توقيت القاهرة المحلي 05:02:49 آخر تحديث
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
توقيت القاهرة المحلي 05:02:49 آخر تحديث
  مصر اليوم -

السلطات الأمنية في الدار البيضاء تكشف بالأرقام حصيلة الديربي من اعتداءات

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - السلطات الأمنية في الدار البيضاء تكشف بالأرقام حصيلة الديربي من اعتداءات

أعمال الشغب
الرباط - مصر اليوم

كشفت السلطات الأمنية في مدينة الدار البيضاء، مساء الإثنين، عن الحصيلة الثقيلة لديربي "الشغب" الذي جمع بين فريقي الرَجاء الرياضي البيضاوي وجاره الوداد، الأحد، برسم الجولة الـ 12 من الدوري المغربي لكرة القدم.
 
وأوضحت ولاية أمن العاصمة الاقتصادية، أنه تم توقيف 43 شخصا متورطا في أفعال إجرامية مختلفة وفي أعمال الشغب التي شهدتها المباراة المذكورة، بعد أن تسببوا في خسائر مادية بالممتلكات العامة والخاصة وإصابة 25 شرطيا.
 
وتم إلقاء القبض على المشاغبين المذكورين ومن بينهم 11 قاصرا، من أجل أفعال إجرامية مختلفة تتوزع بين التلبس بالسرقة (13 شخصا)، والسكر العلني البين وحيازة السلاح الأبيض (5)، والمضاربة في ثمن التذاكر في السوق السوداء (شخصان)، وانتحال صفة (شخص واحد)، ومبحوث عنه من أجل السرقة (1)، والبحث لفائدة العائلة (1)، وحيازة المخدرات الصلبة (1). في حين تم توقيف 16 شخصا، من أجل أعمال الشغب وإلحاق خسائر مادية بممتلكات الغير، وثلاثة أشخاص من أجل أفعال إجرامية مختلفة.
 
وكشفت ولاية أمن الدار البيضاء عن رقم مثير للجدل، يتمثل في كون عدد الجماهير التي تابعت اللقاء بلغ 71 ألف متفرج، في حين أن الفريق المنظم طبع 45 ألف تذكرة فقط، ما يطرح أكثر من علامة استفهام حول كيفية دخول قرابة 26 متفرج إلى الملعب بدون تذكرة.
 
وتسببت أعمال الشغب التي شهدها الديربي على المستوى المادي، في تكسير ثلاث سيارات للشرطة وأربع حافلات للنقل الحضري بالإضافة إلى تكسير زجاج عدد من السيارات الخاصة.
 
وأشارت ولاية أمن الدار البيضاء إلى مباشرة أيضا حوالي 762 عملية تحقق من الهوية استهدفت 355 راشدا و407 قاصرين، وذلك قبل أن يتم إخلاء سبيلهم بعد اتخاذ الإجراءات الأمنية اللازمة.
 
وخصصت السلطات الأمنية 3135 رجل أمن من مختلف الرتب والتصنيفات من أجل الإشراف على الجوانب الأمنية للمباراة، إلا أن ذلك لم يمنع من وقوع أعمال شغب خطيرة اندلعت في الملعب واكتملت شرارتها خارجه.
 
وأكدت مصادر مطلعة أن جهات عليا دخلت على الخط بعد المشاهد الفظيعة التي شهدتها المباراة، خصوصا صور الاعتداء العنيف على رجال الأمن من قبل محسوبين على جمهور الوداد، مشيرة إلى أن الحكومة تتجه لاتخاذ قرارات صارمة لمحاربة شغب الملاعب.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

السلطات الأمنية في الدار البيضاء تكشف بالأرقام حصيلة الديربي من اعتداءات السلطات الأمنية في الدار البيضاء تكشف بالأرقام حصيلة الديربي من اعتداءات



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

السلطات الأمنية في الدار البيضاء تكشف بالأرقام حصيلة الديربي من اعتداءات السلطات الأمنية في الدار البيضاء تكشف بالأرقام حصيلة الديربي من اعتداءات



ارتدت تنورة باللون الزيتوني ومجموعة من المجوهرات الفضية

إطلالة جذّابة لبيلا حديد أثناء احتفالها بعيد ميلاد ذا ويكند

واشنطن ـ رولا عيسى
حرصت العارضة بيلا حديد على أن يكون عيد ميلاد حبيبها المغني ذا ويكند الـ29 لا ينسي ، واحتفل المغني بعيد ميلاده يوم السبت ، لكن الحبيبان احتفلا في منتصف الليل ، وهما يرتدان ملابس تمويه تشبه ملابس الجنود مع مجموعة من اللقطات عبر "إنستغرام" ، و كتبت بيلا البالغة من العمر 22 عامًا أسفل الصور" باقي دقيقة واحدة على أفضل يوم في حياتي" و ظهرت بيلا وهي تجلس على الأرض بطريقة مُثيرة ، وتضع يدها على ساق حبيبها ، الذي ظهر مبتسمًا وهو يرتدي سروالًا مع قميص وجاكيت من ملابس التمويه "الكامو"، بينما بدت العارضة مثيرة للغاية في طماق من برادا  ، وتنورة باللون الزيتوني مع مجموعة من المجوهرات الفضية .     وحرصت بيلا على جذب الانتباه في مجموعة من الصور المرحة بجانب ذا ويكند ، حيث ظهرت في صورة وهي تقبّل الكاميرا ، وتتكأ على ذا

GMT 03:16 2019 الإثنين ,18 شباط / فبراير

شادي سرور يكشف سبب تراجُعه عن تركه الإسلام
  مصر اليوم - شادي سرور يكشف سبب تراجُعه عن تركه الإسلام

GMT 19:59 2019 الجمعة ,15 شباط / فبراير

مصدر يروي تفاصيل حادث "صنية النافورة" المروع

GMT 03:54 2019 السبت ,02 شباط / فبراير

ديون تتصدَّر قائمة النجمات الأكثر أناقةً

GMT 11:55 2019 السبت ,02 شباط / فبراير

باحثون يكشّفون عن أغنى رجل في التاريخ

GMT 12:38 2019 الجمعة ,01 شباط / فبراير

تيموي باكايوكو يحلم بالبقاء في ميلان
 
Egypt-today

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon