توقيت القاهرة المحلي 04:49:39 آخر تحديث
  مصر اليوم -

"بوكسينج داي" تقليد عريق بين القبول والرفض في إنجلترا

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - بوكسينج داي تقليد عريق بين القبول والرفض في إنجلترا

جانب من مباراة سابقة
لندن - مصر اليوم

في الوقت الذي تخلد فيها الأندية الأوروبية إلى الراحة وتستمتع بالعطلة الشتوية، تسرع إنجلترا من وتيرة مبارياتها بإجراء 6 مباريات على مدى 20 يوما، وذلك بمناسبة تقليد عريق في عالم المستديرة ولكنه فريد من نوعه يطلق عليه اسم "بوكسينج داي" أو يوم الصناديق.

لا وقت للاستمتاع بعيد الميلاد: السبت، مثل كل يوم بعد عيد الميلاد، يستأنف اللعب في إنجلترا. اللعب كثيرا. أربع مراحل منالدوري، الدور نصف النهائي لمسابقة كأس الرابطة والدور الثالث لمسابقة كأس إنجلترا: من هنا حتى 11 يناير المقبل، ستخوض بعض الأندية مثل ليفربول ومانشستر سيتي ست مباريات في ثلاثة أسابيع.

وخوفا من الإرهاق، يصرخ مدربون عدة لوقف هذا التقليد، كما اللاعبون الذين يحرمون من التواجد مع عائلاتهم في فترة الأعياد. ولكن الجماهير يعشقون هذا التقليد الذي يبلغ ذروته في كل عام مع "بوكسينج داي.

يوم عطلة منذ عام 1871 في المملكة المتحدة، "يوم الصناديق" استلهم من الوقت الذي كان فيه أصحاب المنازل يعطون الخدم صناديق فيها نقودا وهدايا وأحيانا طعاما لأخذها لأسرهم غداة عيد الميلاد.

ومنذ ذلك الحين، يكرس "بوكسينج داي" للرياضة: لعبة الكريكيت وسباق الخيل، والركبي، وبالطبع لكرة القدم.

أول مباراة رسمية بين الأندية تعود إلى عام 1860 بين هالام وشيفيلد.

وبعد مرور أكثر من 150 سنة، لا زال التقليد مستمرا. في شيفيلد ونزداي، الأغنية المفضلة لأنصار النادي تبقى حتى اليوم تشير إلى "بوكسينج داي المذبحة" في عام 1979. يومها مني المنافس التقليدي شيفيلد يونايتد بخسارة مذلة 4-0 في مباراة على حقل موحل تابعها 49309 متفرج، وهو رقم قياسي لا يزال صامدا حتى الآن في مباراة في دوري الدرجة الثالثة.

بالنسبة للبعض هو مباراة فريدة في العام، ما يعادل قداس منتصف الليل لكن من وجهة نظر كروية حيث تتوجه عائلات بأكملها إلى الملاعب من أجل متابعة المباريات التي تلي يوم الميلاد.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بوكسينج داي تقليد عريق بين القبول والرفض في إنجلترا بوكسينج داي تقليد عريق بين القبول والرفض في إنجلترا



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بوكسينج داي تقليد عريق بين القبول والرفض في إنجلترا بوكسينج داي تقليد عريق بين القبول والرفض في إنجلترا



لقصة فستان كشفت عن وزنها الزائد

إطلالات غير موفقة لريهانا من "فينتي"

واشنطن ـ مصر اليوم

GMT 03:47 2019 الأربعاء ,26 حزيران / يونيو

"الهوت شورت" القماش يتربع على قمة أزياء صيف 2019
  مصر اليوم - الهوت شورت القماش يتربع على قمة أزياء صيف 2019

GMT 02:14 2019 الأربعاء ,26 حزيران / يونيو

"أنظف مدينة عربية" تستضيف "أغاني الأرز" في المغرب
  مصر اليوم - أنظف مدينة عربية تستضيف أغاني الأرز في المغرب

GMT 02:34 2019 الثلاثاء ,25 حزيران / يونيو

5 تنانير تتربع على عرش خطوط الموضة لصيف وربيع 2019
  مصر اليوم - 5 تنانير تتربع على عرش خطوط الموضة لصيف وربيع 2019

GMT 02:55 2019 الثلاثاء ,25 حزيران / يونيو

ديكورات غرف معيشة 2019 بألوان الصيف المشرقة
  مصر اليوم - ديكورات غرف معيشة 2019 بألوان الصيف المشرقة

GMT 03:01 2019 السبت ,08 حزيران / يونيو

تعرّف على أفضل هواتف ذكية تدعم "الجيل الخامس"

GMT 01:21 2019 الأحد ,09 حزيران / يونيو

صدور "زوجة تنين أخضر" للسورية روعة سنبل

GMT 07:25 2019 السبت ,08 حزيران / يونيو

باندا عملاقة تضع أول مولود في الأسر هذا العام
 
Egypt-today

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon