حماية الصحفيين؟

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - حماية الصحفيين

د. وحيد عبدالمجيد

أصبحت حماية الصحفيين أولوية قصوى بعد أن بلغت التجاوزات الأمنية مبلغا يتطلب وقفة جادة مع وزارة الداخلية0فقد أصيب الصحفيان خالد حسين(اليوم السابع) وعمرو سلامة(صدى البلد) بعد أيام على مقتل الصحفية ميادة أشرف فى أثناء تأدية عملهم فى تغطية أحداث ميدانية. ولذلك يأتى مشروع الحماية القانونية للإعلاميين، الذى تتبناه «المجموعة المتحدة» فى مصر ومركز «حماية وحرية الصحفيين» فى الأردن، فى وقته المناسب تماماً. وتقوم وحدة المساعدة القانونية للإعلاميين التى تم تأسيسها فى إطار هذا المشروع بجهد مقدَّر من خلال تقديم المساعدة القانونية للصحفيين، وتنظيم برامج تدريب للمحامين المهتمين بقضايا الرأى والتعبير، وإصدار الدراسات المتعلقة بهذه القضايا. وقامت هذه الوحدة مؤخراً بتنظيم ملتقى قانونى حول امن وسلامة الصحفيين الميدانيين الذين يغطون الأحداث الخطرة. وقد انتهى هذا الملتقى إلى عدد من التوجهات المهمة التى ينبغى أن تكون تحت نظر نقابة الصحفيين سعياً إلى تدعيم دورها الذى مازال محدوداً فى هذا المجال, وخاصة أن الاضراب عن تغطية الأحداث الميدانية ليس حلا. ومن أهم هذه التوجهات تنظيم برامج تدريب مهنى للصحفيين الميدانيين بشأن كيفية التعامل مع الأخطار التى يتعرضون لها وسبل الوقاية منها، وإلزام المؤسسات التى يعملون فيها بتوفير سبل الحماية اللازمة لهم، وضمان حقوقهم عند تعرضهم للأذى خلال تغطيتهم هذه الاشتباكات وغيرها من الأحداث الخطرة بما فى ذلك تحديد آليات صرف التعويضات المستحقة لهم أو لأسرهم، وإنشاء لجنة نقابية خاصة لتوفير الحماية المهنية والقانونية لهم ولغيرهم من الصحفيين. وكان ذلك الملتقى موفقا عندما توسع فى مناقشة الموضوع ليشمل حماية الصحفيين من الانتهاكات التى يتعرضون لها خلال أداء عملهم بوجه عام, وليس فقط عند تغطية الأحداث الخطرة. ولذلك شملت توصياته تفعيل المواد القانونية الخاصة بحماية الصحفيين وفقاً لما أقرته المعاهدات الدولية، وسرعة توثيق حالات الانتهاكات والاعتداءات التى يتعرض لها أى صحفى، وتقنين معاملة الصحفى باعتباره موظفاً عاماً يقوم بأداء عمله وتكييف الانتهاكات التى يتعرض لها على هذا الأساس، وتوسيع المظلة النقابية للصحفيين من خلال نقابات فرعية لهم وإنشاء نقابة للإعلام الالكترونى. وقبل هذا كله وبعده, ينبغى الإسراع بتطوير أداء الشرطة فى التعامل مع التظاهرات السلمية والاشتباكات العنيفة لوضع حد للانتهاكات المتزايدة. "الأهرام"

GMT 00:47 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

قراءة فى معركة خسرناها

GMT 08:01 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

معنى الإرهاب الحالى

GMT 08:00 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

مصر وقطر .. شتان الفارق!

GMT 07:59 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

مقارنة ساذجة!

GMT 07:58 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

العودة إلى استاد القاهرة

GMT 07:57 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

حروب سيناء

GMT 07:56 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

رد من رئيس مجلس الوزراء

GMT 07:50 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

الدوحة وهلوسات «كرة القطر»

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - حماية الصحفيين   مصر اليوم - حماية الصحفيين



حرصت على تنسيق ثوبها مع الفرو البنفسجي الفاخر وحذاء براق

بيونسيه جاءت متألقة في حفلة تيدال إكس بروكلين

نيويورك ـ مادلين سعادة
استعادت بيونسيه، قوامها الممشوق مرة أخرى، بعد مرور أربعة أشهر فقط على ولادة توأمها "سير و رومي"، وظهرت النجمة البالغة من العمر 36 عامًا، في حفل "تيدال اكس بروكلين" الخيري في مدينة نيويورك ليلة الثلاثاء، بفستان ضيق بلون الزمرد الأخضر. وفي إطلالتها الأخيرة، تمايلت النجمة بيونسيه بفستان سهرة طويل مع الشق الجانبي الجريء المتألق الذي كشف عن ساقيها بأسلوب بارز ومتقن لإظهار مفاتنها بكثير من الأنوثة مع اللون الأخضر الداكن. وهذا التصميم الذي أتى بتوقيع دار Mendez Walter كشف قوامها الجميل والممشوق مع قصة الصدر الجريئة وأسلوب الكتف الواحد مع الأكمام المكشوفة من الأعلى. كما حرصت بيونسيه Beyonce على تنسيق هذا الفستان مع الفرو البنفسجي الفاخر ووضعت هذه القطعة بطريقة منسدلة على يديها وحول خصرها ونسقت معه الحذاء البراق باللون البرونزي ذات الكعب العالي، ولم يتضح أي أثر لبطنها وعوارض الحمل بشكل لافت ومتألق. ولم تتوقف مغنية "هولد

GMT 06:43 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

أوروبا تحتفظ بذكريات طرق الحج المقدسة في الماضي
  مصر اليوم - أوروبا تحتفظ بذكريات طرق الحج المقدسة في الماضي

GMT 09:49 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الخشب الرقائقي من المواد المذهلة لصناعة الأثاث الحديث
  مصر اليوم - الخشب الرقائقي من المواد المذهلة لصناعة الأثاث الحديث

GMT 05:31 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

مصطفي شحاتة يكشف تفاصيل أوجه الرعاية الطبية للسجناء
  مصر اليوم - مصطفي شحاتة يكشف تفاصيل أوجه الرعاية الطبية للسجناء

GMT 08:40 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

مذيع "بي بي سي" دان ووكر يرفعه "الوحش" على الهواء
  مصر اليوم - مذيع بي بي سي دان ووكر يرفعه الوحش على الهواء

GMT 07:49 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

نصائح حتى لا تُصاب بالتلعثم أثناء المقابلات الجامعية
  مصر اليوم - نصائح حتى لا تُصاب بالتلعثم أثناء المقابلات الجامعية
  مصر اليوم - سيدة تغيّر شكلها لامرأة مسلمة لتكشف عن عنصرية البريطانيين

GMT 07:27 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

"بورش" الألمانية تصدر سيارتين من إصدارات ""GTS
  مصر اليوم - بورش الألمانية تصدر سيارتين من إصدارات GTS

GMT 07:34 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

سيارة "570 S سبايدر" الأحدث في سلسلة "ماكلارين"
  مصر اليوم - سيارة 570 S سبايدر الأحدث في سلسلة ماكلارين

GMT 02:23 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

حسين فهمي يؤكّد سعادته بالتكريم في مهرجان الإسكندرية
  مصر اليوم - حسين فهمي يؤكّد سعادته بالتكريم في مهرجان الإسكندرية

GMT 02:39 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تكشف أن الذئاب أفضل في التعاون فيما بينها من الكلاب
  مصر اليوم - دراسة تكشف أن الذئاب أفضل في التعاون فيما بينها من الكلاب

GMT 02:54 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

دلال عبد العزيز تُعلن استعدادها للمشاركة في فيلم "كارما"

GMT 04:50 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

مالالا يوسفزاي تتخلى عن اللباس الإسلامي وتتعرض للانتقادات

GMT 09:21 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مسؤولة في "كيرينغ" تتعهد بإنهاء الإساءة المنزلية للنساء

GMT 04:57 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

الصيد غير القانوني وإزالة الغابات يهددان بقاء إنسان الغاب

GMT 08:58 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

منزل "ستكد بلانتيرز" يزيد من مساحة زراعة النباتات

GMT 02:47 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تؤكد وجود علاقة بين النوم وخصوبة الرجال

GMT 08:11 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

حقيقة اتجاه بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته

GMT 15:25 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"هواوي" تطلق هاتفي "Mate 10" و"Mate 10 Pro"
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon