ورقة لحمة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - ورقة لحمة

مصر اليوم

  فتت الجلبة الصادرة من الفرن البلدى على الناصية انتباهى فاقتربت لاستجلاء الموقف. كان الرجل ينتفض من الغضب وهو يلوح بقبضته فى الهواء وعروقه تكاد تنفجر وهو يصرخ فى الفران القابع خلف طاولة الخبز يرص العجين ويدفع به للنار.قال الرجل: قل لى الحقيقة حتى أرتاح.. قل إنك أكلت اللحمة وقد أسامحك، لكن حكاية القطة هذه لا تنطلى علىَّ..كيف يمكن للقطة أن تأكل ورقة اللحمة وهى خارجة من الفرن، وأنّى لها أن تفتحها من الأساس؟. قال الفران وهو ينظر حوله فى خبث واضح: والله العظيم القطة هى التى أكلت اللحمة وليس أنا..كُف عن افترائك واتركنى فى حالى! التفت الرجل الذى بدا على هيئة الموظفين للناس التى تجمعت على الصياح وقال يُشهدهم: يا ناس يا هووه..ماذا حدث للدنيا؟ هل مات الشرف وانتحر الضمير؟ أنبوبة البوتاجاز فرغت وفشلت فى استبدالها، ولما كنت قد اعتزمت عمل ورقة لحمة بالفرن فلم أجد مفراً من العودة للأيام الخوالى حين كان الناس يودعون صوانى البطاطس والمكرونة بالبشاميل عند الفرن البلدى ليسويها. قمت بشراء قطعة لحمة موزة من عند الجزار يعلم الله أنها كلفتنى ربع راتبى ثم أحضرت البصل وحبة بطاطس مع فلفل ألوان وخلطت الجميع بالتوابل، ثم قمت بلف المشروع فى ورق الفويل ونزلت من البيت وسلمته لهذا الرجل. علا صوت الفران مؤمّناً على كلامه: مظبوط يا أستاذ..وهل أنكرتُ أنك أحضرت لى ورقة اللحمة؟ لكن المشكلة أن البسّة بنت الحرامية غافلتنى بعد أن أخرجتها من الفرن وأنشبت فيها أسنانها ثم حملتها ولاذت بالفرار..فما ذنبى أنا؟. قال أحد العقلاء فى محاولة لحل المشكلة موجهاً كلامه للفران: نحن نعلم أنك رجل أمين ولم تسرق اللحمة لكنك ملزم قانوناً بتعويض الرجل بصرف النظر عن الجانى. قال الفران اللص: وكيف أعوضه؟ أنا رجل غلبان على باب الله. رد صاحب اللحمة: وهل أنا أقف بباب أحد آخر؟ إن الله وحده عالمٌ بحالى ولا أريد أن أستفيض. قال الفران بعد أن أحس بالحصار: اسمع يا أستاذ..أنا مستعد أشترى لك رغيف لحمة راس وربنا يعوض علىَّ. نظر الموظف للناس وقسمات وجهه تتراوح ما بين الابتسام والأسى ثم ضحك طويلاً قبل أن يتوقف قائلاً: لقد حرمنى هذا الرجل من أكل اللحمة والآن يريد أن يعوضنى برغيف لحمة راس..هل تعرفون يا حضرات فلسفة لحمة الراس والفشة والطحال والممبار؟.. إنها محاولة عبقرية من الفقراء للتغلب على بؤسهم وإقناع أنفسهم بأنهم يأكلون الزَفَر بينما هم فى حقيقة الأمر يأكلون زبالة!..إن الأمر يا سادة لا يتعلق بورقة اللحمة وحدها على الرغم من أهميتها.. إنه لمن لا يعلم عبارة عن ترتيب سعيت إلى إنفاذه وقمت بالتحضير له منذ مدة طويلة.. بروتوكول قمت بإعداده داخل ذاتى يبدأ بدعوة زوجتى على الغداء وتناول ورقة اللحمة فى حديقة الأزهر ثم أخذها بعد ذلك والذهاب بها إلى حفل زياد الرحبانى، وأخيراً تمشية ليلية على الكورنيش نستعيد فيها أيامنا الماضية.. والآن اختل البرنامج بكامله ولم يعد قابلاً للتنفيذ.. هذا اللص كسر حلمى الصغير. قال الرجل كلماته الأخيرة ممزوجة بدموعه التى لم يستطع دفعها. فى نفس الوقت كان الفران يتناول من تحت البنك زجاجة سفن أب أخذ يرتشفها فى نهم ربما لأن ورقة اللحمة كانت من الدسامة بحيث احتاجت إلى مشروب مهضم!

GMT 02:14 2017 الخميس ,27 تموز / يوليو

معركة كرامة أولا

GMT 08:47 2017 الأربعاء ,26 تموز / يوليو

لبنان في غنى عن هذا النوع من الانتصارات

GMT 08:46 2017 الأربعاء ,26 تموز / يوليو

حلم الدولة المدنية

GMT 08:45 2017 الأربعاء ,26 تموز / يوليو

اسأل الرئيس وكن أكثر تفاؤلا

GMT 08:42 2017 الأربعاء ,26 تموز / يوليو

حكمة الحكيم

GMT 08:41 2017 الأربعاء ,26 تموز / يوليو

فى مؤتمر الشباب !

GMT 08:40 2017 الأربعاء ,26 تموز / يوليو

خديعة تعريف الإرهاب

GMT 07:21 2017 الثلاثاء ,25 تموز / يوليو

أردوغان لا يمكن أن يكون وسيطاً
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - ورقة لحمة   مصر اليوم - ورقة لحمة



  مصر اليوم -

خلال العرض الأول لمسلسل "Big Little Lies"

نيكول كيدمان وريس ويذرسبون بإطلالات سوداء مذهلة

لوس أنجلوس ـ رولا عيسى
 حضرت النجمتان العالميتان نيكول كيدمان، وريس ويذرسبون العرض الأول ومؤتمر "Q&A" الخاص بمسلسل "Big Little Lies"  الذي يُعرض على شاشة  "hbo"، في لوس أنغلوس مساء الثلاثاء، واختارت النجمتان اللون الأسود ليكون رمزًا لأناقتهما في الحفلة الأولى لعملهم الجماعي، حيث ظهرت ريس ويذرسبون بفستان قصير الأكمام ويصل إلى الركبة، بينما ارتدت نيكول فستانا يصل إلى الكاحل.   تألقت كيدمان بفستان شفاف أبرز حمالة الصدر بالجزء الأعلى ويغطى بالأسفل بالدانتيل الطويل إلى الكاحل والذي أضفي إليها أناقة لا مثيل لها، وصففت النجمة التي تبلغ من العمر 50 عامًا، شعرها بتقسيمه لنصفين لينسدل على كتفيها وظهرها، وأضافت القليل من المكياج من ظل العيون الأسود والماسكارا، وأحمر الخدود ، وأحمر الشفاه الداكن، كما التقطت النجمة ذات الأصول الاسترالية صورًا تجمعها بالنجمة العالمية ريس ويذرسبون على السجادة الحمراء، والتي ارتدت فستانًا اسودًا مدمجًا مع أنماط من اللون الأبيض والفضي، ويتميز بالرقبة المستديرة، وانتعلت
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon