نهاية التفويض «على بياض»!

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - نهاية التفويض «على بياض»

عماد الدين أديب

أثار الأستاذ عمرو أديب فى برنامجه المميز سؤالاً بالغ الأهمية، بل إنه فـى يقينى هـو الـسؤال الأهم عن مدى جدية النظـام القـائم عـلى إجـراء انتخابات رئاسية تنافسية على أساس شفاف، وفق المعايير الدولية فى الديمقراطيات المحترمة. وما حذر منه عمرو أديب هو هواجس مشروعة حتى لا نقع فى حالة استبداد جديدة. على هذا الأساس يجب ألا يتم «ترويع» مسبق لكل من يفكر فى ترشيح نفسه أمام مرشح الشعب الكاسح. وفى ذات الوقت يجب ألا نتساهل فى إجراءات الشفافية فى مصادر التمويل للمرشح الرئاسى. ومن المذهل أننا حتى الآن لم نرَ مرشحاً واحداً حسم مسألة ترشيحه بشكل صريح وحاسم، بمعنى أنه قال بشكل علنى ورسمى أنا سوف أرشح نفسى للانتخابات الرئاسية. الجميع يترددون، ويدرسون، ويلمحون، وينتظرون لحين معرفة متى وكيف سيرشح الفريق أول عبدالفتاح السيسى نفسه. والمسألة التى يطرحها عمرو أديب هى هل نحن أمام انتخابات تنافسية، أم نحن على أعتاب استفتاء على الفريق أول عبدالفتاح السيسى؟! الانتخابات التنافسية شىء، والاستفتاء شىء آخر، الخيار السياسى الأحادى شىء، والاختيار والمفاضلة بين منافسين شىء آخر. يجب أن نرسى تجربة اختيار الرئيس بناءً على معايير تتعدى الشخصنة أو المشاعر العاطفية، ولكن على أسس قائمة على قيام الناخب باحترام عقله والمفاضلة العملية بناءً على البرامج والالتزامات التى يقدمها المرشح. فكرة الاختيار المسبق وإعطاؤه «تفويض على بياض» هى مسألة انتهت ويجب أن تكون قد ذهبت إلى غير رجعة. نحن بحاجة إلى معرفة برنامج كل مرشح، ومعرفة فريقه الرئاسى، ومعاييره فى أداء الحكم، وجدوله الزمنى فى تحقيق الأحلام والوعود التى يقطعها أمام الناس. يجب أن نصل إلى مرحلة وقوف كل المرشحين طابوراً أمام الرأى العام يعرضون بشفافية أفكارهم ومراجعهم ثم يُترك «لسيادة المواطن» العظيم أن يختار من يراه مناسباً. نريد انتخابات رئاسية «بجد»! نقلاً عن "الوطن"

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - نهاية التفويض «على بياض»   مصر اليوم - نهاية التفويض «على بياض»



  مصر اليوم -

رغم احتفالها بعيد ميلادها الـ50 منذ أيام

نيكول كيدمان تُبيِّن سبب بشرتها المشرقة والنقية

واشنطن ـ رولا عيسى
لطالما حافظت نيكول كيدمان على مظهرها الشبابي رغم احتفالها بعيد ميلادها الـ50 يوم الثلاثاء، إنها الممثلة الحائزة على جائزة "الأوسكار" والتي تشتهر ببشرتها الصافية والنقية التي لا تشوبها شائبة. وفي حديثها إلى موقع "ألور" هذا الأسبوع، كشفت الاسترالية عن منتج واحد تقم بتطبيقه للحفاظ على جمالها الدائم, فلطالما كانت العناية بالبشرة دائما أولوية قصوى بالنسبة للأم العاملة هذه، التي شهدت توقيعها كسفيرة للعلامة التجارية الأميركية للعناية بالبشرة "نيوتروجينا" في يناير/ كانون الثاني. وتؤكد نجمة "ذي بج ليتل ليارس" على أنها مهووسة باستخدام المستحضرات الواقية من الشمس على وجهها كل صباح لمنع أضرار أشعة الشمس التي تغير ملامحها. وتقول "في الصباح أقوم بتطبيق الكريم الواقي من الشمس. فأنا أحب الخروج كثيراً وأحب ممارسة الرياضة في الهواء الطلق، ولكنني لا أحب الشمس على بشرتي لأنها مباشرة جدا." وتحدثت عن مدى تخوفها من بقع الشمس عندما كانت طفلة مما أدى بها

GMT 05:56 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

نظام "هايبرلوب" يقتحم فنادق أميركا بأفكار جنونية
  مصر اليوم - نظام هايبرلوب يقتحم فنادق أميركا بأفكار جنونية

GMT 06:50 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

"غوغل" و"فيسبوك" تفقدان عائدات الإعلانات الرقمية
  مصر اليوم - غوغل وفيسبوك تفقدان عائدات الإعلانات الرقمية

GMT 08:31 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

«على عهدك وباقى»

GMT 07:11 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

السعودية تستعيد روح المبادرة

GMT 07:09 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

لماذا لم يخرجوا للتظاهر؟

GMT 07:08 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

«المتغطى بالأمريكان عريان»

GMT 07:06 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

نهاية الأسبوع

GMT 07:05 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

تيران وصنافير الكاشفة

GMT 07:03 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

الفائزون بجوائز الدولة

GMT 07:19 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

'يوم خطف القدس'
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 07:13 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

نعيمة كامل تقّدم أحدث العباءات الرمضانية في 2017

GMT 06:35 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

اكتشاف 21 مخلوقًا بحريًا مجهولًا في أستراليا

GMT 05:04 2017 الثلاثاء ,20 حزيران / يونيو

قصر مذهل يسجل رقمًا قياسيًا لبيعه بـ23 مليون دولار

GMT 07:32 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

دراسة تكشف أن الاذكياء لديهم طفرات وراثية أقل

GMT 08:39 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

البتراء الصغيرة الأفضل سياحيًا في دولة الأردن

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ

GMT 04:18 2017 الإثنين ,19 حزيران / يونيو

هبة عرفة تكشف عن قطع أزياء لصيف 2017 من تنفيذها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon