العثور على ثمانية قتلى و28 جريحًا في مقطورة شاحنة في تكساس بالولايات المتحدة الجامعة العربية تعتبر القدس "خطا أحمر" وتتهم اسرائيل باللعب بالنار قوات الاحتلال تعتقل 5 شبان فلسطينيين بتهمة رشق الحجارة وإشعال إطارات مطاطية في بلدة كفر كنا بالداخل الفلسطيني المحتلة الاحتلال يغلق باب المغاربة بعد اقتحام 122 مستوطنًا للمسجد الأقصى المبارك، صباح الأحد وزير جيش الاحتلال أفيغدور ليبرمان يطالب الرئيس محمود عباس بإدانة عملية حلميش التي نفذها الأسير الجريح عمر العبدوزير جيش الاحتلال أفيغدور ليبرمان يطالب الرئيس محمود عباس بإدانة عملية حلميش التي نفذها الأسير الجريح عمر العبد مدفعية الجيش اللبناني تستهدف مجموعة من المسلحين في التلال خلال محاولتها التسلل إلى عرسال غارات لطائرات الجيش السوري على مناطق في الغوطة الشرقية تخرق اتفاق وقف إطلاق النار في المنطقة الاحتلال يعتقل النائب بالمجلس التشريعي عمر عبدالرازق من مدينة سلفيت، فجر الأحد تنظيم "سرايا أهل الشام" يعلن وقف إطلاق النار في منطقة القلمون الغربي وجرود عرسال تمهيدا لبدأ المفاوضات مع الجيش السوري و حزب الله من أجل الخروج بأتجاه الشمال السوري قوات الاحتلال تعتقل 25 فلسطينيًا بينهم نشطاء وقيادات في حركة حماس بالضفة المحتلة، فجر الأحد
أخبار عاجلة

مسئولية الشعب!

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مسئولية الشعب

عماد الدين أديب

دائماً هناك الحل السهل لتفسير أى أزمة يعانيها الإنسان المصرى! هذا الحل السهل وهذا التفسير المريح يكمن فى اتهام الحاكم والحكومة بالتقصير وتحميلهما مسئولية كل أخطاء وخطايا شعب بأكمله. الحاكم مجرد قائد، والحكومة مجرد سلطة تنفيذية، لكن العبرة دائماً تكمن فى الشعب الذى يمثل الأغلبية الكاسحة من القوى البشرية الفاعلة والمؤثرة. وحده الشعب هو الذى يخلق حالة التقدم أو حالة التخلف فى أى مجتمع فى أى وطن فى أى زمان. لم يكن ممكنا لليابان أن تحقق الطفرة الاقتصادية الهائلة عقب هزيمتها فى الحرب العالمية الثانية لولا الالتزام الصارم للعامل اليابانى بقيم العمل والسعى المقدس إلى رفع إنتاجية العمل. ولم يكن ممكناً للصين الشعبية أن تحول أكبر زيادة سكانية فى العالم من حالة «العبء» البشرى الضاغط على التنمية إلى مصدر تطور وإنجاز وتخفيض قيمة اليد العاملة حتى أصبح المنتج الصينى من أكثر المنتجات تنافسية فى العالم بسبب رخص اليد العاملة. ولم يكن ممكناً للشعب الهندى العظيم أن يحول أكبر حالة فقر عرفها التاريخ إلى اقتصاد ينافس على صدارة اقتصادات العالم المعاصرة ويحتل مراكز متقدمة فى صناعات الصلب، والأدوية، والسلاح، والسيارات والقطارات، ولديه أكبر صناعة أفلام فى العالم وأكبر وادى تكنولوجيا إلكترونية على ظهر كوكب الأرض. هذا بالطبع تم إنجازه فى ظل حكومات رشيدة وواعية وفى ظل حكام لديهم قدر عظيم من الاستنارة والوعى والفهم، لكنه تم أيضاً من خلال تفاعل شعب يتوكل على الله ولا يتواكل، يقدر مسئوليته ولا يعلق خطاياه على شماعة الحاكم والحكومة، يحترم قيمة العمل بدلاً من أن يبحث عن الأعذار للتهرب من العمل. إن الإحصاءات التى تتحدث عن أن الموظف الحكومى المصرى يعطى عمله 35 دقيقة عمل يومية وأنه من أكثر الموظفين فى العالم الذين يتغيبون عن دور أعمالهم بأعذار أو بدون. طبعاً لا نريد أن نفتح ملف الفساد الإدارى الذى أصبح أسلوب حياة فى الإدارة الوسطى والدنيا فى جميع مجالات الجهات الرسمية. وأصبح الشعار المعروف «أبرز حتى تنجز» والإبراز هنا هو إبراز الرشوة حتى يتم الإنجاز وهو مجرد أداء المهمة المفروض أن الموظف يتقاضى -فى الأساس- راتبه عليها. نحن نلوم الحكام والحكومة ولكن متى توقفت النخبة السياسية فى مصر بشجاعة أمام مسئولية المحكومين بدلاً من قصر المسئولية فقط على الحاكم. لن تنهض مصر بحكومة وحكام، ولكنها سوف تنهض بالدرجة الأولى بوعى وقدرة وصدق وتفانى شعبها. نقلاً عن "الوطن"

GMT 05:00 2017 الأحد ,23 تموز / يوليو

الثورة الحقيقية

GMT 05:33 2017 السبت ,22 تموز / يوليو

جراحة اقتصادية بدون ألم

GMT 05:31 2017 السبت ,22 تموز / يوليو

لا خوف منها

GMT 05:29 2017 السبت ,22 تموز / يوليو

باعة الفتوى الجائلين!

GMT 05:20 2017 السبت ,22 تموز / يوليو

من مفكرة الأسبوع

GMT 05:20 2017 السبت ,22 تموز / يوليو

من مفكرة الأسبوع

GMT 05:18 2017 السبت ,22 تموز / يوليو

اردوغان يصيب ويخطىء
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مسئولية الشعب   مصر اليوم - مسئولية الشعب



  مصر اليوم -

رفقة زوجها خوسيه أنطونيو باستون في إسبانيا

إيفا لونغوريا أنيقة خلال حفل "Global Gift Gala"

مدريد - لينا العاصي
انتقلت إيفا لونغوريا بشكل سلس من لباس البحر الذي ارتدته على الشاطئ وهي تتمتع بأيام قليلة مبهجة في أشعة الشمس الإسبانية مع زوجها خوسيه أنطونيو باستون، إلى ملابس السهرة النسائية، عندما وصلت في إطلالة غاية في الأناقة لحفلة "Global Gift Gala"، مساء الجمعة في المطعم الراقي "STK Ibiza". وكانت الممثلة البالغة من العمر 42 عامًا، محط أنظار الجميع عندما ظهرت على السجادة الحمراء، حيث بدت بكامل أناقتها مرتدية فستانًا قصيرًا مطرزًا من اللون الأبيض، والذي أظهر قوامها المبهر، ومع الفستان  بالأكمام الطويلة، ارتدت ايفا لونغوريا زوجًا من الصنادل "سترابي" ذو كعب أضاف إلى طولها بعض السنتيمترات بشكل أنيق وجذاب. وعلى الرغم من تباهيها بملامح وجهها الطبيعي الجميل، وضعت نجمة المسلسل التلفزيوني الشهير "Desperate Housewives" بريقًا مثيرًا من الماكياج، حيث أبرزت جمالها الطبيعي مع ظل سموكي للعين، والقليل من أحمر الخدود وأحمر الشفاه الوردي.  وحافظت إيفا على إكسسواراتها بالحد
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon