ليس لديه رصيد

  مصر اليوم -

  مصر اليوم -

المغرب اليوم

بداية، أود أن أشكرك على ردك ومساعدتك لي في رسالتي السابقة. لكن حالياً أعيش مشكلة جديدة أتمنى أن تساعديني فيها. فأنا واقعة في قصة حب، حيث فاجأني الشخص الذي يحبني بأنه يريد أن يرتبطد بي، علماً بأن عمره 29 عاماً. وهو قال إنه يريد أن يثبت حسن نواياه تجاهي، من خلال إيفاد أخته حتى تطلبني، إلا أنه عاد وقال لي إنه يريد أن يراني، ولو عن بعد في مكان عام أو مستوصف أو مجمع تجاري، بعد أن كان قد أكد لي سابقاً أن الشكل لا يهمه، لكني الآن بدأت أشعر بأنه متناقض، خصوصاً بعد أن رفضت لقاءه. لكنه عاد وطلب مني أن أعطيه عنوان عملي، فكان أن أعطيته إياه. وبعد فترة طلب أن يمر لرؤيتي، لكني رفضت وزعلت، فكان أن صالحني ووعدني بأنه لن يتخلى عني وأنه سيرسل أخته لخطبتي، لكنه عاد بعدها وبعث لي برسالة نصية يقول فيها إن أخته لديها ظروف.

المغرب اليوم

سيدتي، أنا أعرف تماماً أنه يكذب علي، لكني مضطرة إلى أن أصبر وأتحمل حتى أرى كيف ستكون نهاية الأمور معه، علماً بأنني ربما أكون أظلمه بشكوكي حياله. سيدتي، أنا أريد الستر وأتزوج، وهو دائمأ يقسم ويحلف لي بأنه يريدني. وهناك أيضاً نقطة ثانية، فهو يقول لي إن ظروفه صعبة، وانه حتى لوخطبني سيكون الزواج متأخرأ ، كما أني دائماً أكلمه من هاتفي الخاص، لأنه دائماً يقول إنه ليس لديه رصيد ، مع العلم أنه موظف في مكان محترم، إلا أنه يتحجج بأن عليه الكثير من الأقساط. ماذا أفعل؟ هل أقطع العلاقة معه أم أعطيه فرصة ؟ أرجوك ساعديني. عُرف الله بالعقل. والذي ليس لديه رصيد تليفون.. كيف سيقبل على الزواج.. فقلب المرأة يخبرها الحقيقة الأولى. وقلبك وعقلك أخبراك بأن هذا الشاب لعوب. ولكنك بحذر تعطينه فرصاً حتى ترين نهاية العلاقة معه كيف ستكون. ابقي على موقفك واصبري على أبو الظروف الصعبة حتى ينكشف أكثر فأكثر، وساعتها تسدلين الستارء أو ربماء وان شاء الله ، يخيب ظن الشك ويكون رجلاً، ولكن رجل مديون ومعتمد مادياً عليك ، أم رجل يدخل الزواج بلا رصيد؟

  مصر اليوم -

ضمن الدورة السبعين من مهرجان كان السينمائي

ناعومي كامبل تتألق في حفلة بوسيتيف بلانيت

باريس ـ مارينا منصف
تألقت عارضة الأزياء ناعومي كامبل ، صاحبة الـ47 عام ، أثناء حضور حفلة عشاء بوسيتيف بلانيت ، في مهرجان كان السنيمائي السبعين في بالم بيتش ، مع أجواء الريفيرا الفرنسية . وتألقت كامبل بفستان أسود مع أجزاء على شكل شبكة صيد السمك مرصع بالترتر مع قلادة من الزمرد مع أقراط أنيقة مماثلة ، بينما تدلى شعرها الطويل حتى أسفل ظهرها، وأبرزت شفتيها بملمع. وتتصدر العارضة خلال عطلة نهاية الأسبوع الحدث الثاني عشرFashion For Relief ، حيث تظهر مع آخرين مع القطع التي تبرعت بها أفضل بيوت الأزياء في العالم. وأسست ناعموي الجمعية الخيرية قبل 12 عامًا ، واستخدمت وضعها للمساعدة في مكافحة فيروس الإيبولا والمساعدة في أعقاب الكوارث الطبيعية ، مثل إعصار كاترينا، وأوضحت مجلة فوغ أن عائدات هذا العام ستمكن منظمةSave the Children من توفير الغذاء المنقذ للحياة والمأوى والعلاج الطبي للأطفال في أنحاء العالم كافة ،
  مصر اليوم - عرض حفريات بشرية تكشف التطور في جنوب أفريقيا

GMT 09:26 2017 الإثنين ,15 أيار / مايو

أنا أعيش مع زوجتي منذ سبع سنين

GMT 09:23 2017 الإثنين ,15 أيار / مايو

زوجي خجول جدا، ولا يثق بنفسه؛ فمثلا

GMT 07:24 2017 الإثنين ,15 أيار / مايو

أكره زوجي على الرغم من أن لدينا ثلاثة أطفال

GMT 10:50 2017 الجمعة ,12 أيار / مايو

أنا سيدة في الثلاثين من عمري

GMT 10:54 2017 الجمعة ,12 أيار / مايو

أنا شاب في السابعة عشرة من عمري
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon