«ماتكسروش بخاطر مصر»!

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - «ماتكسروش بخاطر مصر»

عماد الدين أديب

كلمة الفريق أول عبدالفتاح السيسى فى نهاية الحفل الغنائى بمناسبة احتفالات 6 أكتوبر هى محطة بالغة الأهمية فى محطات تواصل هذا الرجل بالرأى العام فى مصر. نجح الفريق أول السيسى مرة أخرى بأسلوبه السهل الممتنع وعباراته التى تمس الوجدان الشعبى والحس الوطنى للمصريين فى زمن الشعور بفقدان الزعيم والزعامة والدور الرائد لمصر، أن يرسل شحنة جديدة من العاطفة الصادقة للجماهير. نجح الفريق أول السيسى بذات القوة التى فشل بها الرئيس السابق الدكتور محمد مرسى فى التواصل القوى مع ملايين المصريين. خطاب السيسى لعموم المصريين، أما خطاب د.مرسى فقد كان موجهاً للأهل والجماعة والعشيرة. كلمات السيسى قصيرة من القلب، بينما كلمات د.مرسى طويلة من الحنجرة. كلمات السيسى تقتحم نفوس المصريين من دون استئذان، بينما كلمات د.مرسى خشبية تفشل فى تحريك مشاعرهم. السيسى يراهن على الناس؛ كل الناس، بينما د.مرسى كان يراهن على الجماعة، فقط الجماعة. قال السيسى أمس مخاطباً عموم الناس وكأنه يوصيهم ببلادهم: «أرجوكم ما تكسروش بخاطر مصر» ثم عاد وقال «مصر محتاجة للعمل علشان تقدر تكون قد الدنيا». هنا يقدم السيسى الحلم الوطنى لجماهير مصر فى وطن يتجاوز حدوده بلا سقف أحلام «قد الدنيا»، لكنه يستدرك ليذكّر الحالمين من المصريين أن هناك «فاتورة» وهناك «ثمن» يجب أن ندفعه لتحقيق هذا الحلم، وأول الأثمان المطلوبة هو «العمل». حينما يوصينا الفريق أول عبدالفتاح السيسى «بعدم كسر خاطر مصر» فإنه يوصينا بثلاثة أمور أساسية فى آن واحد. 1- بحب مصر 2- بصيانة هذا الحب 3- بعدم خيانة هذا الحب قد تبدو كلمات السيسى بسيطة لكنها فى حقيقتها عميقة مؤثرة تخترق جدران قلوب المصريين إلى الحد الذى استطاعت أن تحركهم وتخرجهم من بيوتهم بالملايين تلبية لـ«الوعد الصادق» وكلمات رجل محترم احترم نفسه باحترامه للناس. نقلاً عن جريدة "الوطن"

GMT 07:24 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

السلطة إذ تعيد تشكيل الحركة

GMT 09:05 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

مصطفى طلاس.. النموذج السني المطلوب

GMT 09:02 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

الأخبار الأخرى لأمة سعيدة بجهلها

GMT 08:59 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

لا تظلموا التاريخ

GMT 08:54 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

الاستفتاء الكردي وما كان الملا ليفعله

GMT 08:42 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

ليس معركة الدول الأربع وحدها

GMT 08:31 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

«على عهدك وباقى»

GMT 07:11 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

السعودية تستعيد روح المبادرة
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - «ماتكسروش بخاطر مصر»   مصر اليوم - «ماتكسروش بخاطر مصر»



  مصر اليوم -

ظهرت في ثوب أسود شفاف

إيما واتسون متوهجة خلال الدعاية لفيلمها الآخير

باريس ـ مارينا منصف
ظهرت الممثلة "إيما واتسون" يافعة ومتوهجة كزهرة الربيع  أثناء التقاط صور لها للترويج لأحدث أفلامها ""The Circle في فندق "لو بريستول" في باريس يوم الخميس. حيث تألقت بطلة الجميلة والوحش، البالغة 27 عاما، في ثوب أنيق، ينُم عن أسلوبها الفريد من نوعه، وأبرز الفستان قوامها الممشوق، وارتدت ثوبًا رائعًا بكشكشة من تصميم "لويس فويتون" مزين بتفاصيل رقيقة وأنيقة من أوراق شجر ذهبية. تميز الفستان شبه الشفاف بتنوره مكشكشة ونسقته  على نحو رائع مع قميص أبيض مشرق. ولتبرز قوامها ارتدت حذاءً أسود ذو كعب بأشرطة جذابة . وعن إكسسوارتها, فارتدت حقيبة يد بسلسلة أنيقة لإكمال طلتها. ورفعت شعرها عن وجهها في تسريحة شعر عالية لإبراز ملامح وجهها الجميلة. وتلعب الممثلة "إيما" دور الفتاة "ماي" في فيلم  The Circle ، وهي امرأة تحصل على وظيفة أحلامها في شركة كبيرة متخصصة في مجال التكنولوجيا تسمى الدائرة، ومن ثم تساعد في الكشف
  مصر اليوم - صقلية تعدّ مكانًا ملهمًا لسكان أوروبا الشمالية

GMT 04:21 2017 الأحد ,25 حزيران / يونيو

صحافي يتبرع بجائزة مالية إلى أطفال قرية أردنية
  مصر اليوم - صحافي يتبرع بجائزة مالية إلى أطفال قرية أردنية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 07:12 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

هوبسون يقدم زيوتًا طبيعة تساعد على تحسن الصحة

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ

GMT 07:13 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

نعيمة كامل تقّدم أحدث العباءات الرمضانية في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon