الإسماعيلية تدرس آلية للبدء في توزيع "البوتاجاز" في الكوبونات

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الإسماعيلية تدرس آلية للبدء في توزيع البوتاجاز في الكوبونات

الإسماعيلية ـ يسري محمد

ناقش محافظة الإسماعيلية اللواء جمال إمبابى خطة مديرية التموين وما تم اتخاذه من إجراءات استعداداً لبدء تنفيذ توزيع اسطوانات البوتاجاز بالكوبونات وربطها على البطاقات التموينية اعتباراً من شهر كانون الثاني/ يناير الجاري، فيما أكد المحافظ على ضرورة إعادة الدراسة بشكل تفصيلي ووضع آلية خاصة للبدء في تنفيذ هذه الخطة مع الأخذ في الاعتبار وضع خطة إعلامية خاصة وحملة إعلامية من خلال وسائل الإعلام المختلفة لتوعية المواطنين وإرشادهم بكيفية الحصول على اسطوانة البوتاجاز عن طريق الكوبونات . جاء ذلك خلال الاجتماع الدوري لأعضاء المجلس التنفيذي للمحافظة والذي عقدة المحافظ في حضور السكرتير العام للمحافظة اللواء ماجد عبد الكريم، والسكرتير العام المساعد اللواء محمد درهوس ورؤساء المراكز والمدن والأحياء ومديري العموم لمختلف مديريات الخدمات. وأكد على أنه لن يتم التصالح مع أصحاب مخالفات اشتراطات البناء والذين قاموا بالتعلية لأدوار متكررة دون الحصول على التراخيص اللازمة وعدم الالتزام بقوانين البناء وخاصة في المناطق ذات الاشتراطات البنائية الخاصة وأشار إلى أنه تم الموافقة على السماح بالتعلية لدور واحد أو دورين فقط في المباني السكنية بشرط التأكد من تحمل أساسيات المباني المراد زيادة ارتفاعها وبحد أقصى دور أرضى وخمسة أدوار متكررة وفقاً لتراخيص البناء وعلى أن يتم تحصيل رسوم قدرها مائة جنية عن كل متر مسطح للدور الواحد ومائة وخمسون جنيهاً عن المتر للدور الثاني ويتم فتح حساب خاص في أحد البنوك لتحصيل هذه الرسوم وتخصيصها للصرف على صيانة محطات الصرف الصحي. وخلال الاجتماع ناقش المحافظ مع أعضاء المجلس التنفيذي التقرير الخاص بمتابعة تنفيذ القرارات التي تم اتخاذها في الجلسة السابقة للمجلس ومتابعة الموقف التنفيذي لجميع المشروعات الخدمية والتنموية التي يجرى تنفيذها على أرض المحافظة وتوابعها ومناقشة المعوقات التي تعترض تنفيذها وبحث سبل حلها وتذليلها لدفع عجلة العمل وتحقيق التنمية الشاملة. وفيما يتعلق بمتابعة استكمال تنفيذ مشروع مصرف صيام بقطاع فايد أكد المحافظ على ضرورة سرعة الانتهاء من التنسيق مع مديرية الأمن واتخاذ كافة الإجراءات للبدء في استكمال الجزء المتبقي من مشروع المصرف بالقوة الجبرية للحفاظ على الرقعة الزراعية والمصلحة العامة. كما تناول الاجتماع بحث ومناقشة ما تم تنفيذه من إجراءات خطة المحافظة لترشيد استهلاك الطاقة الكهربائية في أعمال الإنارة العامة في الشوارع والميادين والطرق واستمرار تكثيف أعمال متابعة تنفيذ خطة الترشيد في جميع قطاعات المحافظة وتوابعها وفيما يتعلق بالاستثمار. و أكد محافظ الإسماعيلية أنه يجرى حالياً إعادة النظر في تحديد مقابل حق الانتفاع وسعر متر الأراضي المرفقة والغير مرفقة بمناطق مشروع وادي التكنولوجيا بشرق القناة والمناطق الصناعية في الإسماعيلية وأشار إلى أنه تم الانتهاء من رسم الخريطة الاستثمارية للمحافظة  كما تم خلال الاجتماع متابعة ما تم تنفيذه من أعمال خطة المحافظة والخاصة بإنشاء الأسواق البديلة لتجميع الباعة الجائلين والحفاظ على الشكل الجمالي والحضاري حيث تم إنشاء عدد 3 أسواق بديلة بنطاق حي ثان الإسماعيلية بإجمالي عدد 466 فرش كاملة المرافق والتي شملت عدد 160 فرش في سوق حي السلام و 96 فرش في السوق البديل في منطقة شارع شل وعدد 210 فرش بسوق عبد الحكيم عامر بتكلفة إجمالية قدرها 500 ألف جنيهاً وفى نطاق حي ثالث ثم رفع كفاءة وتطوير سوق الحرفي وإقامة عدد 44 فرش بتكلفة قدرها 160 ألف جنيه. كما أشاد المحافظ بمشروع السوق البديلة التي تم إنشائها في مدينة القصاصين والتي تضمنت إنشاء عدد 17 محلاً تجاريًا باعتماد مالي قدره 60 ألف جنية واستكمال هذا المشروع بالجهود الذاتية – وهذا بالإضافة لإنشاء السوق البديل في التل الكبير بعدد 30 فرش وتكلفة قدرها 100 ألف جنية وفى (القنطرة غرب) سوق بديلة بعدد 40 فرش بتكلفة 75 ألف جنية وفى مركز ومدينة فايد سوق بديلة بعدد 30 فرش بمبلغ 50 ألف جنية وفى أبو صوير إضافة 25 فرش بتكلفة 75 ألف جنيه للسوق المقام بجوار المحطة وفى القنطرة شرق يجرى إقامة شادر سمك بمنطقة سوق الأربعاء بتكلفة 130 ألف جنيه. وفيما يتعلق بتطوير منظومة المرور بالمحافظة أعلن العميد عصام شادي مدير إدارة مرور الإسماعيلية أنه تم الانتهاء من تطوير ورفع كفاءة إشارات المرور الضوئية بالشوارع والمحاور الرئيسية بالمدينة وجارى حالياً تكثيف الحملات المرورية لعودة الانضباط وتحقيق السيولة المرورية بالشارع الإسماعيلي وعلى جانب آخر تم متابعة الموقف التنفيذي لمشروع إنشاء جامعة سيناء في (القنطرة شرق) والتي تم الانتهاء من تنفيذ الأعمال الإنشائية كافة للمباني بها وجاري العمل في التشطيبات النهائية وقد طالب المحافظ بضرورة متابعة نسبة الانجاز في هذا المشروع وفقاً للبرنامج الزمني المحدد واستعدادًا لبدء الدراسة بعدد كليتين في هذه الجامعة مع بداية العام الدراسي القادم

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الإسماعيلية تدرس آلية للبدء في توزيع البوتاجاز في الكوبونات   مصر اليوم - الإسماعيلية تدرس آلية للبدء في توزيع البوتاجاز في الكوبونات



GMT 06:35 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

تعرف على أسعار الحديد في الأسواق المصرية الثلاثاء

GMT 06:34 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

تعرف على أسعار الطوب في الأسواق المصرية الثلاثاء

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الإسماعيلية تدرس آلية للبدء في توزيع البوتاجاز في الكوبونات   مصر اليوم - الإسماعيلية تدرس آلية للبدء في توزيع البوتاجاز في الكوبونات



تحدثت عن تحرش المنتج هارفي وينستين بالفنانات

ليفلي تخطف الأنظار بإطلالة أنيقة باللون الأصفر الجذاب

واشنطن - رولا عيسى
ظهرت الممثلة الأميركية بليك ليفلي، في برنامج "صباح الخير أميركا" يوم الاثنين، بإطلالة أنيقة ومميزة. وفي أعقاب اعترافات فنانات هوليوود بوقائع تحرش المنتج الأميركي هارفي وينستين بهن، قالت الممثلة البالغة من العمر 30 عاما، أن الوقوف تضامنا مع الضحايا المتضررين لم يكن كافيا، فالناس يجب أن تعترف أن سلوكه كان بعيدا عن حادثة فردية وحسب. وبسؤالها عن كيف يمكن لهوليوود أن تستكمل طريقها بعد الكشف عن الإساءات ضد النساء، أجابت: "أعتقد أنه من المهم أن نعترف أن ذلك لا يحدث فقط هوليوود، انه عالمي جدا، وانه ليس شيئا يحدث للنساء فجأة"،وأوضحت ليفلي أن ذلك يحدث للنساء منذ زمن طويل وليس مفاجأة. الجدير بالذكر أن هارفي المؤسس المشارك لشركة وينشتاين قد تلقى بلاغات بالاعتداء أو التحرش بأكثر من عشرين امرأة ممن يعملون في صناعة السينما، بما في ذلك النجوم الكبار امثال غوينيث بالترو وأشلي جود، وتشمل الادعاءات الموجهة ضده

GMT 09:21 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مسؤولة في "كيرينغ" تتعهد بإنهاء الإساءة المنزلية للنساء
  مصر اليوم - مسؤولة في كيرينغ تتعهد بإنهاء الإساءة المنزلية للنساء

GMT 08:11 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

حقيقة اتجاه بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته
  مصر اليوم - حقيقة اتجاه بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته

GMT 08:58 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

منزل "ستكد بلانتيرز" يزيد من مساحة زراعة النباتات
  مصر اليوم - منزل ستكد بلانتيرز يزيد من مساحة زراعة النباتات

GMT 08:34 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

ترامب يوجّه رسالة إلى شومز بسبب الاتفاق مع إيران
  مصر اليوم - ترامب يوجّه رسالة إلى شومز بسبب الاتفاق مع إيران

GMT 09:36 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

نيكولا ثورب تكشف عن مواقف تعرض فيها للتحرش الجنسي
  مصر اليوم - نيكولا ثورب تكشف عن مواقف تعرض فيها للتحرش الجنسي

GMT 03:21 2017 السبت ,14 تشرين الأول / أكتوبر

رجاء الجدواي تستعد لمشروع سينمائي جديد مع محمد نور

GMT 09:09 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

روضة عاطف تحلم بظهورها على غلاف فوغ

GMT 02:17 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تفصح أنّ أنثى الدولفين تختار من يجامعها بدقة

GMT 09:00 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

بيع مبنى التوأم كراي في لندن بمبلغ 1,2 مليون استرليني

GMT 04:19 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

علاج جديد يُساعدكِ على السيطرة على "السلس البولي"

GMT 05:18 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

"كونستانس برينس موريس" يعرض مطاعم بلمسة هوليوود

GMT 15:25 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"هواوي" تطلق هاتفي "Mate 10" و"Mate 10 Pro"

GMT 02:40 2017 الجمعة ,13 تشرين الأول / أكتوبر

عقل فقيه يُقدِّم مجموعة من الملابس الجديدة لعام 2018
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon