تحرير اربع ايزيديات ومسنين داخل مستشفى الجمهوري بمحيط قديمة الموصل القوات العراقية تسيطر على المنطقة المحيطة بمسجد النوري في الموصل نائب رئيس الوزراء التركي يؤكد أن أي قصف من وحدات حماية الشعب السورية عبر الحدود سيقابل بالرد القوات العراقية تسيطر على جامع النوري الكبير والحدباء والسرج خانة بالموصل الدفاع التركية تعلن أن وزير الدفاع القطري يزور أنقرة غدًا الجمعة لمباحثات مع نظيره التركي الخارجية الروسية تؤكد أن الاستفزازات الأميركية في سورية تهدف إلى إحباط مفاوضات أستانا ميركل تؤكد أن اوروبا "مصممة اكثر من اي وقت مضى" على مكافحة التغير المناخي الحكومة المصرية ترفع أسعار الوقود بنسب تتراوح بين 40 و 50 % مصدر سعودي مسؤول يصرح أن الأنباء عن فرض قيود على تحركات ولي العهد السابق محمد بن نايف لا أساس لها من الصحة قوات الاحتلال تشن حملة مداهمات واعتقالات وسط إطلاق مكثف للرصاص وقنابل الصوت والغاز خلال اقتحامها بلدة بيت أمر شمال الخليل
أخبار عاجلة

افعل اليوم ما تفتخر به غداً

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - افعل اليوم ما تفتخر به غداً

معتز بالله عبد الفتاح

      بعض شبابنا يحتاجون مساعدتنا، فيهم طاقة هائلة أودعها الله إياهم. يقول الحكيم الهندى بيدبا: «حين يقول لك شاب إنه متعب، فلا تصدقه، ولكن لو قال لك إنه مريض أو جائع أو مهموم، فصدقه وساعده». ألتقى أحياناً بشباب عظيمى الطاقة يسألوننى أسئلة وجودية (أى ترتبط بوجودهم ومستقبلهم) وأنا لا أعرف ما يكفى من تفاصيل عنهم، ولا أستطيع أن أتركهم بلا إجابة، فأقدم إجابات تبدو لى عامة، وتكون المفاجأة السارة أن ما أقوله من عموميات يبدو فيه بعض النور الذى يفتح أفقاً للتفكير عند بعض الشباب، لذا يكون من المفيد أحياناً أن أكتب لكم بعضاً مما قد يساعدنا ونحن نخطط لمستقبلنا. أولاً، افعل اليوم ما تفتخر به غداً. هذه نقطة البداية فى الموضوع، لا تجعل قراراتك الحياتية (دراسة، قراءة، عمل، زواج، سياسة) وكأنك تريد أن تكون مع فلان أو مثل علان، لا تجعل نفسك فريسة سهلة للخطأ الشائع وهو «appeal to authority» أى عشق من تظنه يحظى بمكانة عالية فتحاول أن تقلده أو أن تسير على خطاه وهو بصراحة قد لا يستحق، أو ربما هو فى ظروف غير ظروفك. ولا تجعل نفسك ثانية نهباً أو فريسة سهلة لما يريده منك المجموع «appeal to group conformity» بمنطق «همّ اللى قالوا لى»، اجلس مع نفسك واكتب، حتى لا تنسى، ما الذى تريده والذى يجعلك فخوراً أمام ربك حين يسألك، وأمام أهلك وبالذات الوالدين، لكن تذكر أنت صاحب القرار، لأنك مسئول عنه، وإن كنت لا تستطيع أن تتخذ القرار الآن، اقرأ السير الذاتية لبعض العظماء فى مجال تخصصك أو اهتمامك أو سير العظماء بصفة عامة: الأنبياء العظام، الصحابة الكرام، نيلسون مانديلا، غاندى، محمد على كلاى، هؤلاء جميعاً اتخذوا قرارات صعبة جعلتهم يفخرون بما قدموا للعالم. ثانياً، لا تربط بين السعادة وما لا تملك. هناك ميل فطرى، يمكن لنا أن نقاومه وأن نقومه، للربط بين السعادة وما لا نملك، وهذا غير صحيح. السعيد ليس من يملك كل شىء يسعده، لأنه لا يوجد إنسان يملك كل شىء، ولكن السعيد هو من يجعل كل ما يملك سبباً لسعادته، لا تجعل الاكتئاب يسيطر عليك، اضحك، واضحك من قلبك، كن «زلنطحياً» لبعض الوقت إن دعت الضرورة، لا تقف طويلاً أمام أسباب الضيق والحزن، اخرج منهما بالصلاة أو بالاستماع لعظة دينية، أو بأغنية تحبها مهما كانت تافهة. أنا أحياناً أستمع لأغنية عنوانها: «جيت أكلمها الشحن فصل»، وأقول لأصدقائى: هذه أغنية زلنطحية تقول لك إن الدنيا دى أرزاق، الرجل عمل اللى عليه وكلمها لكن الشحن فصل، زعلت واتقمصت من اللى حصل، وآل إيه فاكرة إنه بيخونها أو بيغشها، مع إنه هو اللى فى الأول متصل!! لكل منا مشاكله، ولكن بعضنا أمهر من بعض فى مواجهة الصعاب التى هى كأس دائرة علينا جميعاً، وصدق الخالق العظيم: «لقد خلقنا الإنسان فى كبد». ثالثاً، أقم نفسك حيث أقامك الله. جعل الله لك مواهب وقدرات وأتاح لك فرصاً كثيرة من ناحية أخرى. ما أنت بحاجة إليه أن تبدأ من حيث تقف، انظر حولك لتبحث عن مساحة تستطيع أن تملأها بأفكارك وبمجهودك. الحظ شماعة للكسالى. ومن هنا تهكم «سان تسو» فى كتابه «فن الحرب» على هؤلاء الكسالى ممن لم ينجحوا فلاموا الناجحين على نجاحهم، قال: «لا بد أن نؤمن بالحظ لسببين: أنه يساعدنا على تفسير نجاح أولئك الذين لا نحب، ويساعدنا على إيجاد مبررات لكسلنا. نعم إنه الحظ»، ولكن هناك النظرة الصحيحة للحظ وهى نقطة التقاء الفرصة مع الاستعداد. أعد نفسك من حيث تقف كى تكون أفضل. رابعاً: كن مُنصفاً مع الآخرين ولست مصنّفاً لهم. من حسن قدرتك على فهم الحياة والنجاح فيها ألا تعامل الناس بميزان لو عاملوك به لظلموك. وحين يظلمونك كن أرقى منهم. هذا ما قاله المهاتما غاندى: «هناك شخصيات دنيئة، هذه من حقائق الحياة. علينا أن نتعامل معها بأخلاقنا نحن، وليس بأخلاقهم هم، وإلا يكونون قد انتصروا علينا». خامساً: مسير البلية هتلعب. قل يا رب. نقلاً عن جريدة "الوطن"  

GMT 07:44 2017 الخميس ,29 حزيران / يونيو

بعض شعر الغزل

GMT 02:33 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

'حزب الله' والتصالح مع الواقع

GMT 02:31 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

روحانى وخامنئى.. صراع الأضداد!

GMT 02:30 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

مصر التي فى الإعلانات

GMT 02:29 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

تجميد الخطاب الدينى!

GMT 02:24 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

محاربة الإرهاب وحقوق الإنسان

GMT 02:21 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

رسالة وحيد حامد لا تعايش مع فكر الإخوان !

GMT 07:33 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

قطر ترفض الحوار والتفاوض!
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - افعل اليوم ما تفتخر به غداً   مصر اليوم - افعل اليوم ما تفتخر به غداً



  مصر اليوم -

خلال العرض الأول لسلسة "The Defiant Ones"

بريانكا شوبرا تُنافس ليبرتي روس بإطلالة سوداء غريبة

نيويورك ـ مادلين سعاده
نشرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية صورًا للنجمة بريانكا شوبرا خلال العرض الأول لسلسة  "The Defiant Ones"الذي عقد في مركز تايم وارنر فى مدينة نيويورك، الثلاثاء. وظهرت بريانكا، التي تبلغ من العمر 34 عامًا، بإطلالة غريبة حيث ارتديت سترة سوداء واسع، مع بنطال واسع أسود. واختارت بريانكا تسريحة جديدة أبرزت وجهها وكتفها المستقيم بشكل جذاب، كما أضفى مكياجها رقة لعيونها الداكنة التي أبرزتها مع الظل الأرجواني الداكن والكثير من اللون الأسود، بالإضافة إلى لون البرقوق غير لامع على شفتيها. وكان لها منافسة مع عارضة الأزياء والفنانة البريطانية، ليبرتي روس، التي خطفت الأنظار بالسجادة الحمراء في زي غريب حيث ارتدت زوجة جيمي أوفين، البالغة من العمر 38 عاما، زيًا من الجلد الأسود له رقبة على شكل طوق، وحمالة صدر مقطعة، وتنورة قصيرة متصلة بالأشرطة والاحزمة الذهبية. روس، التي خانها زوجها الأول روبرت ساندرز مع الممثلة كريستين ستيوارت، ظهرت بتسريحة شعر

GMT 06:47 2017 الخميس ,29 حزيران / يونيو

تكون "كوزموبوليتان لاس فيغاس" من 2،995 غرفة وجناح
  مصر اليوم - تكون كوزموبوليتان لاس فيغاس من 2،995 غرفة وجناح

GMT 07:45 2017 الخميس ,29 حزيران / يونيو

حي مايفير يتميز بالمباني الكلاسيكية في لندن
  مصر اليوم - حي مايفير يتميز بالمباني الكلاسيكية  في لندن
  مصر اليوم - التايم تطلب من ترامب إزالة أغلفة المجلة الوهمية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:21 2017 الخميس ,29 حزيران / يونيو

نصائح مهمة لطلبة الحقوق لأداء مرافعة ناجحة
  مصر اليوم - نصائح مهمة لطلبة الحقوق لأداء مرافعة ناجحة
  مصر اليوم - المتنافسات على لقب ملكة جمال انجلترا في سريلانكا

GMT 18:00 2017 الثلاثاء ,09 أيار / مايو

ماغي فرح توضح توقعاتها لمواليد برج الثور في 2017
  مصر اليوم - ماغي فرح توضح توقعاتها لمواليد برج الثور في 2017

GMT 06:53 2017 الخميس ,29 حزيران / يونيو

"أستون مارتن DB11 " تحوي محركًا من طراز V8
  مصر اليوم - أستون مارتن DB11  تحوي محركًا من طراز V8

GMT 07:28 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

"أستون مارتن" تكشف عن اقتراب إنتاج سيارتها "رابيدE"
  مصر اليوم - أستون مارتن تكشف عن اقتراب إنتاج سيارتها رابيدE

GMT 03:21 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

هند صبري تُعرب عن سعادتها لنجاح مسلسل "حلاوة الدنيا"
  مصر اليوم - هند صبري تُعرب عن سعادتها لنجاح مسلسل حلاوة الدنيا

GMT 06:43 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

اكتشاف نوعًا جديدًا من الببغاوات في المكسيك
  مصر اليوم - اكتشاف نوعًا جديدًا من الببغاوات في المكسيك

GMT 05:55 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

العثور على جدارية صغيرة لحلزون نحتها الأنسان الأول

GMT 03:43 2017 الأربعاء ,28 حزيران / يونيو

استخدام المغناطيس لعلاج "حركة العين اللا إرادية"

GMT 05:45 2017 الثلاثاء ,27 حزيران / يونيو

فنادق "ريتز كارلتون" تعلن عن تصميمات ليخوت فاخرة
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon