توقيت القاهرة المحلي 23:07:24 آخر تحديث
  مصر اليوم -

أميركا وكوبا تعيدان رسميًا فتح سفارتيهما وسط معارضة جمهورية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - أميركا وكوبا تعيدان رسميًا فتح سفارتيهما وسط معارضة جمهورية

وضع العلم الكوبي داخل المدخل الرئيسي لوزارة الخارجية الأمريكية
واشنطن - مصر اليوم

بعد 54 عاما من العداء، أعادت الولايات المتحدة وكوبا رسميا، اليوم الإثنين، فتح سفارتيهما في هافانا وواشنطن، ما يشكل محطة جديدة ملموسة في التقارب التاريخي الذي بدأه الرئيس الأمريكي باراك أوباما ونظيره راؤول كاسترو.

واستعاد المبنيان اللذان يؤويان شعبتي مصالح كل من البلدين في العاصمتين تلقائيا وضع السفارة، صباح اليوم، عملا باتفاق أعلن عنه في 30 يونيو الماضي.

وقد وضع العلم الكوبي في البهو الكبير لمدخل وزارة الخارجية في واشنطن، بين أعلام البلدان التي تقيم علاقات دبلوماسية مع الولايات المتحدة. وقد وضع العلم الكوبي الذي ثبته موظفون في ساعات الصباح الأولى، بين علمي كرواتيا وقبرص.

احتفال في أمريكا

وفي واشنطن، سيقام احتفال في مبنى البعثة الكوبية المشيد منذ حوالي القرن، في حضور وزير الخارجية الكوبي برونو رودريجيز الذي يقوم بأول زيارة إلى واشنطن لوزير خارجية كوبي منذ 1959.

ويرتقب وصول وفد كوبي كبير للمشاركة في الحفل الذي يحضره 500 مدعو، بينهم مغني النظام المثير للجدل سيلفيو رودريجيز ومساعدة وزير الخارجية الأمريكي لشؤون أمريكا اللاتينية روبرتا جاكوبسون ورئيس شعبة المصالح الأمريكية في هافانا جيفري دولورنتيس. التحضير لحفل إعادة فتح السفارة الكوبية بأمريكا

وسيتوجه برونو رودريجيز بعد ذلك إلى وزارة الخارجية للقاء نظيره الأمريكي جون كيري، قبل أن يعقدا مؤتمرا صحفيا مشتركا.

الممثلية الأمريكية بهافانا

وفي هافانا، ليس من المقرر إقامة أي احتفال اليوم، لكن مبنى الممثلية الأمريكية الشبيه بكتلة من الأسمنت والزجاج على جادة ماليكون المحاذية للشاطئ، سيتحول الى السفارة الأمريكية. لكن الدبلوماسيين سينتظرون زيارة جون كيري هذا الصيف، في موعد لم يعلن عنه بعد لرفع العلم الأمريكي.

وأضاف المسؤول أن "جميع موظفي شعبة المصالح سيستعيدون اليوم صفتهم كموظفين في السفارة الأمريكية ورئيس البعثة كقائم بالأعمال، وهذا يعني أن كل الطاقم سيندمج في الطاقم الدبلوماسي في هافانا. وتوظف شعبة المصالح الأمريكية في كوبا المعروفة بلقب "سينا" 360 شخصا معظمهم كوبيون.

وكانت العلاقات الدبلوماسية قطعت في 1961، وفي العام 1977 وافق جيمي كارتر وفيدل كاسترو على فتح شعبتي مصالح في المقرين السابقين للسفارتين، للقيام بمهمات قنصلية بالدرجة الأولى، برعاية سويسرا للأمريكيين في هافانا، وبرعاية تشيكوسلوفاكيا للكوبيين في واشنطن، حتى تقسيم هذا البلد، فبدأت سويسرا عندئذ الاضطلاع بالدور نفسه.

لكن التطبيع لا يتوقف هنا، ومواضيع الخلاف كثيرة في جدول الأعمال، رفع الحصار الأمريكي، وإعادة قاعدة جوانتانامو البحرية الأمريكية الواقعة في كوبا، والتعويضات البالغة مليارات الدولارات التي يطالب بها الأمريكيون الذين صودرت أملاكهم في كوبا أثناء الثورة، وتسليم الفارين اللاجئين في كوبا والملاحقين من القضاء الأمريكي.

الجمهوريون يعارضون

ويجب أن يصوت الكونجرس لرفع الحظر الذي فرضه الرئيس الأمريكي جون كينيدي في 1962 وشدده قانون هلمز-بورتون في 1996، لكن الأكثرية الجمهورية تعارضه بشدة، والمرشحون للرئاسة يعارضون أي تقارب يمكن أن يعتبر مكافأة لراؤول وفيدل كاسترو.

وأكد ماركو روبيو، السناتور الجمهوري الكوبي الأصل المرشح لسباق البيت الأبيض أنه في حال انتخابه رئيسا في يناير 2016، "سينهي العلاقات الدبلوماسية مع الطغيان الشيوعي المعادي لأمريكا، حتى حصول انفتاح فعلي ديمقراطي في كوبا".

ومن المرتقب أن يعرقل مجلس الشيوخ الأمريكي على الفور تعيين سفير أمريكي في كوبا، لأن كل تعيين رئاسي يحتاج إلى مصادقة أعضاء مجلس الشيوخ.

 

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أميركا وكوبا تعيدان رسميًا فتح سفارتيهما وسط معارضة جمهورية أميركا وكوبا تعيدان رسميًا فتح سفارتيهما وسط معارضة جمهورية



خطفت الأنظار بإطلالتها التي ستكون موضة في 2020

نيكول كيدمان تتألق بفستان مثير باللون الأسود

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 02:44 2019 الجمعة ,18 تشرين الأول / أكتوبر

عروض اليوم الخامس من أسبوع الموضة العربي في غاية الأناقة
  مصر اليوم - عروض اليوم الخامس من أسبوع الموضة العربي في غاية الأناقة

GMT 04:20 2019 الجمعة ,18 تشرين الأول / أكتوبر

استمتع بالثقافة والتاريخ وتجارب مُذهلة في "ألماتي"
  مصر اليوم - استمتع بالثقافة والتاريخ وتجارب مُذهلة في ألماتي

GMT 04:23 2019 الجمعة ,18 تشرين الأول / أكتوبر

ألوان خريف وشتاء 2020 تمنح ديكور منزلك لمسة "مودرن"
  مصر اليوم - ألوان خريف وشتاء 2020 تمنح ديكور منزلك لمسة مودرن

GMT 18:52 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

محمد كريم يدخل في حالة من الإكتئاب بعد وفاة عمه

GMT 18:23 2019 الجمعة ,04 تشرين الأول / أكتوبر

موعد قرعة دور ثمن نهائي كأس محمد السادس للأندية الأبطال

GMT 01:51 2019 الخميس ,03 تشرين الأول / أكتوبر

ليبيا تتسلّم من الولايات المتحدة رأس تمثال أثري مسروق

GMT 09:14 2019 الأربعاء ,02 تشرين الأول / أكتوبر

كلوب يؤكد نريد أن نكون الخصم الأكثر إزعاجًا

GMT 09:16 2019 الأربعاء ,02 تشرين الأول / أكتوبر

يوفنتوس يتلقى دفعة قوية قبل مواجهة باير ليفركوزن

GMT 22:39 2019 الأربعاء ,02 تشرين الأول / أكتوبر

أزمة إذاعة مباراة الزمالك والمقاصة في طريقها إلى الحل

GMT 06:52 2019 الأربعاء ,02 تشرين الأول / أكتوبر

"الفيفا" يوقف أمين عام الكونكاكاف السابق مدى الحياة
 
Egypt-today

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon