المهم أنت

  مصر اليوم -

  مصر اليوم -

المغرب اليوم

‏لقد ولدت وأنا أعاني عاهة في رجلي، وقد سبب ذلك صدمة كبيرة للعائلة بأكملها ، وتحديدا لصاحبة المشاعر والأحاسيس الحانية والحضن الدافىء.. أمي. ‏سيدتي، لقد ترعرعت في عائلة محافظة، ومهما تفوّه فمي بعبارات الألم والحزن والمشقة، ومهما سال ‏على وجهي من دموع، لا يمكن لإنسان أن يتخيل مقدار الألم الذي عايشته طيلة هذه السنين. ولم أتذمر يوما بسبب ما بي، بل كنت قانعة بما أتاني الله من حياة ونعم والحمد لله على كل حال. وعندما أصبح عمري 14 ‏عاما ، بدأت أفهم كل ما هو حولي، وعرفت أن الدنيا بطبيعتها قاسية جدا ، وأننا مهما ضحكنا اليوم سنبك غدا. لكن المشكلة يا سيدتي تكمن في الناس ونظرتهم إلى العماق. فبكل مرة أخرج من المنزل، أرى الكبير قبل الصغير ينظر إليّ وكأنني من كوكب آخر.. آه يا سيدتي كم تزعجني تلك النظرات وتقهر جميع حواسي، وتجعلني أذهب وأبكي في مضجعي أشد البكاء. وبعد أن أنتزع تلك الحرقة من أعماق قلبي، أرفع كفي وأدعو ‏ربي جل وعلا أن يشفني حتى تكف تلك الأعين عن النظر إليّ مصودا ونزولا. ‏سيدتي، أتمنى عليك أن تتناولي موضوعنا ، نحن ذوي الاحتياجات الخاصة، وأن تصوّري معاناتنا ، سائلة ‏الله أن يوفقك في الدنيا والآخرة.

المغرب اليوم

‏كما تعرفين يا عزيزتي، أن المهم هو أنت وليس رأي الآخرين. لكن ، مادمت تبكين كلما خرجت وعدت إلى البيت ، فهذا يعني أن الأمر لا يزال يحتاج إلى شغل أكثر، خصوصاً في ما يتعلق بتقبّل الذات.. فكيف تبكين حالك ولا تريدين أن يبكيك غيرك بالنظرات ؟ نحن لا نستطيع أن نغير البشر، لكننا نستطيع أن نغير أنفسنا. سبق لي أن تناولت موضوع ذوي الاحتياجات وسأتناوله أكثر فأنتم عيالنا ومنا وفينا.. وصدقيني يا حياتي كلنا نعاني الإعاقة ، في الجسد ، في النفس ، وفي الأخلاق. وكلنا نحتاج إلى أن نتقبل بعضنا بعضاً، واعاقة الجسد هي أهون الإعاقات.

  مصر اليوم -

رغم تراجع إيرادات فيلمها الجديد "فاليريان ومدينة الألف كوكب"

كارا ديليفين تسرق أنظار الجمهور بإطلالتها الكلاسيكية

لندن ـ ماريا طبراني
رغم تراجع إيرادات فيلمها الجديد "فاليريان ومدينة الألف كوكب" أمام الفيلم الحربي "دونكيرك" في شباك التذاكر في الولايات المتحدة  بعد 5 أيام من إطلاق الفيلمين في السينمات، إلا أن كارا ديليفين توقفت عن الشعور بخيبة الآمال وخطفت أنظار الحضور وعدسات المصورين، بإطلالتها الكلاسيكية المميزة والمثيرة في فندق لنغام في العاصمة البريطانية لندن، أمس الإثنين. وارتدت "كارا" البريطانية، البالغة من العمر 24 عامًا، والمعروفة بحبها للأزياء ذات الطابع الشبابي الصبياني، سترة كلاسيكية من اللون الرمادي، مع أخرى كبيرة الحجم بطول ثلاثة أرباع ومزينة بخطوط سوداء، وأشارت مجلة "فوغ" للأزياء، إلى عدم التناسق بين السترة الطويلة الواسعة نوعًا ما ، مع السروال الذي يبرز ساقيها نحيلتين.  وأضافت كارا بعض الخواتم المميزة، وانتعلت حذائًا يغطي القدم بكعب عالٍ، باللون الأسود ليضيف إليها المزيد من الطول والأناقة، ووضعت المكياج الجذاب الرقيق مع ظل ذهبي للعيون وخط من اللون الأسود لتبدو أكثر جاذبية

GMT 09:15 2017 الثلاثاء ,25 تموز / يوليو

"هولبوكس" وجهة مثالية للاستمتاع بجمال الطبيعة
  مصر اليوم - هولبوكس وجهة مثالية للاستمتاع بجمال الطبيعة
  مصر اليوم -

GMT 09:15 2017 الثلاثاء ,25 تموز / يوليو

"هولبوكس" وجهة مثالية للاستمتاع بجمال الطبيعة
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon