فى أن تغلب ضعفك أمام الجبروت الجبان

  مصر اليوم -

فى أن تغلب ضعفك أمام الجبروت الجبان

وائل عبد الفتاح

ما زالت دعوتى لقراءة ما يكتبه أو ينقله الأصدقاء على «فيسبوك»، وهى محاولة لاكتشاف ما لا يمكن اكتشافه عند الوقوع فى أسر الفوران المخيف للهواجس أو الاستعراضات اليومية لأوغاد من عصور منقرضة. ستقرؤون معى اليوم حكايتين عن مواجهة جبروت يبنى جبروته من ضعف الآخرين، أو الخوف من مواجهته، إنها محاولات فى كسر معادلة القوة الفارغة المبنية على «إيثار السلامة» و«تجنب الفضيحة». كاسر الخوف هنا لم ينتظر تشجيع الجماعة المحيطة، خاض مغامرته دون انتظار لكليشيهات عن الناس فى الشوارع.. خاضها دفاعا عن وجوده على هذه الأرض. الحكاية الأولى للصديقة مها الترك «باحثة وناشطة فى المبادرة الشخصية لحقوق الإنسان..» وحكت فيها: «‎ابتديت صباحى بإنى أجرى ورا واحد بسبسلى وقال كلام مش لطيف، اتأكدت من مكان عمله اللى هو طلع فى مصر للتأمين، دخلت الشركة وتحولت إلى وحش مفترس نزل الأمن ومدير الموارد البشرية، وصل الموضوع للمدير المسؤول عليه، ولم أقبل إلا إن الموضوع وصل للمدير العام.. الراجل كل شوية يدخل ورايا بعد كل مرة أوصل فيها لمكتب واحد من المدراء، ويقولى أنا أنا يا أستاذة طب أتحرش بيكى ليه، ده أنا راجل ومتجوز وعندى عيال... قلتله أنا مجنونة وبيتهيألى هو كده... فى النهاية اكتشفت إن الشخص ده مطلع عين كل الموظفات هناك، وبيقرفهم أول ما يخرجوا من المبنى.. تقريبا بنات العمارة كلها كانوا حينزلوا يبوسونى عشان هو أخد إنذار من درجة عالية، ومهدد بالفصل لو فى أى حد تانى اشتكى.. أتمنى إنه البنات فى الشغل عنده يتشجعوا ومايخافوش لو دايقهم. أنا عن نفسى بعد حرقة دم صباحية دلوقتى بقيت مبسوطة والراجل مش صعبان عليا». ‎الحكاية الثانية نقلتها هبة فاروق محفوظ «صحفية» عن فتاة تحكى: «‎النهاردة حصلى موقف أول مرة يحصلى.. وأنا رايحة الكلية لأصحابى واحد حيوان مد إيده عليا! قوم إيه بقى.. أسكتله؟ لفيت وشى ف ثوانى قولتله إنت عبيط ياض. عمل من بنها وكمل مشى. مشيت وراه وقولتله بصلى هنا يا ابن الجزمة انت فاكرنى هاسكتلك. الناس سمعتنى وسألت.. قام جرى جامد.. جريت وراه ماعرفش إزاى بس فعلا جريت!! وقعدت أشتمه.. راح ناطط فوق سور قصير شوية لجنينة مسجد واختفى ورا شجر كتير فى حتة جانبية.. لحسن حظه إن المسجد له فتحات كتيرة وكبير جدا.. لولا كده كان زمانى عاملاله عاهة مستديمة. بعدها.. ببص ورايا لقيت الشارع كله بيجرى ورايا.. وجايين يسلموا عليا.. يقولولى ماتخافيش إنت جدعة.. وسألونى لو سرق منى حاجة أو عورنى أو غيره.. وقالولى تعالى نوصلك ونجيبلك عصير.. كانوا كتير. :D وأنا أضحك وأقولهم أنا أنا تمام.. لو كنت مسكته كنت ضربته.. شكرتهم كلهم ومشيت زى البشوات. xD حسيت إنى قوية.. ثقتى فى نفسى ماخنتنيش.. ‎هيييييييييييييييييييييييييييييييح ‎دونيا :D وغريبة.. إنى ماتأثرتش.. بالعكس ده أنا عايزة أنزل أضرب كل اللى بيضايقوا البنات!». ‎فى نهاية الحكايتين تتخلص الراوية من «قهر» مرورها بتجربة التحرش وهى صامتة، عاجزة.. وتشعر بفرح عبور الحواجز غير الرئيسية التى نتواطأ فيها على أرواحنا.. الثورة ليست هتافا فى مظاهرة أو جولة فى كرنفال الثوار.. الثورة إن لم تصلك أنت شخصيا فهى وأنت فى مكان آخر. نقلاً عن "التحرير"

GMT 11:21 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

آخر يوم في حياة جلالة الملك!

GMT 11:15 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

مبرراتى للترشح للرئاسة!

GMT 10:22 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

كيف يتخذ ترامب قراراته؟

GMT 09:48 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

قديم يتنحى وقديم لا يغادر

GMT 09:44 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

الشعب يحكم

GMT 09:40 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

محافظ المنوفية الفاسد.. من المسؤول عن تعيينه؟

GMT 09:36 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

صفعـة القـرن

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فى أن تغلب ضعفك أمام الجبروت الجبان فى أن تغلب ضعفك أمام الجبروت الجبان



بفستان من الدانتيل الأسود كشف جسدها

هالي بيري بإطلالة جريئة خلال حفل NAACP Image

واشنطن - عادل سلامة
ظهرت النجمة هالي بيري، الحائزة على جائزة "الأوسكار"، بإطلالة مثيرة وجريئة أثارت  ضجة كبيرة فى حفل "NAACP Image Awards"، في دورته الـ49، في باسادينا بولاية كاليفورنيا يوم الاثنين، وهو حفل سنوي تقدمه الجمعية الوطنية الأميركية، لتكريم الأشخاص من أعراق وأصول مختلفة لإنجازاتهم في السينما والتلفزيون والموسيقى والأدب وذلك وفقاً لما نشرته صحيفة "الديلي ميل" البريطانية. ارتدت نجمة هوليوود البالغة من العمر 51 عاماً، فستاناً من الدانتيل الأسود والأحمر الشفاف والذي كشف عن أجزاء من جسدها لتتباهي بيري بخصرها النحيل وساقيها الممشوقتان.  وأضفى على جمالها خمرى اللون، تسريحة شعرها المرفوع على شكل كعكة، مما يبزر من حيويتها المشرقة، واختارت زوجا من الأقراط السوادء، كما انتعلت زوجا من الأحذية بنفس اللون ذات الكعب العالي، حيث أنها جذبت الأنظار والأضواء، من خلال ابتسامتها الساحرة، وفستانها المثير. وأضافت لمسة من ظلال العيون السوداء والماسكارا وبعضا من أحمر الشفاة الوردي اللامع لإكمال اطلالتها.

GMT 05:51 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

"فيرساتشي" و"برادا" تعودان إلى الأصل في 2018
  مصر اليوم - فيرساتشي وبرادا تعودان إلى الأصل في 2018

GMT 09:05 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

تماثيل حيوانات اللاما تتصدر أسواق الهدايا في بوليفيا
  مصر اليوم - تماثيل حيوانات اللاما تتصدر أسواق الهدايا في بوليفيا

GMT 07:54 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

محاولات لتجديد مبنى كليكهيتون غرب يوركشاير
  مصر اليوم - محاولات لتجديد مبنى كليكهيتون غرب يوركشاير

GMT 09:10 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

بريطانيا أمامها فرصة للعودة للاتحاد الأوروبي
  مصر اليوم - بريطانيا أمامها فرصة للعودة للاتحاد الأوروبي

GMT 03:44 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

إغلاق صحيفة الأطفال الوحيدة في أستراليا Crinkling News
  مصر اليوم - إغلاق صحيفة الأطفال الوحيدة في أستراليا Crinkling News

GMT 19:46 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة مصرية تطلب الخلع لخشونة زوجها في ممارسة العلاقة الحميمية

GMT 05:01 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

3 أوضاع جنسية قد تؤدي إلى مخاطر كسر القضيب

GMT 18:20 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

عبود الزمر يصف مُنفّذي جريمة مسجد الروضة بـ"عديمي الرحمة"

GMT 10:36 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سيدة تبتز حماها بعد ممارسة الجنس معها وتصويره في أوضاع مخلة

GMT 23:53 2017 الإثنين ,03 تموز / يوليو

رولا يموت تنشر صورًا فاضحة جديدة على "فيسبوك"

GMT 08:04 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

"مرونة المهبل" تُسهّل ممارسة الجنس بشكل مثير

GMT 12:21 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

تفاصيل مؤلمة ترويها سيدة تعدى عليها شباب في الغربية

GMT 05:23 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ساقطة تقدم إبنتها لراغبي المتعة الحرام في القليوبية

GMT 07:23 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 06:36 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

انخفاض أسعار شاشات التليفزيون في الأسواق المصرية

GMT 09:14 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

نص تحقيقات توقيف موظف وزوجته بممارسة الجنس الجماعي

GMT 00:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ذعر بين طلاب جامعة عين شمس بعد ظهور بركة دماء مجهولة المصدر

GMT 17:39 2018 الثلاثاء ,09 كانون الثاني / يناير

سيدة قاهرية تطلب الخُلع من زوجها في ليلة الدخلة

GMT 06:23 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قطع القناة الدافقة يزيد قدرة الرجال على الممارسة الجنسية

GMT 21:12 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

رجل يرى زوجته في أوضاع مخلة للأداب مع 4 رجال
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon