توقيت القاهرة المحلي 14:56:26 آخر تحديث
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
توقيت القاهرة المحلي 14:56:26 آخر تحديث
  مصر اليوم -

أوضح مواطنون لـ"مصر اليوم" أن غلاء الأسعار عقبة كبرى منتظرين حلول مختلفة

رئيس الوزراء المصري يناقش منظومة النظافة واستعدادات الدراسة مع المحافظين

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - رئيس الوزراء المصري يناقش منظومة النظافة واستعدادات الدراسة مع المحافظين

رئيس الوزراء المصري مصطفى مدبولي
القاهرة - أحمد عبدالله

يناقش، السبت، رئيس الوزراء المصري مصطفى مدبولي، مجموعة من القضايا الطارئة، مع المحافظين الجدد في أول اجتماع لهم، وأبرزها منظومة النظافة الجديدة في المحافظات، وخطط غلق المقالب العشوائية الأكثر خطورة، واستعراض آخر تطورات استعدادات المحافظات للعام الدراسي الجديد.

وأوضح رئيس لجنة الإدارة المحلية في مجلس النواب المصري أحمد السجيني في تصريحات خاصة إلى "مصر اليوم"، أن اجتماع مماثل لن يكون بعيدا عن أنظار نواب البرلمان عموما وأعضاء اللجنة المحلية على وجه الخصوص، وأنه سبق وأعلن أعضاء البرلمان قائمة بالأولويات المطلوب تنفيذها من المحافظين الجدد، وذلك من أجل إحداث تقدم ملموس بأحوال المواطنين في محافظاتهم المختلفة.

وأضاف السجيني أن البرلمان لن يدخر مجهودا لمعاونة الوجوه الجديدة في المحافظات أو أعضاء الحكومة، وأن هناك تكثيف للنشاط التشريعي مع بداية أكتوبر/تشرين الأول المقبل، من أجل الانتهاء تماما من قانون المحليات وطرحه، كأبر وأهم تشريع خاص بهذه المسألة، وهو قانون قادر على إصلاح الكثير من المشكلات المزمنة التي تغلغلت في المجتمع منذ عشرات السنين.

وبيّن اللواء محمود شعراوي، وزير التنمية المحلية: أن أحوال الصرف الصحي في المناطق الريفية تتصدر أولويات المحافظين والوزراء خلال الفترة المقبلة، بخلاف دفع عجلة المشروعات الاستثمارية المُتعثرة في المحافظات، بالإضافة إلى بحث ملف حماية نهر النيل، وتنفيذ قرارات إزالة التعديات، ومتابعة معدلات أداء المحافظات لإجراءات تقنين أراضي واضعي اليد، مشيرًا إلى أنه سيتم أيضاً مناقشة استعدادات المحافظات لفصل الشتاء، وجهود تطهير مخرات السيول.

وتواصل "مصر اليوم"، مع عدد من المواطنين في محافظات الصعيد، وأكد "سيد شعبان 50 عامًا، مزارع"، أنه مطلوب من الجهات الحكومية خطوات واقعية يشعر بها المواطن خلال الفترة المقبلة، وألا يتم الاعتماد فقط على الوعود والتصريحات الكلامية دون تحقق شيء واقعي ينفع الناس".

وتابع شعبان، أنه مطلوب تشديد الرقابة قبل كل شيء على المزارعين الكبار، والتجار المتحكمين في الأسواق، واللذين يرفعون الأسعار بشكل جنوني، يؤدي لغضب شديد لدى الناس ومقاطعة الخضروات والفواكه، وهو مايعود بالخسارة على المزارعين الصغار بسبب اشتعال أسعار المستلزمات الزراعية.

وعبر محمد فتحي 30 عامًا، محامي، عن أماله في أن يكون هناك أفكار مختلفة تسود الاجتماعات التي ستتم بين الحكومة التي تعتبر جديدة والتشكيل الجديد للمحافظين، مؤكدًا أن الأزمات والمشكلات التي تعاني منها البلاد، تحتاج إلى أفكار نوعية مختلفة، بعيدة تماما عن الطرق التقليدية في التفكير والبيروقراطية في التنفيذ.

وتابع فتحي، أن المواطن حاليا محاط بأكبر كم الضغوط، وأنه يتردد بين الناس وجود سياسات مختلفة وقرارات سريعة يقوم بها رئيس الحكومة الحالي مصطفى مدبولي، من حيث رصف الطرق وإصلاح منظومة المواصلات، ولكن حجم التوقعات الشعبي أكبر من ذلك ومعني أكثر بما يخص المعيشة وأسعار السلع والمواد الغذائية، وهو مايجب أن تركز عليه الحكومة خلال الفترة المقبلة.

وحركة المحافظين هي الأخيرة تصنف الأضخم في تاريخ مصر، وقد ضمت 21 وجهًا جديدًا مقابل استمرار 5 محافظين في مناصبهم دون تغيير، ونقل محافظ واحد فقط، وجاءت خلفيات الشخصيات المختارة كالتالي: 19 لواءً عسكريًا و6 أساتذة جامعيين ومستشارين اثنين.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رئيس الوزراء المصري يناقش منظومة النظافة واستعدادات الدراسة مع المحافظين رئيس الوزراء المصري يناقش منظومة النظافة واستعدادات الدراسة مع المحافظين



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رئيس الوزراء المصري يناقش منظومة النظافة واستعدادات الدراسة مع المحافظين رئيس الوزراء المصري يناقش منظومة النظافة واستعدادات الدراسة مع المحافظين



خلال ترويجها لخط العناية بالفم والأسنان الجديد

كيندال جينر تُظهر تألّقها بسروال برتقالي وبلوزة دون أكمام

لوس أنجلوس ـ رولا عيسى

GMT 02:05 2019 الخميس ,25 إبريل / نيسان

وصايا خبراء الديكور لاختيار باركيه المنازل
  مصر اليوم - وصايا خبراء الديكور لاختيار باركيه المنازل

GMT 16:26 2019 الأربعاء ,24 إبريل / نيسان

الفنانة دينا فؤاد تخطف الأنظار بفساتين زفاف 2019
  مصر اليوم - الفنانة دينا فؤاد تخطف الأنظار بفساتين زفاف 2019

GMT 14:04 2019 الأربعاء ,24 إبريل / نيسان

أمجد شمعة يوضح دور الإضاءة في ديكور المنزل
  مصر اليوم - أمجد شمعة يوضح دور الإضاءة في ديكور المنزل

GMT 01:39 2019 الأربعاء ,24 إبريل / نيسان

أردوغان يتنحى رمزيًا عن منصبه لصالح طفل
  مصر اليوم - أردوغان يتنحى رمزيًا عن منصبه لصالح طفل

GMT 03:52 2019 الخميس ,11 إبريل / نيسان

الثوم يُساعد في منع فقدان الذاكرة

GMT 21:53 2019 الأربعاء ,10 إبريل / نيسان

أطعمة تُساعدّ على زيادة حجم العضلات في الجسم

GMT 02:10 2019 الخميس ,11 إبريل / نيسان

ولادة أول طفل في العالم من رحم زرعه روبوت

GMT 23:46 2019 الثلاثاء ,29 كانون الثاني / يناير

ظهير "توتنهام" يُعبر عن سعادته بفوز فريقه على "آرسنال"

GMT 05:28 2019 الخميس ,04 إبريل / نيسان

دار"الشروق" تصدر"يا طالع الشجرة" لتوفيق الحكيم

GMT 02:36 2018 الثلاثاء ,25 كانون الأول / ديسمبر

خدمة المشاهدة من فيس بوك Watch تحصد 400 مليون مشاهد شهري

GMT 01:28 2018 الثلاثاء ,25 كانون الأول / ديسمبر

هواوي تعلن بيع أكثر من 200 مليون هاتف ذكي هذا العام

GMT 08:21 2018 السبت ,22 كانون الأول / ديسمبر

تجنبي هذه الأخطاء عند وضع كريم الأساس

GMT 22:29 2018 الخميس ,20 كانون الأول / ديسمبر

بيراميدز يعلن ضم هداف الدوري الاكوادري في رابع الصفقات

GMT 03:29 2018 الأربعاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

تغييرات جديدة في "واتساب" تمنح المستخدمين مزيدًا من السيطرة

GMT 03:37 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

بريطاني يشتري قطعة أثرية عمرها 4000 عام مُقابل 5 دولارات فقط

GMT 04:54 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

أسماء عبدالله تعلن عن تصميمها لمجموعة من أزياء شتاء 2019

GMT 09:20 2018 الأحد ,14 تشرين الأول / أكتوبر

منوشين يؤكد واشنطن تلمح إلى زيادة الضغوط
 
Egypt-today

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon