبي المغامرة

GMT 09:44 2019 الثلاثاء ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

أيام الخريف في مختبر السرديات بمكتبة الإسكندرية الثلاثاء

GMT 14:04 2019 الأربعاء ,20 آذار/ مارس

قائمة "نيويورك تايمز" لأعلى مبيعات الكتب
 
Egypt-today

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Egypt Today for Media production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon