البحث عن فرصة عمل!

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - البحث عن فرصة عمل

عماد الدين أديب

سوف يستمر التحدى الأول والأعظم على كاهل أى حكومة، وأى رئيس يتولى المسئولية فى مصر، هو التعامل مع ملف العمل والتشغيل، وحل مشكلة البطالة. فى مصر، هناك 4٪ من السكان من الذين يصنفون على أنهم فى وضع مستوى الفقر العالمى، أى أن دخلهم أقل من دولارين فى اليوم، أما الأكثر فقراً، أى الذين يبلغ دخلهم أقل من دولار واحد، أى أقل من 7 جنيهات يومياً فهم يمثلون 20٪ من السكان. ويستهلك 5٪ فقط من سكان مصر 95٪ من إنتاج البلاد! وتبلغ حالة العمالة غير المؤهلة أكثر من 40٪ من المتقدمين لسوق العمل، كما أن معدل الأمية التعليمية يبلغ 30٪ من البالغين. وحتى تعرف خطورة ضعف السيولة النقدية لدى ملايين المصريين، فإن الإحصاءات تدل على أن 90٪ من البالغين هم خارج سوق التعامل مع البنوك والمؤسسات المالية. ويوجد قرابة الـ8 ملايين عامل باليومية خارج نظام العمل الثابت، أو التأمينات الاجتماعية، وبالتالى خارج مظلة أى تأمين صحى. وإذا كان تعداد السكان قد بلغ اليوم قرابة 94 مليون نسمة بمن فيهم السكان داخل وخارج مصر، فإن خطر الازدياد السكانى يصبح أكثر تأثيراً إذا عرفنا أن تعداد سكان مصر المحروسة سوف يبلغ مائة مليون عام 2020. وينتظر أن تزداد ضغط القوى الطالبة للعمل من أكثر من 500 ألف إلى مليون سنوياً عام 2020. إذن، يبقى السؤال الكبير الذى يجب أن نعطيه الأولوية الأولى فى كل برامجنا الحكومية، وهو كيف يمكن أن نستوعب هذه المطالب الضاغطة على سوق العمل، وعلى أى حاكم أو حكومة فى مصر؟ فرصة العمل تحتاج لطاقة، والطاقة تحتاج إلى تمويل، والتمويل يحتاج لاستثمار، والاستثمار يحتاج لخطة، والخطة تحتاج تصوراً علمياً، والتصور العلمى يحتاج إلى عقول مستنيرة.

GMT 08:53 2017 الخميس ,17 آب / أغسطس

الثورة فى العراق

GMT 07:04 2017 الأربعاء ,16 آب / أغسطس

عصر الميليشيات يحصن عصر الهزيمة

GMT 07:03 2017 الأربعاء ,16 آب / أغسطس

الفارق بين العقل المنغلق والعقل المنفتح

GMT 07:01 2017 الأربعاء ,16 آب / أغسطس

هل أصبح الأمريكيون أكثر عنصرية؟!

GMT 07:00 2017 الأربعاء ,16 آب / أغسطس

معركة عزل ترامب

GMT 06:54 2017 الأربعاء ,16 آب / أغسطس

حول تعديل الدستور

GMT 06:53 2017 الأربعاء ,16 آب / أغسطس

حوار الوراق المتعثر

GMT 01:12 2017 الثلاثاء ,15 آب / أغسطس

الشيعة لا يدخلون الجنة!
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - البحث عن فرصة عمل   مصر اليوم - البحث عن فرصة عمل



  مصر اليوم -

خلال حفل Mayfair's MNKY HSE في لندن

ديمي روز تخطف الأنظار بفستان أصفر ذو أشرطة رقيقة

لندن ـ ماريا طبراني
تشتهر الممثلة الأميركية ديمي روز، بعينيها الجميلتين ومنحنيات جسدها الجذابة، وقد استغلت النجمة كل مقومات جمالها وجاذبيتها للظهور في حفل Mayfair's MNKY HSE، وهي في كامل أناقتها، بارتدائها فستان متهدل دون حمالة للصدر، ليظهر منحيات جسدها وخصرها الرشيق، وتقول الشائعات أن تياغا هو الخطيب السابق للعارضة البالغة 22 عامًا من العمر، والتي ظهرت مذهلة في فستان أصفر باللون الخردل ذو أشرطة رقيقة وفتحة مائلة للساق. وشوهدت ديمي وهي مع صديقها السابق كايلي جينر بطريقه رومانسية، واكتسبت منذ ذلك الحين شهرتها بسبب شخصيتها المثيرة، وأظهر رداء ديمي جمال ورشاقه وتناسق سيقانها، وقد عززت طولها بارتدئها صندل ذهبي اللون وذو كعب عالي مع حزام كاحل سميك، ولضمان توهجها خلال العرض، قامت بإسدال خصل من شعرها على وجها مع وضعها مكياج خفيف. وحصلت ديمي على شهرتها عندما تم اختيارها للمشاركة في عمل "ملائكة تاز" في عام 2015، وذلك بعد شهرتها من
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon