فرص منافسى السيسى

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - فرص منافسى السيسى

د. وحيد عبدالمجيد

ليست كل صورة إعلامية مطابقة للواقع أو معبرة عنه بالضرورة. فهناك مسافة فى معظم الأحيان بين الصورة والواقع. وقد تكون هذه المسافة كبيرة أحياناً. وربما يكون هذا هو حال المسافة بين الواقع والصورة الإعلامية التى تلح على أن المشير عبد الفتاح السيسى سيكتسح الانتخابات الرئاسية أو أنه فاز بها قبل أن تبدأ. فالمجتمع المصرى الواسع والمتنوع أكبر من أن يمكن اختزاله فى أية صورة إعلامية حتى اذا كانت دقيقة. فواقعيا, يملك منافسو المشير السيسى مصدرين للقوة فى بداية السباق وقبل أن يتحركوا فى حملاتهم الانتخابية. فأما مصدر القوة الأول فهو عدم ارتياح قطاعات من المجتمع يصعب تقدير حجمها بدقة الآن بسبب أخطاء السلطة الانتقالية وضعف أدائها وتخبطها، ونتيجة الأجواء المصنوعة التى ترَّوج لعودة الصوت الواحد وتدفع باتجاه «الكل فى واحد» وتُهييء لصناعة الفرعون الذى أصبح لدى غير قليل من المصريين حساسية تجاه عودته مرة أخرى مهما كان محبوباً أو مرغوباً. فالمشير السيسى هو المتضرر الأول، إلى جانب المسار الديمقراطى بطبيعة الحال، من حملات النفاق والمداهنة التى لا يمكن اعتباره مسئولاً عنها. ولكن عدم مسئوليته لا يحول دون تأثره سلبياً بما تؤدى إليه من إثارة مخاوف متزايدة. وأما مصدر القوة الثانى الذى يمكن أن يستفيد منه منافسو المشير السيسى فهو أداء وزارة الداخلية الذى يختلف المصريون عليه الآن. فهناك من يغفرون لها انتهاكات تتجاوز الدستور والقانون على أساس أن انغماسها فى مواجهة إرهاب يهدد الأخضر واليابس يفرض مساندتها وعدم فرض ضغوط عليها لتصحيح أدائها خشية أن يؤدى ذلك إلى إضعافها. ولكن هناك فى المقابل من يرون أن هذه التجاوزات لا تبَّشر بخير ليس فقط بخصوص المسار الديمقراطى ولكن على صعيد مواجهة الإرهاب أيضا لأنها تدل على ضعف فى الكفاءة تثير القلق بشأن نتائج هذه المواجهة نفس ها. وأياً يكون الأمر فى تقييم أداء وزارة الداخلية وسلوك كثير ممن يتطوعون لدعم المشير الذى لا يحتاج إلى أمثالهم، فالقدر المتيقن هو أن فى هذا الدعم وذاك الأداء خصماً من رصيده لصالح منافسيه. نقلاً عن "الأهرام"

GMT 05:41 2017 الإثنين ,24 تموز / يوليو

على قلب رجل واحد إلا حتة

GMT 05:09 2017 الأحد ,23 تموز / يوليو

حاجة أميركا وروسيا.. إلى صفقة سورية

GMT 05:06 2017 الأحد ,23 تموز / يوليو

لا تراهنوا على «ترامب»!

GMT 05:05 2017 الأحد ,23 تموز / يوليو

انفراج واسع فى الأزمة السورية

GMT 05:03 2017 الأحد ,23 تموز / يوليو

23 يوليو و«الجماعة 2»

GMT 05:02 2017 الأحد ,23 تموز / يوليو

23 يوليو!

GMT 05:00 2017 الأحد ,23 تموز / يوليو

الثورة الحقيقية

GMT 05:33 2017 السبت ,22 تموز / يوليو

جراحة اقتصادية بدون ألم
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - فرص منافسى السيسى   مصر اليوم - فرص منافسى السيسى



  مصر اليوم -

لمناقشة فيلمها المقبل "Black Panther"

لوبيتا نيونغو أنيقة خلال حضورها "Comic-Con"

سان دييغو ـ رولا عيسى
حرصت النجمة لوبيتا نيونغو على حضور فعاليات معرض "Comic-Con"  السينمائي، السبت، والمُقام في مدينة سان دييغو الأميركية من أجل مناقشة فيلمها المقبل "Black Panther". واختارت لوبيتا نيونغو، البالغة من العمر 34 عاما، لهذه المناسبة جمبسوت مزركش من اللون الأخضر والأسود مع رداء طويل مماثل حمل توقيع المصمم اللبناني العالمي إيلي صعب من مجموعته الجديدة لعام 2018. وبدت الفنانة الكينية بكامل أناقتها في نمط صيفي جديد مزخرف، مع ابتسامتها العريضة، وأضافت الممثلة الحائزة على جائزة الأوسكار كوليه ذهبيا يناسب خط العنق المنخفض لردائها. انضمت لوبيتا لحضور المؤتمر المقام حول الفيلم مع أبطال العمل وهم شادويك بوسيمان، مايكل بي جوردون، داناي غوريرا، مارتن فريمان، دانييل كالويا، والمخرج ريان كوغلر حيث تم الكشف عن البوستر الرسمي للفيلم. ينطلق الفيلم من قصة "تشالا" ملك "واكاندا" الأفريقية، والذي يتولى مسؤولية الحكم في المملكة، ويتحتم عليه الدفاع عن أرض بلاده من التمزق بفعل تدخلات

GMT 11:05 2017 الإثنين ,24 تموز / يوليو

تراث يعود للعصور الوسطى ستشاهده في بوخارست
  مصر اليوم - تراث يعود للعصور الوسطى ستشاهده في بوخارست
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon