مصر والعالم

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مصر والعالم

فاروق جويدة

حين تشاهد موقع مصر علي خريطة العالم يبهرك ذلك الموقع الفريد في اجمل واقدم مكان عرفه التاريخ البشري‏,‏ انها تتصدر المشهد امام ثلاث قارات‏.. افريقيا واوروبا وآسيا ولهذا ليس غريبا ان تهتم امريكا بما يجري في مصر او ان تأتي السيدة اشتون الي القاهرة كل اسبوع او ان تتجه كاميرات الفضائيات العالمية الي ما يحدث في ارض الكنانة حيث النيل وقناة السويس ونصف آثار العالم واقدم الحضارات البشرية ومهبط الديانات السماوية..لابد ان يهتم العالم بمصر لأن الجميع يدرك اهميتها إلا ان المصريين انفسهم هم آخر من يدرك ذلك لا اعتقد ان الغرب حريص علي نجاح التيارات الإسلامية في الحكم ولكن البعض كان يري ان إيجاد مكان للتيارات الإسلامية في قلب العالم العربي والإسلامي سوف يخفف من وجود هذه التيارات وتهديدها للغرب وكما اختار الغرب لليهود ارض فلسطين كان اختيار مصر لتجربة إسلامية في الحكم..علي جانب آخر فإن الإخوان المسلمين هم اساس وأصل تجربة الإسلام السياسي في العالم ومن خلال وجودهم في السلطة يمكن إيجاد شئ من التفاهم بين الإسلاميين والغرب ولهذا فإن موقف الغرب مما يحدث في مصر كان مفاجأة كبيرة امام فشل الإخوان في حكم مصر وإقامة نموذج إسلامي.. قد يري البعض ان تركيا قدمت هذا النموذج من قبل ولكن تركيا الأوروبية غير مصر العربية الأفريقية الأسيوية والإسلامية..هناك شعور بخيبة الأمل لدي امريكا والغرب من فشل الإخوان في مصر ولهذا تأتي الوفود وكبار المسئولين لأن ما حدث غير حسابات كثيرة حول مستقبل المنطقة العربية..إن هذا يعني ان ينتقل المجاهدون الإسلاميون من سيناء وسوريا وفلسطين وبقية الدول العربية الي ممارسة انشطتهم مرة اخري في اوروبا وبعد ان كانت الحسابات ان مصر سوف تحتويهم بعيدا عن الغرب سوف يعودون مرة اخري وعلي الغرب ان يستعد لاستقبالهم..هناك سبع دول علي الأقل تتجمع فيها القوي الإسلامية الآن بحشودها وهي مصر وتونس وليبيا وسوريا والعراق واليمن وفلسطين وكانت الحسابات ان تكون المواجهة سنية شيعية ولكنها عادت مرة اخري الي المربع رقم واحد لتبقي إسلامية غربية نقلاً عن جريدة " الأهرام "

GMT 07:24 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

السلطة إذ تعيد تشكيل الحركة

GMT 09:05 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

مصطفى طلاس.. النموذج السني المطلوب

GMT 09:02 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

الأخبار الأخرى لأمة سعيدة بجهلها

GMT 08:59 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

لا تظلموا التاريخ

GMT 08:54 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

الاستفتاء الكردي وما كان الملا ليفعله

GMT 08:42 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

ليس معركة الدول الأربع وحدها

GMT 08:31 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

«على عهدك وباقى»

GMT 07:11 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

السعودية تستعيد روح المبادرة
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مصر والعالم   مصر اليوم - مصر والعالم



  مصر اليوم -

ظهرت في ثوب أسود شفاف

إيما واتسون متوهجة خلال الدعاية لفيلمها الآخير

باريس ـ مارينا منصف
ظهرت الممثلة "إيما واتسون" يافعة ومتوهجة كزهرة الربيع  أثناء التقاط صور لها للترويج لأحدث أفلامها ""The Circle في فندق "لو بريستول" في باريس يوم الخميس. حيث تألقت بطلة الجميلة والوحش، البالغة 27 عاما، في ثوب أنيق، ينُم عن أسلوبها الفريد من نوعه، وأبرز الفستان قوامها الممشوق، وارتدت ثوبًا رائعًا بكشكشة من تصميم "لويس فويتون" مزين بتفاصيل رقيقة وأنيقة من أوراق شجر ذهبية. تميز الفستان شبه الشفاف بتنوره مكشكشة ونسقته  على نحو رائع مع قميص أبيض مشرق. ولتبرز قوامها ارتدت حذاءً أسود ذو كعب بأشرطة جذابة . وعن إكسسوارتها, فارتدت حقيبة يد بسلسلة أنيقة لإكمال طلتها. ورفعت شعرها عن وجهها في تسريحة شعر عالية لإبراز ملامح وجهها الجميلة. وتلعب الممثلة "إيما" دور الفتاة "ماي" في فيلم  The Circle ، وهي امرأة تحصل على وظيفة أحلامها في شركة كبيرة متخصصة في مجال التكنولوجيا تسمى الدائرة، ومن ثم تساعد في الكشف
  مصر اليوم - ريجنسي كيوتو ينقلك إلي اليابان وأنت في إيطاليا

GMT 08:01 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

منزل عجيب في أستراليا لا تراه إلا في اليابان
  مصر اليوم - منزل عجيب في أستراليا لا تراه إلا في اليابان
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:13 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

هالة صدقي سعيدة بالمشاركة في "عفاريت عدلي علّام"

GMT 06:30 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

الزلازل تضرب حديقة يلوستون الوطنية في أسبوع

GMT 07:18 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

أنابيزي المحطة الثانية للوصول إلى مخيم سفاري

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon