إغلاق محور الأوتوستراد القادم من المعادي لمدة 30 يومًا محمد حسان يصرح أنه لو استطاع أن يشد الرحال إلى الأقصى ما تأخر» خبير اقتصادي يؤكد أن الدولار سيصل لـ 16 جنيه قبل نهاية العام الجاري إصابة الحارس الشخصي لـرئيس الجمهورية المصري عبد الفتاح االسيسي محادثات بين خليفة حفتر وفايز السراج في باريس الثلاثاء مقتل خمسة من ميلشيات حزب الله إثر استهداف سيارتهم بصاروخ حراري في تلال القلمون الغربي بريف دمشق قوات إنفاذ القانون بالجيش الثالث الميدانى تواصل جهودها وتدمر عدد (2) عربة دفع رباعى و(8) دراجة نارية ومخزن للوقود والقبض على عدد (2) فرد مشتبه فى دعمهما للعناصر المتطرفة العثور على ثمانية قتلى و28 جريحًا في مقطورة شاحنة في تكساس بالولايات المتحدة الجامعة العربية تعتبر القدس "خطا أحمر" وتتهم اسرائيل باللعب بالنار قوات الاحتلال تعتقل 5 شبان فلسطينيين بتهمة رشق الحجارة وإشعال إطارات مطاطية في بلدة كفر كنا بالداخل الفلسطيني المحتلة
أخبار عاجلة

قانون فهم المصريين

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - قانون فهم المصريين

عماد الدين أديب

هناك مساحة كبرى بين الرغبة فى تحقيق الحلم والقدرة الفعلية على تنفيذه ووضع كل خيوطه على أرض الواقع. أزمة النخبة فى مصر أنها لا تحلم، وإذا حلمت يكون حلمها متواضعاً، وإذا كان حلمها كبيراً بلا حدود فهى لا تضع خطة تنفيذية لإنجازه، وإذا وضعت الخطة كانت غير علمية وغير عملية!! أزمة الهوة الواسعة بين «الرغبة» و«القدرة» لدى المصريين هى أزمة الأزمات. نحن قوم إذا قلنا نكتفى بذلك وكأننا قد فعلنا! والمذهل أن مصر التى قامت بثورتين فى 3 سنوات أنهت فيها أنظمة مبارك والمجلس العسكرى وجماعة الإخوان، ونعيش الآن مرحلة صراع الفترة الانتقالية، ننجح فى «استبدال» النظام السياسى وخلعه من مكانه دون أن نبنى فى هذا الفراغ نظاماً بديلاً له يعبّر عن الأحلام والطموحات. ما أغرب ذلك الشعب العظيم الملىء بالمفارقات غير المعقولة! إنه الشعب الذى بنى معجزة العمارة الأبدية فى منطقة أهرامات الجيزة، لكنه يعجز بعد 6 آلاف سنة عن ترميم عمارة آيلة للسقوط بسبب سوء الصيانة! إنه الشعب الذى هزم الهكسوس والتتار والصليبين والفرنسيين والإنجليز وعبر قناة السويس، لكنه فشل فى هزيمة السحابة السنوية السوداء! إنه الشعب الذى طالب ببقاء محمد على الألبانى بدلاً من عمر مكرم المصرى وخرج يوم 9 يونيو 1967 يطالب بعدم تنحى جمال عبدالناصر بعد 72 ساعة فقط من فقدان سيناء والقدس والضفة وغزة والجولان. إنه الشعب الذى لديه قاعدته الخاصة فى الإقدام على الفعل فى الزمن والمكان والأسلوب الذى لا يتوقعه أى إنسان، وهو أيضاً الشعب الذى لا تعرف كيف ومتى وبأى وسيلة يقدم على رد الفعل. إنه شعب له قانونه الخاص جداً به، وهو أمر مميز للغاية يصعب على الفهم ويستحيل تدريسه فى كليات العلوم السياسية أو مراكز الأبحاث المتخصصة. شعب مصر من يفهمه عن عمق يستطيع أن يقوده بنجاح إلى إدارة شئون العالم كله! المهم أن تفهمه فعلاً! نقلاً عن "الوطن"

GMT 05:00 2017 الأحد ,23 تموز / يوليو

الثورة الحقيقية

GMT 05:33 2017 السبت ,22 تموز / يوليو

جراحة اقتصادية بدون ألم

GMT 05:31 2017 السبت ,22 تموز / يوليو

لا خوف منها

GMT 05:29 2017 السبت ,22 تموز / يوليو

باعة الفتوى الجائلين!

GMT 05:20 2017 السبت ,22 تموز / يوليو

من مفكرة الأسبوع

GMT 05:20 2017 السبت ,22 تموز / يوليو

من مفكرة الأسبوع

GMT 05:18 2017 السبت ,22 تموز / يوليو

اردوغان يصيب ويخطىء
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - قانون فهم المصريين   مصر اليوم - قانون فهم المصريين



  مصر اليوم -

رفقة زوجها خوسيه أنطونيو باستون في إسبانيا

إيفا لونغوريا أنيقة خلال حفل "Global Gift Gala"

مدريد - لينا العاصي
انتقلت إيفا لونغوريا بشكل سلس من لباس البحر الذي ارتدته على الشاطئ وهي تتمتع بأيام قليلة مبهجة في أشعة الشمس الإسبانية مع زوجها خوسيه أنطونيو باستون، إلى ملابس السهرة النسائية، عندما وصلت في إطلالة غاية في الأناقة لحفلة "Global Gift Gala"، مساء الجمعة في المطعم الراقي "STK Ibiza". وكانت الممثلة البالغة من العمر 42 عامًا، محط أنظار الجميع عندما ظهرت على السجادة الحمراء، حيث بدت بكامل أناقتها مرتدية فستانًا قصيرًا مطرزًا من اللون الأبيض، والذي أظهر قوامها المبهر، ومع الفستان  بالأكمام الطويلة، ارتدت ايفا لونغوريا زوجًا من الصنادل "سترابي" ذو كعب أضاف إلى طولها بعض السنتيمترات بشكل أنيق وجذاب. وعلى الرغم من تباهيها بملامح وجهها الطبيعي الجميل، وضعت نجمة المسلسل التلفزيوني الشهير "Desperate Housewives" بريقًا مثيرًا من الماكياج، حيث أبرزت جمالها الطبيعي مع ظل سموكي للعين، والقليل من أحمر الخدود وأحمر الشفاه الوردي.  وحافظت إيفا على إكسسواراتها بالحد
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon