توقيت القاهرة المحلي 06:50:18 آخر تحديث
  مصر اليوم -

النواب يوافق على عدد من مواد قانون الخدمة المدنية ويطالب بضوابط لتعيين التخصصات النادرة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - النواب يوافق على عدد من مواد قانون الخدمة المدنية ويطالب بضوابط لتعيين التخصصات النادرة

مجلس النواب
القاهرة - مصر اليوم

وافق مجلس النواب فى جلسته التى عقدها اليوم برئاسة الدكتور على عبد العال رئيس المجلس على عدد من مواد مشروع قانون الخدمة المدنية. وشهدت المادة الثالثة عشرة المتعلقة بتحديد رئيس الوزراء بقرار منه الوظائف التى تحجز للمصابين فى العمليات الحربية والمحاربين القدماء ومصابى العلميات الامنية وذوى الاعاقة والاقزام متى سمحت حالتهم بالقيام باعمالها وبما لايقل عن 5% من عدد وظائف الوحدة جدلا كبيرا بين النواب بسبب وجود قانون خاص بتعيين نسبة من المعوقين فى الوظائف الحكومية.

وحسما للجدل اقترح الدكتور اشرف العربى وزير التخطيط اضافة فقرة تنص على " وذلك كله مع دون الاخلال باحكام القانون 39 لسنة 75 " المتعلق بتاهيل المعاقين ". وقال العربى ان هذه الفقرة تؤكد على حقوق ذوى الاعاقة ولاتقلل ابدا منها ..وعرضت الفقرة للتصويت الالكترونى وتمت الموافقة عليها. ووافق المجلس على اقتراح عدد من النواب بالغاء المادة السادسة عشرة التى تنص على انه يجوز فى حالات الضرورة التعاقد مع ذوى الخبرات الخاصة من التخصصات النادرة بموافقة رئيس مجلس الوزراء لمدة لاتجاوز ثلاث سنوات بعد التصويت عليها الكترونيا.. فى الوقت الذى اعتبره وزير التخطيط امرا خطيرا جدا.

ونبه عبد العال النواب الى ان مصر مقبلة على انشاء المفاعل النووى فى الضبعة مؤكدا ان القوانين لاتصدر بالعواطف . واشار الى ان اعادة المداولة فى المادة لاتتم الا بعد الموافقة على القانون.. ثم طلب مقرر الموضوع النائب محمد وهب الله اعادة مناقشة فى المادة فوافق المجلس. وقال الدكتور اشرف العربى ان هناك بالفعل تخصصات نادرة واذا كان هناك اى تخوف من سوء استخدام النص كما راى بعض النواب فمن الممكن وضع معايير تعيين هذه التخصصات النادرة والواردة فى اللائحة التنفيذية ضمن مواد القانون.

وقرر رئيس المجلس احالة الضوابط والمعايير التى تحدث عنها وزير التخطيط الى لجنة القوى العاملة لضبط صياغتها. ورفض الدكتور على عبد العال حديث النائب هيثم الحريرى عن مخالفة اللائحة بسبب اعادة مناقشة المادة..وقال ان هناك اصرارا غريبا من بعض النواب على عدم فهم اللائحة الداخلية والتشكيك فى كل اجراء يتخذ وهو امر مرفوض.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

النواب يوافق على عدد من مواد قانون الخدمة المدنية ويطالب بضوابط لتعيين التخصصات النادرة النواب يوافق على عدد من مواد قانون الخدمة المدنية ويطالب بضوابط لتعيين التخصصات النادرة



GMT 08:29 2022 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

روما الوجهة الرئيسية لعُشاق الرومانسية والتاريخ
  مصر اليوم - روما الوجهة الرئيسية لعُشاق الرومانسية والتاريخ

GMT 08:47 2022 الأحد ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح لإقامة حفل زفاف صديقاً للبيئة
  مصر اليوم - نصائح لإقامة حفل زفاف صديقاً للبيئة

GMT 13:50 2022 الثلاثاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

الاتحاد البرتغالي يُطالب الفيفا باحتساب هدف برونو لرونالدو
  مصر اليوم - الاتحاد البرتغالي يُطالب الفيفا باحتساب هدف برونو لرونالدو

GMT 14:01 2022 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

تحديد أولى جلسات اتهام عمرو أديب لمحمد رمضان بالسب والقذف
  مصر اليوم - تحديد أولى جلسات اتهام عمرو أديب لمحمد رمضان بالسب والقذف
  مصر اليوم - أماكن سياحية طبيعية مليئة بالسحر والخيال لمُحبي الإثارة

GMT 09:31 2022 الإثنين ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل
  مصر اليوم - طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل

GMT 10:34 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

قد تتراجع المعنويات وتشعر بالتشاؤم

GMT 18:31 2015 الخميس ,17 أيلول / سبتمبر

سيارة PEUGEOT RCZ R تمتاز بالانسيابية و الجرأة

GMT 03:07 2020 الثلاثاء ,21 إبريل / نيسان

ترامب يؤكد سأطلب من الكونغرس السماح بشراء النفط

GMT 11:35 2018 الثلاثاء ,25 كانون الأول / ديسمبر

ألفت عمر تطلق ماركة مجوهرات اعتمادًا علي علم الطاقة
 
Egypt-today

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon