الجنون سيد الموقف!

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الجنون سيد الموقف

عماد الدين أديب

الجريمة البشعة التى راح ضحيتها 4 قتلى و19 مصاباً فى كنيسة العذراء بالوراق هى نموذج لما يمكن توقعه من أعمال إرهابية فى الفترة المقبلة. ويبدو أن هذا العمل البائس واليائس هو رد فعل فشل جماعة الإخوان المسلمين فى تحريك جموع المصريين ضد نظام ثورة 30 يونيو. ويبدو أيضاً أن نجاح القوات المسلحة فى سيناء وضرب قيادات التنظيم فى جميع مدن ومحافظات مصر وقبول الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبى بالأمر الواقع الجديد فى مصر أوصل جماعة الإخوان إلى اختيار أشكال من التصعيد النوعى الذى قد يصل إلى التفجير أو إطلاق صواريخ أرض - أرض أو خطف زعامات سياسية أو رتب عليا من الشرطة أو الجيش والمقايضة عليها. الآن وصلنا إلى أدنى مستوى من أعمال الإرهاب والتخريب السياسى وهو مستوى إثارة الحرب الطائفية فى البلاد. وإذا كان ما حدث مساء الأحد هو اعتداء على كنيسة قبطية فإنه من الممكن أن يكون الاعتداء المقبل على مصلين فى مسجد بالمنطقة ذاتها لإعطاء الانطباع الراسخ بأن ما حدث ويحدث هو حرب طائفية بين المسلمين والأقباط. وبالطبع فإن أهم انطباع تسعى عملية كنيسة العذراء لتركيزه فى ذهن ونفسية أشقائنا الأقباط هو أن الدولة فشلت فى حمايتهم وأن هذا النظام الذى ساندوه فى 30 يونيو الماضى غير قادر على حمايتهم! هذا التفكير الأحمق لن يؤدى بأصحابه إلا إلى المزيد من الخسائر السياسية وزيادة حالة الكراهية الشعبية والعداء الجماهيرى تجاهه. والقراءة المتأنية لمواقع جماعة الإخوان على شبكة الإنترنت مساء الحادث من الممكن أن تصيب أى عاقل بحالة من الجنون! مواقع الإخوان وأنصارهم تتهم الجيش والشرطة فى مصر بتدبير حادث كنيسة العذراء لمحاولة تشويه صورة الإخوان -كذباً- وإلصاق تهم باطلة بهم، مؤكدة أن الجماعة كانت وما زالت وستظل ضد أى شكل من أشكال العنف أو الإرهاب. وكما يقولون فى التراث المصرى القديم «يا مثبت العقل والدين يا رب»! إننا فى مرحلة غاب فيها العقل وأصبح فيها الجنون هو سيد الموقف! نقلاً عن "الوطن"

GMT 02:16 2017 الخميس ,27 تموز / يوليو

23 يوليو ليست 3 يوليو

GMT 02:14 2017 الخميس ,27 تموز / يوليو

معركة كرامة أولا

GMT 08:47 2017 الأربعاء ,26 تموز / يوليو

لبنان في غنى عن هذا النوع من الانتصارات

GMT 08:46 2017 الأربعاء ,26 تموز / يوليو

حلم الدولة المدنية

GMT 08:45 2017 الأربعاء ,26 تموز / يوليو

اسأل الرئيس وكن أكثر تفاؤلا

GMT 08:42 2017 الأربعاء ,26 تموز / يوليو

حكمة الحكيم

GMT 08:41 2017 الأربعاء ,26 تموز / يوليو

فى مؤتمر الشباب !

GMT 08:40 2017 الأربعاء ,26 تموز / يوليو

خديعة تعريف الإرهاب
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الجنون سيد الموقف   مصر اليوم - الجنون سيد الموقف



  مصر اليوم -

خلال العرض الأول لمسلسل "Big Little Lies"

نيكول كيدمان وريس ويذرسبون بإطلالات سوداء مذهلة

لوس أنجلوس ـ رولا عيسى
 حضرت النجمتان العالميتان نيكول كيدمان، وريس ويذرسبون العرض الأول ومؤتمر "Q&A" الخاص بمسلسل "Big Little Lies"  الذي يُعرض على شاشة  "hbo"، في لوس أنغلوس مساء الثلاثاء، واختارت النجمتان اللون الأسود ليكون رمزًا لأناقتهما في الحفلة الأولى لعملهم الجماعي، حيث ظهرت ريس ويذرسبون بفستان قصير الأكمام ويصل إلى الركبة، بينما ارتدت نيكول فستانا يصل إلى الكاحل.   تألقت كيدمان بفستان شفاف أبرز حمالة الصدر بالجزء الأعلى ويغطى بالأسفل بالدانتيل الطويل إلى الكاحل والذي أضفي إليها أناقة لا مثيل لها، وصففت النجمة التي تبلغ من العمر 50 عامًا، شعرها بتقسيمه لنصفين لينسدل على كتفيها وظهرها، وأضافت القليل من المكياج من ظل العيون الأسود والماسكارا، وأحمر الخدود ، وأحمر الشفاه الداكن، كما التقطت النجمة ذات الأصول الاسترالية صورًا تجمعها بالنجمة العالمية ريس ويذرسبون على السجادة الحمراء، والتي ارتدت فستانًا اسودًا مدمجًا مع أنماط من اللون الأبيض والفضي، ويتميز بالرقبة المستديرة، وانتعلت
  مصر اليوم - إيبيزا النادي الأفضل لقضاء عطلة مميزة لاتنسى
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon