توقيت القاهرة المحلي 07:42:23 آخر تحديث
  مصر اليوم -

أسقطت الدفاعات الأرضية سادس طائرة درون تركية في عين زارة

الجيش الوطني الليبي يتأهّب لـ"تحرير العاصمة طرابلس من الميليشيات المُسلَّحة"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الجيش الوطني الليبي يتأهّب لـتحرير العاصمة طرابلس من الميليشيات المُسلَّحة

قوات الجيش الوطني الليبي
طرابلس ـ فاطمة السعداوي

أعلن مسؤول عسكري بارز في الجيش الوطني الليبي، الأحد، أن قواته تتأهب لـ«تحرير العاصمة طرابلس خلال الساعات أو الأيام القليلة المقبلة، من هيمنة الميليشيات المسلحة» الموالية لحكومة «الوفاق الوطني»، التي يترأسها فائز السراج وتحظى بدعم من بعثة الأمم المتحدة.

يأتي ذلك في ما أسقطت الدفاعات الأرضية للجيش الوطني سادس طائرة درون تركية، في محور عين زارة بجنوب طرابلس، بعد مقتل 8 من جنود الجيش في غارة جوية، السبت.

وقال اللواء فوزي المنصوري، قائد محور عين زارة في جنوب العاصمة طرابلس، إن «دخول قوات الجيش سيحدث خلال الأيام أو الساعات القليلة المقبلة»، معتبرا أن «دخول طرابلس سيتم خلال وقت قريب جداً»، ولفت أيضاً إلى أن عملية الاقتحام ستكون «سريعة وحاسمة» على حدّ تعبيره. وأضاف: «القوات جاهزة تماماً، وتنتظر فقط التعليمات النهائية من المشير خليفة حفتر القائد العام للجيش الوطني باقتحام العاصمة»، موضحا أن «مواقع القوات ومعنويات الجنود ممتازة في ظل التقدم الذي تحرزه ميدانياً».

اقرأ أيضًا:

الجيش الوطني الليبي يُكشف تكبيد ميليشيات موالية لـ"الوفاق" خسائر في الأفراد

وأوضح أن «تعليمات المشير حفتر إلى قوات الجيش خلال هذه المعركة تنص على الحفاظ على أرواح السكان المدنيين والبنية التحتية وممتلكات المواطنين»، معتبراً أن «مصير الميليشيات المسلحة بعد دخول الجيش سيكون إما القتل وإما السجن وإما الهروب». وتابع المنصوري: «هذه معركة وطنية صرفة، والقوات الموجودة على الأرض هي فقط قوات الجيش الوطني الليبي، ومطلوب من سكان العاصمة التعاون مع الجيش وإغلاق الأحياء لمنع تسلل أو هروب عناصر الميليشيات والإفصاح عن أماكن وجود الإرهابيين وعدم السماح للميليشيات بالاقتراب منها». وشدد على أن «قوات الجيش تدربت عملياً على عملية تحرير طرابلس خلال تحريرها لجميع المدن الليبية من بنغازي ودرنة وإجدابيا وغيرها من قبضة الجماعات الإرهابية التي كانت تسيطر عليها على مدى السنوات الماضية». وقال المنصوري لـ«الشرق الأوسط»: «نحن نواجه الميليشيات المسلحة المدعومة من تركيا، وليلة أول من أمس كان هناك قصف بالطائرات التركية المسيرة على مواقع الجيش في عين زارة بجنوب طرابلس».

وأعلن الجيش مقتل 8 من قواته، في هذا المحور إثر تعرض موقعهم لغارة شنتها طائرة درون تركية مسيرة، قبل أن يعلن عن إسقاط طائرة مماثلة في المحور نفسه. 
وهذه هي سادس طائرة تركية من دون طيار يسقطها الجيش منذ إطلاق حفتر عمليته العسكرية لـ«تحرير طرابلس» في 4 أبريل/ نيسان الماضي. وقالت شعبة الإعلام الحربي، التابعة للجيش، إن دفاعاته تصدت لهجومٍ جوي وقامت بإسقاط طائرة تركية مُسيّرة تابعة لمجموعات الحشد الميليشياوي المدعوم من تركيا وقطر، في إشارة إلى الميليشيات الموالية لحكومة السراج.

وأوضحت أن «قوات الجيش تعمل طيلة الأربع والعشرين ساعة من دون توقف وبكل الإمكانات والخبرات العسكرية المُتاحة لتأمين المجال الجوي الليبي، ولن تسمح للعدو بانتهاك سيادته، وتهديد المدنيين والمنشآت الحيوية».

واصل غسان سلامة رئيس بعثة الأمم المتحدة لدى ليبيا، الدعوة للعودة مجددا إلى «طاولة المفاوضات»، حيث قالت البعثة الأممية إنه «بحث مع السفير الألماني لدى ليبيا أوليفر أوفتشا في تونس، الأوضاع الراهنة والتحديات السياسية والأمنية»، لافتة إلى «تأكيد الطرفين على ضرورة حماية المدنيين والمنشآت الاقتصادية والمدنية وحماية المهاجرين والعودة إلى المسار السياسي في أسرع وقت»، كما أعلنت اتفاق سلامة مع القائم بأعمال السفارة الأميركية في ليبيا، جاشوا هاريس، خلال اجتماعهما في تونس على «ضرورة حماية المدنيين والمنشآت الاقتصادية والمدنية وأهمية العودة إلى المسار السياسي في أسرع وقت ممكن». ولدى لقائه مع وفد من مدينة بني وليد، رحّب سلامة بكل «الجهود التي تبذل في سبيل إيقاف العمليات العسكرية الدائرة والعودة للمسار السياسي وإيجاد حل جذري للأزمة في ليبيا».

وأعلنت «الشركة العامة للكهرباء» عن احتمال «توقف محطة أوباري الغازية عن الخدمة في أي لحظة»، بعد إعلان مؤسسة النفط الموالية لحكومة السراج في طرابلس تعليق إمدادات النفط الخام إلى المحطة، بسبب وقف إنتاج حقل الشرارة النفطي. 

وأعلنت مؤسسة النفط في بيان لها، حالة القوة القاهرة، وتوقف عمليات شحن النفط الخام بميناء الزاوية بعد توقف إنتاج حقل الشرارة، أكبر الحقول النفطية بالبلاد، عقب إغلاقه بسبب وقف أحد الصمامات

قد يهمك أيضًا:

مظاهرة في بنغازي للتنديد بالتدخّل القطري والتركي في الشؤون الليبية

الجيش الليبي يدعو سكان طرابلس للابتعاد عن مناطق الاشتباكات

 

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الجيش الوطني الليبي يتأهّب لـتحرير العاصمة طرابلس من الميليشيات المُسلَّحة الجيش الوطني الليبي يتأهّب لـتحرير العاصمة طرابلس من الميليشيات المُسلَّحة



خلال افتتاح الدورة العادية الرابعة للبرلمان الثامن عشر في عمان

الملكة رانيا تعكس الأناقة الراقية بموضة الفستان البنفسجي

عمان ـ خالد الشاهين

GMT 03:18 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

8 وجهات سياحية رخيصة خلال الشتاء أشهرها دبي وجزر الكناري
  مصر اليوم - 8 وجهات سياحية رخيصة خلال الشتاء أشهرها دبي وجزر الكناري

GMT 03:38 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

"جوتن" تحتفل بصيحات ألوان ديكورات 2020
  مصر اليوم - جوتن تحتفل بصيحات ألوان ديكورات 2020
  مصر اليوم - منى العراقى تؤكد أنه لا يوجد تشابه بينها وبين برنامج ريهام سعيد

GMT 11:40 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

أبرز الطرق التي تساعدك في الحصول على أسنان ناصعة البياض
  مصر اليوم - أبرز الطرق التي تساعدك في الحصول على أسنان ناصعة البياض

GMT 04:08 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

استمتع بسحر التاريخ في "غرناطة" أجمل مدن إسبانيا
  مصر اليوم - استمتع بسحر التاريخ في غرناطة أجمل مدن إسبانيا

GMT 05:33 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

"المخمل الفاخر" يمنح منزلك مظهرًا فاخرًا في شتاء 2019
  مصر اليوم - المخمل الفاخر يمنح منزلك مظهرًا فاخرًا في شتاء 2019

GMT 05:39 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

ترامب يلتقي رجب طيب أردوغان وتحذير شديد اللهجة بسبب موسكو
  مصر اليوم - ترامب يلتقي رجب طيب أردوغان وتحذير شديد اللهجة بسبب موسكو

GMT 03:49 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

فجر السعيد تُجري العملية الجراحية الرابعة والأخيرة لها
  مصر اليوم - فجر السعيد تُجري العملية الجراحية الرابعة والأخيرة لها

GMT 19:54 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

لثالث يوم على التوالي الموت يفجع الوسط الفني في مصر

GMT 22:08 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

من محضر الشرطة مفاجآت حول ملابسات وفاة هيثم أحمد زكي

GMT 06:12 2019 الثلاثاء ,29 تشرين الأول / أكتوبر

ناسا تنشر صورة مرعبة لاحتراق مناطق في الشمس

GMT 20:55 2019 الأحد ,27 تشرين الأول / أكتوبر

امرأة متوفاة دماغيًا أنقذت حياة 7 أشخاص خلال 24 ساعة

GMT 05:21 2019 الإثنين ,28 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة حديثة تكشف أضرار التدخين على صحة الإنسان

GMT 02:23 2019 الإثنين ,28 تشرين الأول / أكتوبر

أحلام وسميرة سعيد تشعلان "ذا فويس" بإطلالتين أنيقتين

GMT 04:50 2019 الإثنين ,28 تشرين الأول / أكتوبر

"جاغوار" تصمم سيارة للمشاركة في "جران توريزمو سبورت"

GMT 04:36 2019 الإثنين ,28 تشرين الأول / أكتوبر

سماء بحيرة إسكتلندية تكتسي باللون الأخضر في ظاهرة رائعة

GMT 06:39 2019 الإثنين ,28 تشرين الأول / أكتوبر

أحدث صيحات شنط ربيع وصيف 2020 من أسبوع الموضة في ميلان

GMT 02:40 2019 الإثنين ,28 تشرين الأول / أكتوبر

تعرف على الموعد المناسب لتغيير "زيت المحرك" في السيارة

GMT 00:48 2019 الثلاثاء ,29 تشرين الأول / أكتوبر

جماهير ليفربول تطالب بالتعاقد مع مبابي بعد إصابة محمد صلاح
 
Egypt-today

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon