اترك قبل الرحيل وردة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - اترك قبل الرحيل وردة

فاروق جويدة

تسألني إحدي القارئات عن حبيب قرر الرحيل فجأة دون سبب أو استئذان‏..‏وتقول في رسالتها كنا علي وشك الارتباط كما وعدني ولكنه انسحب من حياتي وترك خلفه جرحا داميا هل أصبحت الخيانة والغدر من سمات الزمن الذي نعيشه الآن ثم تسأل هل انتهي الحب من حياتنا امام مظاهر العنف والقسوة التي اجتاحت كل شيء‏..‏ لقد تغيرت اخلاق الناس في حواراتهم ومعاركهم ومشاعرهم‏..‏ انظر إلي لغة الحوار ومعارك الصفوة وصفحة الحوادث في الجريدة سوف تجد مجتمعا آخر وبشرا آخرين غير الذين نعرفهم.. أقول للقارئة هناك بيت قديم من الشعر لا اعرف صاحبه يقول لو تمني البعد عني.. نور عيني ما تبعته.. وهذا الحبيب الذي رحل دون ان يبدي سببا أو يبرر موقفه لا يستحق السؤال.. لأنه يفتقد الشهامة.. ان ابسط الأشياء ان تستأذن اصحاب البيت وانت تودعهم لا ان تتسلل متخفيا كاللصوص وتنسحب دون ان تودع قلوبا احتوتك بأنبل المشاعر.. هل يعقل ان انزل ضيفا علي بيت من البيوت ثم اترك البيت دون استئذان اصحابه.. كان ينبغي ان يتوقف هذا الحبيب الراحل قليلا قبل ان يجمع أيامه ويمضي ويبدي عذرا أو يشرح سببا قبل ان يترك خلفه جراحا لا أحد يعلم متي يبرأ صاحبها.. ان مثل هذه الجراح يمكن ان تنزف زمنا طويلا لأننا لم نعرف اسبابها حتي نعالجها.. ان هذه القارئة سوف تدور حائرة بين الهواجس والظنون تسأل نفسها ماذا فعلت حتي تصل بها الأيام إلي هذه النهاية المؤلمة.. قبل ان نقرر الرحيل يجب ان تتسم اخلاقنا بشيء من النبل والترفع ولا نغلق الصفحة بهذه القسوة لأننا نتعامل مع القلوب والمشاعر ومن الأفضل ان تغرس وردة قبل ان تغرس سهما.. وإذا كان الموت ضرورة فاترك علي القبر وردة وكلمة اعتذار رقيقة ربما شفعت لك يوما وانت تلقي نفس المصير مع حبيب آخر رحل عنك ونسي ان يصافحك ويطلب الغفران. نقلاً عن جريدة "الأهرام"

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - اترك قبل الرحيل وردة   مصر اليوم - اترك قبل الرحيل وردة



  مصر اليوم -

ظهرت في ثوب أسود شفاف

إيما واتسون متوهجة خلال الدعاية لفيلمها الآخير

باريس ـ مارينا منصف
ظهرت الممثلة "إيما واتسون" يافعة ومتوهجة كزهرة الربيع  أثناء التقاط صور لها للترويج لأحدث أفلامها ""The Circle في فندق "لو بريستول" في باريس يوم الخميس. حيث تألقت بطلة الجميلة والوحش، البالغة 27 عاما، في ثوب أنيق، ينُم عن أسلوبها الفريد من نوعه، وأبرز الفستان قوامها الممشوق، وارتدت ثوبًا رائعًا بكشكشة من تصميم "لويس فويتون" مزين بتفاصيل رقيقة وأنيقة من أوراق شجر ذهبية. تميز الفستان شبه الشفاف بتنوره مكشكشة ونسقته  على نحو رائع مع قميص أبيض مشرق. ولتبرز قوامها ارتدت حذاءً أسود ذو كعب بأشرطة جذابة . وعن إكسسوارتها, فارتدت حقيبة يد بسلسلة أنيقة لإكمال طلتها. ورفعت شعرها عن وجهها في تسريحة شعر عالية لإبراز ملامح وجهها الجميلة. وتلعب الممثلة "إيما" دور الفتاة "ماي" في فيلم  The Circle ، وهي امرأة تحصل على وظيفة أحلامها في شركة كبيرة متخصصة في مجال التكنولوجيا تسمى الدائرة، ومن ثم تساعد في الكشف

GMT 05:56 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

نظام "هايبرلوب" يقتحم فنادق أميركا بأفكار جنونية
  مصر اليوم - نظام هايبرلوب يقتحم فنادق أميركا بأفكار جنونية

GMT 07:24 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

السلطة إذ تعيد تشكيل الحركة

GMT 09:05 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

مصطفى طلاس.. النموذج السني المطلوب

GMT 09:02 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

الأخبار الأخرى لأمة سعيدة بجهلها

GMT 08:59 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

لا تظلموا التاريخ

GMT 08:54 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

الاستفتاء الكردي وما كان الملا ليفعله

GMT 08:42 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

ليس معركة الدول الأربع وحدها

GMT 08:31 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

«على عهدك وباقى»

GMT 07:11 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

السعودية تستعيد روح المبادرة
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:13 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

هالة صدقي سعيدة بالمشاركة في "عفاريت عدلي علّام"

GMT 06:35 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

اكتشاف 21 مخلوقًا بحريًا مجهولًا في أستراليا

GMT 05:04 2017 الثلاثاء ,20 حزيران / يونيو

قصر مذهل يسجل رقمًا قياسيًا لبيعه بـ23 مليون دولار

GMT 08:39 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

البتراء الصغيرة الأفضل سياحيًا في دولة الأردن

GMT 20:37 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"نوكيا 3310" يصل إلى الأسواق العربية بسعر مفاجئ
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon