لجنة المالية في "الشورى": الصكوك لن تلغي مصادر التمويل الأخرى

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - لجنة المالية في الشورى: الصكوك لن تلغي مصادر التمويل الأخرى

القاهرة ـ وكالات

أكد خبير الاقتصاد الإسلامي وليد حجازي على ضرورة الاستفادة من خبرات المؤسسات الاقتصادية التي تعاملت بنظام الصكوك الإسلامية من قبل سواء داخل مصر أو خارجها  للاستفادة من تجاربهم.  وقال خلال اجتماع لجنة الشؤون المالية والاقتصادية بمجلس الشورى، الاثنين 21 يناير، برئاسة محمد الفقي، أن أكبر مؤسستين اقتصاديتين داخل مصر مطلوب التنسيق معهما قبل إصدار قانون الصكوك، هما شركة مصر المقاصة، وهيئة سوق المال، حتى يخرج قانون الصكوك، ملبياً لاحتياجات التمويل بالفعل.  واستعرض الخبير الاقتصادي تعريف الصكوك قائلاً: التمويل بالصكوك الإسلامية، هو عبارة عن شراء للمستقبل لمشروعات سيتم إنشاؤها، وبالتالي لابد من توفر المعلومة بشكل احترافي حتى يتم إقناع المواطنين بالإقبال على شراء الصكوك، لضمانهم نجاح المشروع التي تموله". وهو ما يعني أنها عبارة عن ورقة مالية تثبت ملكية الشاري، لجزء من أصول معينة على المشاع، وأن الصكوك، أنواع وليس طريقة واحدة للتمويل كما يعتقد البعض، ومن أشهر هذه الأنواع، صك الإيجارة، والصكوك السيادية، و صكوك المشاركة، والمرابحة، والمزارعة.  وشدد على أن الصكوك الإسلامية جاءت لتوفير البديل لمصادر التمويل، لكن بما يتماشي مع الشريعة الإسلامية، ولذلك ينبغي أن تكون الأصول التي سيتم شراؤها بالصكوك الإسلامية، لها وجود على أرض الواقع.  وأشار إلى أن دولة الإمارات هي الأولى بين الدول العربية استخداماً للصكوك الإسلامية، في حين تحتل ماليزيا صادرة الدول الإسلامية التي تستخدم هذه النوعية من الصكوك.    أما رئيس اللجنة د. محمد الفقي فقد شدد على  أن الدعوة إلى الأخذ بنظام التمويل بالصكوك الإسلامية، لا يعد على الإطلاق رغبة من القوي الإسلامية، في إلغاء مصادر التمويل الأخرى.  موضحاً أن هذه الصكوك هي مجرد أداة تمويل من بين عشرات الأدوات الأخرى، كل ما يميزها هي إنها تحاول مراعاة قواعد الشريعة الإسلامية في التعامل المالي. وشدد على أن الاقتصاد القومي في هذه المرحلة يحتاج إلى جميع أنواع التمويلات، حتى يتمكن من استعادة عافيته.

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - لجنة المالية في الشورى الصكوك لن تلغي مصادر التمويل الأخرى   مصر اليوم - لجنة المالية في الشورى الصكوك لن تلغي مصادر التمويل الأخرى



ضمن العرض الأول لفيلم "In The Fade"

ديان كروغر تتأنّق في ثوب شفاف من الركبتين

باريس ـ مارينا منصف
جذبت الممثلة الألمانية ديان كروغر الأنظار عند حضورها في مهرجان كان السنيمائي السبعين، مساء الجمعة، بثوبها الأسود الشفاف الجريء، وبدت كروغر مبهرة في ثوبها الذي جعلها تحت دائرة الضوء مع زملائها من النجوم أثناء العرض الأول لفيلم "In The Fade"، وضم فستانها الأسود أنماط من الورد الضخم، بينما كان الفستان شفاف من الركبتين، واحتوى على ذيل خفيف به ترتر لامع، وارتدت الممثلة حذاء أسود مع كعب عالٍ وباديكر مطابق. وبدت ديان جميلة مع طلة وجهها المشرقة وملمع شفاه بلون طبيعي مع ماسكرا داكنة، وربطت  شعرها الأشقر لأعلى بينما تدلّت خُصل منه على جانبي وجهها، وتلعب ديان دور امرأة قتل زوجها وابنها في هجوم بالقنابل في الدراما الألمانية، وهو ما يجسّد هجوم مانشستر الذي وقع الإثنين، وأضافت كروغر في حديثها عن دورها في الفيلم أنّ "الإرهاب أصبح شيء فظيع نعيش فيه وما جذبني إلى الدور أننا لا نسمع مطلقا

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - لجنة المالية في الشورى الصكوك لن تلغي مصادر التمويل الأخرى   مصر اليوم - لجنة المالية في الشورى الصكوك لن تلغي مصادر التمويل الأخرى



F

GMT 07:55 2017 الأحد ,28 أيار / مايو

جزيرة نائية في كرواتيا تتكون من 1106 منطقة
  مصر اليوم - جزيرة نائية في كرواتيا تتكون من 1106 منطقة
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon