أعزّه لا

  مصر اليوم -

  مصر اليوم -

المغرب اليوم

بصراحة، مشكلتي أني أشعر بان هناك شيئًا انطفأ فجأة في حياتي. فما عدت أشعر برغبة تجاه زوجي. مع انه والحقّ يقال يبذل مجهودًا كبيرًا وانا أشفق عليه، نظرًا الى محاولاته المتكررة معي وبشتّى الطّرق. لكنني للأسف لا اتجاوب معه، وذلك بعد ان انطفأت فجأة حرارة إحساسي ورغبتي تجاه رجلي، فوصلت درجتها الى تحت الصفر. سيدتي، تزوّجنا منذ 6 سنوات، ولدينا طفلان. بصراحة، أنا أحب زوجي كثيرًا، ولا توجد أي مشاكل بيننا ونعيش معًا حياةً سعيدة، ولا يعكر صفوها إلاّ فقدان رغبتي تجاهه وقد ناقشنا الموضوع معًا، فهو متعب نفسيًا من الموضوع، لأنه في النهاية رجل وله رغباته وشهواته، لكن ما باليد حيلة، فرغبتي تجاهه توقفت وانعدمت فجأة. لذا، أنا مندهشة وأضع علامة استفهام ممّا ألمّ بي؟ ولا حول ولا قوّة لي. ماذا أفعل؟ وهل من أمل؟ ساعديني أرجوك.

المغرب اليوم

* من الأمور المؤكدة إن انعدام الرغبة الجنسية حيال شخص، لا يعني انك لا تحبينه، بل إن معظم الحالات لا يزال الحب يخيّم عليها ويظلّلها بوجود الأطفال والمشاركة المتبادلة في أمور عديدة. ولكن للأسف، فجأة يحدث شيء ما يعكر صفو الحياة الزوجية، ومن ضمنها واخطرها انعدام الرغبة الجنسيّة أو الشعور بالمتعة لدى أحد الزوجين. ويغيب عنهما أن هناك أسبابًا عديدة قد تكون ادّت الى حصول فقدان الرغبة لدى أحد الطرفين. لذا عليك عزيزتي، رصد كيف كنت تعيشين حياتك سابقًا وكيف تعيشينها الآن، وربطها بالظروف التي حصلت الآن وما أسبابها، فبدراسة المتغيرات كافة، قد تضعين إصبعك على الجرح، للتعرّفي الى سبب إنعدام رغبتك المفاجئ وفقدان إحساسك بالمتعة الزوجية. عزيزتي، اسألي نفسك: هل هو خلل هرموني، أم انشغال بالاولاد، أم ملل من روتين الجنس وكيفيّة ممارسته، أو عدم ثقة بجسمك مثل السابق؟ الى آخره. فهناك أمور كثيرة تجعل الجنس ينطفىء. وأظن أن حياتك مهمّة وتستحق منك قدرًا من التحقق عن التغير الذي حصل. وبصراحة الرجال قد يتحمّلون، وسواء أكان صبرهم قليلًا أم كثيرًا إلاّ أنه له حدود وسينفذ. لذا، لا تضيّعي حياتك وتخسري أسرتك، وابحثي عن السبب بمعيّة زوجك، والله الموفق.

  مصر اليوم -

أظهرت تحولًا جذريًا في طريقة ارتدائها لملابسها

سيلين ديون تتألّق في بلوزة بيضاء من الحرير المتعرّج

باريس ـ مارينا منصف
أظهرت سيلين ديون، تحولًا جذريًا في طريقة ارتدائها لملابسها، وقد تم تداول الحديث بشأنها وعن طريقتها الجديدة في اختيار ملابسها خلال جولتها في أوروبا، حيث واصلت سيلين ديون روتينها اليومي على المدرج عند خروجها من باريس يوم الخميس، وبدت المطربة الكندية البالغة من العمر 49 عامًا وكأنها مستعدة للعمل عندما ظهرت مرتدية بدلة منسقة. واستغلت النجمة كونها ذات قوام نحيف وارتدت سترة مجسّمة تظهر بها قوامها النحيف، وارتدت أيضا بلوزة بيضاء من الحرير المتعرّج أسفل الجاكت وأمسكت بيدها حقيبة نسائية بيضاء اللون، وأكملت أناقتها بارتداء حذاء مخملي ذو كعب عالٍ، متماشيًا بذلك مع اختيارها لسترتها ذات الخطوط المخملية، ونسّقت النجمة شعرها بطريقة بسيطة، وارتدت نظارات شمسية كبيرة الحجم، أخفت بها وجهها. وانطلقت سيلين في حياتها المهنية بعد توفقها منذ 2016، وذلك بعد صدمتها في وفاة زوجها بعد 22 عامًا من الزواج، في صراعه مع مرض السرطان، وستشهد سيلن
  مصر اليوم - جناح جديد هادئ في فندق شانغري لا باريس الشهيرة
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon