لافروف يدعو واشنطن لعدم البحث عن ذرائع لضرب القوات السورية لافروف يعلن أن الناتو رفع مستوى تواجده العسكري في المناطق الأوروبية حيث تم الاتفاق بعدم القيام بذلك سيرغي لافروف يصرح "سنرد بشكل مناسب على أي تدخل استباقي أميركي في سورية" نيكي هايلي تصرح "على الرغم من أن لدينا قاعدة عسكرية في قطر لكن الأولوية هي وقف تمويل" السفيرة الأميركية في الأمم المتحدة نيكي هايلي تؤكد أن أولوية الرئيس ترامب فيما يتعلق بقطر هي وقف تمويلها للإرهاب وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف يشدد على أهمية إجراء محادثات بشأن سورية السفيرة الأميركية في الأمم المتحدة نيكي هايلي تؤكد أن جماعة الإخوان المسلمين مصدر مشاكل لكل المنطقة وزير الخارجية الألماني زيجمار جابرييل يؤكد أنه بالرغم من الصعوبات القائمة بين روسيا وألمانيا إلا أن هناك علاقات متينة بين الشعبين وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف يؤكد أن هناك مساع لتطبيع العلاقات بين روسيا وألمانيا تخوضها شخصيات من البلدين اعتقال "خلية داعشية" عبر 3 دول أوروبية
أخبار عاجلة

نظام لكل المصريين؟

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - نظام لكل المصريين

عماد الدين أديب

هل تفهم قيادة الإخوان، أو ما بقى منها، حقيقة الضعف وفقدان الشعبية الذى تعانى منه الجماعة الآن؟ هل وصلت الرسالة الحقيقية إلى هذه القيادة أم هى لا تبالى برد الفعل الشعبى المحلى، وتراهن على الاستقواء بالأنصار والأصدقاء فى الاتحاد الأوروبى والولايات المتحدة الأمريكية؟ الدرس الذى علمنا إياه التاريخ، وهو خير معلم، أن معيار القوة الحقيقى لأى نظام هو قوة الشارع والرأى العام المحلى، وأن أى نظام اعتمد على قوى من خارج حدود وطنه أكثر مما راهن على جماهير شعبه خسر حكمه وعلينا أيضاً أن ندرك أن الدرس التاريخى الذى لا بد من إدراكه أن أى حاكم منذ عهد «نيرون» الأول قيصر روما يعتمد مبدأ «إما أن أحكمكم أو أحرقكم» انتهى نهاية تراجيدية والتهمته نيران جنونه وخيلائه!أهمية التاريخ ليست أن نحفظه فى كتب ومجلدات وندرس بعضاً منه فى المدارس والجامعات، ولكن أن نفهمه جيداً ونستخلص منه العبر والدروس ويصعب على عقلى أى يصدق أن هناك قيادياً إخوانياً قد قرأ التاريخ وفهم جيداً أنك لا تستطيع أن تحكم شعباً غصباً عنه أو بأسلوب السمع والطاعة الحكم الرشيد هو الذى يحقق الاستقرار، والاستقرار يأتى من الرضا، والرضا يأتى من الشعور بالعدل، والعدل مبعثه المساواة فى الحقوق والواجبات، والمساواة تحتاج إلى حاكم على مسافة واحدة من كل المحكومين ولا يمكن اعتباره حاكماً يعبر عن جماعة أو فصيل وحده دون سواه، نحن كنا ومازلنا نبحث عن رئيس لكل المصريين فى عهد الفراعنة كان «الحاكم الإله» هو مركز السلطة والقوة والثروة، وفى عهد الملكية كانت الأسرة العلوية منذ عام 1805 هى بؤرة الاهتمام، وفى عهد الرئيس عبدالناصر كان الفقراء وحدهم هم طبقته الرئيسية، وفى عهد السادات كانت الطبقة فوق المتوسطة الناشئة هى نصيرة النظام، وفى عهد مبارك كان الرهان على طبقة رجال الأعمال وفى عهد المجلس العسكرى كانت الغلبة للمؤسسة العسكرية، وفى عهد الدكتور مرسى كانت جماعة الإخوان محور الاهتمام والرعاية نحن بحاجة إلى نظام ينشغل بشئون كل المصريين صغيرهم وكبيرهم، فقرائهم وأغنيائهم، أهل العاصمة وأهل المحافظات، أهل بحرى وأهل الصعيد على حد سواء، الدينى منهم والعلمانى، المسلم والقبطى، المدنى والعسكرى، كل هؤلاء سواسية لا نفرق بينهم ولا نميز بينهم إلا بقدر خدمتهم وتفانيهم فى حب الوطن هل البحث عن نظام لكل المصريين هو حلم مستحيل؟

GMT 02:21 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

رسالة وحيد حامد لا تعايش مع فكر الإخوان !

GMT 07:33 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

قطر ترفض الحوار والتفاوض!

GMT 07:32 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

النوم كممارسة للحرية !

GMT 07:31 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

بل هى محنة ثقافية

GMT 07:29 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

الدهس والدهس المضاد

GMT 07:28 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

حصاد الجماعة

GMT 07:26 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

قطر على خطأ تصحيحه سهل
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - نظام لكل المصريين   مصر اليوم - نظام لكل المصريين



  مصر اليوم -

تركت شعرها الطويل منسدلاً على جسدها الممشوق

ناعومي كامبل تتألّق في فستان مع ريش النعام الأسود

لندن ـ كاتيا حداد
تألّقت عارضة الأزياء البريطانية ناعومي كامبل، في حفلة توزيع جوائز "NBA"، في مدينة نيويورك، بعد أن كانت تتبختر على منصات عروض الأزياء في أوروبا في الأسبوع الماضي، وبدت العارضة البالغة من العمر 47 عامًا مذهلة في فستان قصير منقوش مع ريش النعام الأسود في حاشية الفستان والياقة. وظهر كامبل في فستان منقوش باللونين الوردي والفضي على نسيجه الأسود، بينما صدر الفستان شفاف بياقة منفوخة من ريش النعام الأسود، وكان الثوب أيضا بأكمام طويلة شفافة مع حاشية الفستان من الريش الأسود، والذي بالكاد يكشف عن فخذيها كما يطوق الجزء السفلي من جسمها، وتركت كامبل شعرها الطويل منسدلاً  حراً مع عقدة أعلي الجبهة ونسقته مع صندل جلدي أسود بكعب. ورصدت الكاميرات، قبل أيام، كامبل وهي تتجوّل في شوارع ميلان بإطلالة كجوال رائعة، وكانت الجميلة ترتدي فستانًا طويلًا أبيض اللون، وصندل أنيق أثناء تجولها في شوارع عاصمة الموضة، كما شوهدت الليلة

GMT 02:59 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

Officine Générale تقدم مجموعة من الملابس النسائية لعام 2017
  مصر اليوم - Officine Générale تقدم مجموعة من الملابس النسائية لعام 2017

GMT 03:16 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

تعرَّف على أفضل 10 رحلات بالقطارات في بريطانيا
  مصر اليوم - تعرَّف على أفضل 10 رحلات بالقطارات في بريطانيا

GMT 04:50 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

مخبأ يحول إلى منزل وبيعه مقابل 3.5 مليون إسترليني
  مصر اليوم - مخبأ يحول إلى منزل  وبيعه مقابل 3.5 مليون إسترليني

GMT 04:04 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

إدارة ترامب تفتقر إلى رؤية واضحة حول سورية والعراق
  مصر اليوم - إدارة ترامب تفتقر إلى رؤية واضحة حول سورية والعراق

GMT 05:45 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

ترامب يشنُّ هجومًا على "سي أن أن" ووسائل إعلام أخرى
  مصر اليوم - ترامب يشنُّ هجومًا على سي أن أن ووسائل إعلام أخرى
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 04:14 2017 الأحد ,25 حزيران / يونيو

شرين رضا توضح أن شخصية رشا لا تشبهها في الواقع

GMT 03:19 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أسماء المهدي تعتمد على التميز في مجموعة عيد الفطر

GMT 05:15 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

سكان أستراليا يطالبون بإعدام حيوانات الكنغر

GMT 04:40 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

ممارسة الجنس بشكل منتظم تقي من أمراض القلب

GMT 04:24 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أفضل 19 وجهة سياحية غير معروفة في أوروبا
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon