تفاؤل فلسطيني في اقتصاد أفضل بعد الاعتراف بدولتهم

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - تفاؤل فلسطيني في اقتصاد أفضل بعد الاعتراف بدولتهم

القدس المحتلة ـ وكالات

طغى موضوع تأثير الاعتراف الدولي بفلسطين على أنها دولة غير عضو بصفة مراقب بالأمم المتحدة، على أحاديث الخبراء الاقتصاديين والمواطنين الفلسطينيين، وسط تفاؤل كبير بكون مثل هذه الخطوة حبلا لجذب الاقتصاد الفلسطيني نحو النمو بعيدا عن التدخل الإسرائيلي. وجاء في تقرير نشر على وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية "وفا" أن هذا الاعتراف أشاع أجواء من التفاؤل النسبي تجاه تحسن فرص الاستثمار بالإضافة إلى تصاعد الأمل بتحقيق المصالحة الوطنية، وتحسين فرص الاستيراد والتصدير المباشر بعيدا عن الوسيط الإسرائيلي. ونقل التقرير على لسان وزير الاقتصاد الوطني، جواد ناجي، قوله "إن هذا الاعتراف سيلعب دورا في تحسين الجو الاستثماري لأنه يعطي مزيدا من الاستقرار السياسي والقانوني، كما أن هذا الاعتراف يشجع الدول المعترفة بفلسطين على التعامل التجاري مع فلسطين مثل أي دولة أخرى." ونقل التقرير على لسان عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، محمد اشتية، قوله: "إعلان الدولة خطوة سياسية وإنجاز سياسي من الدرجة الأولى، وعلينا ترجمته على أرض الواقع بمجموعة من السياسات، ومنها إعادة صياغة السياسات الاقتصادية بما يهيئ لقيام الدولة." وأضاف اشتية: "الوضع الاقتصادي الحالي ليس نتاج لحظة محددة، بل هو مرتبط بشكل أساسي بالاحتلال وإجراءاته التصعيدية المستمرة، إضافة إلى الخلل الذي أحدثه في تركيبة الاقتصاد، وفرص التحسن على المدى المنظور ضعيفة أما على المدى البعيد فتبشر بالخير إذا ما كان هناك تتويج حقيقي لهذا الاعتراف ببسط سيادة الدولة." وقال المدير التنفيذي لشركة باديكو القابضة سمير حليلة، بحسب ما نقله تقرير الوكالة: " إن النتائج الإيجابية يمكن ملاحظتها في الموضوع التجاري، حيث يمكن للتجار الحصول على الوكالات التي تعطى لإسرائيل وتشمل فلسطين، أي أنها تفتح الباب أمام العلاقات المباشرة في الاستيراد والتصدير."  وفيما يخص بيئة الاستثمار، بين حلية "إن وضع اسم السلطة في المؤتمرات والمعارض الاقتصادية الدولية يلقى ظلالا على الاسم، وبهذا الاعتراف زالت هذه الظلال، وهذا الاعتراف والحرب على غزة خلقت ثقة أعلى بفلسطين وقيادتها عالميا." وعلى الصعيد الآخر نقلت  الوكالة عن الخبير المالي عدنان أبو الحمص، تأكيداته على أنه من المبكر رصد حجم التأثير على مناخ الاستثمار والاقتصاد، مشيرا إلى "أن هذه خطوة سياسية تدفع للاعتراف بفلسطين دولة عضو رسميا، وهو ما يتطلب تعديل العديد من الاتفاقيات مع الدول المعترفة بفلسطين."

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - تفاؤل فلسطيني في اقتصاد أفضل بعد الاعتراف بدولتهم   مصر اليوم - تفاؤل فلسطيني في اقتصاد أفضل بعد الاعتراف بدولتهم



  مصر اليوم -

قبل أيام من طرح فيلمها الجديد في دور السينما

باميلا أندرسون تفتتح نادي الشاطئ في ماربيلا بثوب مثير

ماربيلا ـ مادلين سعاده
تألقت باميلا أندرسون ذات الـ49 عامًا ، بملابسها المثيرة عند افتتاح نادي الشاطئ في بلايا بادري في ماربيلا ، السبت ، وظهرت مرتدية فستان شبه شفاف كشف عن كتفيها والأجزاء الجانبية من خصرها مما أوضح أنها لا ترتدي ملابس داخلية. وكشف الفستان عن منحنيات جسدها المثير لتثبت جمالها الدائم الذي لا يتأثر بعمرها ، وظهرت النجمة بشعرها الذهبي الذي كان بنفس اللون قبل أعوام ، مع أحمر شفاة بلون الكرز الداكن وكحل داكن لعينيها. وشوهدت النجمة الحسناء تضحك وتبتسم طوال الوقت منشغلة بأجواء ماربيلا، وقامت باميلا بقطع الشريك ، بمناسبة افتتاح مقر النادي ، ويأتي ذلك قبل أيام من طرح فيلمها Baywatch: The Movie في دور السنيما في أنحاء المملكة المتحدة الأحد ، كما شاركت في سلسلة درامية على NBC وهو ما جلبها إلى دائرة الضوء. وتلعب كيلي رورباش الدور الذي لعبته باميلا من عام 1992 حتى 1997

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - تفاؤل فلسطيني في اقتصاد أفضل بعد الاعتراف بدولتهم   مصر اليوم - تفاؤل فلسطيني في اقتصاد أفضل بعد الاعتراف بدولتهم



F
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon