محكمة العدل الأوروبية تؤيد إنشاء صندوق إنقاذ منطقة اليورو

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - محكمة العدل الأوروبية تؤيد إنشاء صندوق إنقاذ منطقة اليورو

لندن ـ وكالات

صادقت المحكمة العليا بالاتحاد الأوروبي امس الثلاثاء على صندوق إنقاذ دائم أنشئ من أجل منطقة اليورو التي تعصف بها الازمة رافضة طعنا قضائيا من جانب برلماني أيرلندي. تبين لقضاة محكمة العدل الأوروبية ومقرها لوكسمبورغ أن 'الفحص لم يكشف عن شئ له قدرة التأثير على سلامة' قرار إنشاء آلية الاستقرار الأوروبي (إي إس إم). كان النائب الأيرلندي توماس برينغل اعترض على إنشاء صندوق الإنقاذ أمام محاكم بلاده بحجة انتهاكه لقانون الاتحاد الأوروبي وأن ذلك غير من اختصاص التكتل ومن ثم يستلزم إجراء أكثر تعقيدا للغاية لإنشائه. غير أن محكمة العدل الأوروبية رفضت كل حججه ووجدت من بين أمور أخرى أن آلية الاستقرار الأوروبي 'تحقق هدفا واضحا تماما وتحديدا حماية استقرار منطقة اليورو ككل'. وببدء تدشينها في تشرين أول/أكتوبر حلت آلية الاستقرار الأوروبي محل صندوق تسهيل الاستقرار المالي الأوروبي (إي إف إس إف) وهو صندوق إنقاذ مؤقت تأسس في عام 2010 بعدما أصبحت اليونان أول دولة بالمنطقة تطلب حزمة إنقاذ مالي كاملة. وأصبح لدى الآلية قدرة مالية كبيرة إذ بإمكانها إقراض ما يصل إلى 500 مليار يورو (649 مليار دولار). ومع دمج الآلية بقوة الإقراض الباقية لصندوق تسهيل الاستقرار، يكون لمنطقة اليورو الآن ما تصفه بـ 'جدار حماية' بقيمة 700 مليار يورو في مواجهة أزمة ديونه المستمرة. وتحظى آلية الاستقرار الأوروبي بدعم رأسمالي وضمانات من دول منطقة اليورو مع بلوغ نسبة مساهمة ألمانيا وفرنسا وإيطاليا أكبر المساهمين أكثر من 100 مليار يورو لكل منهما . كانت ألمانيا تسببت في تأجيل إطلاق آلية الاستقرار الأوروبي التي كان من المتوقع أن تبدأ في تموز/يوليو الماضي وذلك بعدما طعنت جماعات رافضة للإنقاذ على الإجراء أمام المحكمة الدستورية الألمانية. ووافق القضاة على الآلية هناك أيضا ولكن ليس بدون المطالبة بوضع سقف لالتزامات ألمانيا.  

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - محكمة العدل الأوروبية تؤيد إنشاء صندوق إنقاذ منطقة اليورو   مصر اليوم - محكمة العدل الأوروبية تؤيد إنشاء صندوق إنقاذ منطقة اليورو



  مصر اليوم -

أظهرت تحولًا جذريًا في طريقة ارتدائها لملابسها

سيلين ديون تتألّق في بلوزة بيضاء من الحرير المتعرّج

باريس ـ مارينا منصف
أظهرت سيلين ديون، تحولًا جذريًا في طريقة ارتدائها لملابسها، وقد تم تداول الحديث بشأنها وعن طريقتها الجديدة في اختيار ملابسها خلال جولتها في أوروبا، حيث واصلت سيلين ديون روتينها اليومي على المدرج عند خروجها من باريس يوم الخميس، وبدت المطربة الكندية البالغة من العمر 49 عامًا وكأنها مستعدة للعمل عندما ظهرت مرتدية بدلة منسقة. واستغلت النجمة كونها ذات قوام نحيف وارتدت سترة مجسّمة تظهر بها قوامها النحيف، وارتدت أيضا بلوزة بيضاء من الحرير المتعرّج أسفل الجاكت وأمسكت بيدها حقيبة نسائية بيضاء اللون، وأكملت أناقتها بارتداء حذاء مخملي ذو كعب عالٍ، متماشيًا بذلك مع اختيارها لسترتها ذات الخطوط المخملية، ونسّقت النجمة شعرها بطريقة بسيطة، وارتدت نظارات شمسية كبيرة الحجم، أخفت بها وجهها. وانطلقت سيلين في حياتها المهنية بعد توفقها منذ 2016، وذلك بعد صدمتها في وفاة زوجها بعد 22 عامًا من الزواج، في صراعه مع مرض السرطان، وستشهد سيلن

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - محكمة العدل الأوروبية تؤيد إنشاء صندوق إنقاذ منطقة اليورو   مصر اليوم - محكمة العدل الأوروبية تؤيد إنشاء صندوق إنقاذ منطقة اليورو



F
  مصر اليوم - جناح جديد هادئ في فندق شانغري لا باريس الشهيرة
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon