"الغرفة التجارية" في القليوبية تتحدى قرار إغلاق المحلات

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الغرفة التجارية في القليوبية تتحدى قرار إغلاق المحلات

القاهرة ـ وكالات

أصدرت الغرفة التجارية في القليوبية برئاسة الدكتور محمد الفيومى رئيس مجلس إدارة الغرفة بيانا شديد اللهجة رفضت فيه قرار مجلس المحافظين بالبدء فى تنفيذ قرار غلق المحلات التجارية فى العاشرة مساء اعتبارا من 3نوفمبر المقبل . وأكد البيان أن أي قرار يخص التاجر يجب عرضه على الاتحاد العام للغرف التجارية لأخذ الرأى والمشورة قبل التصديق عليه  ولذا فالقرار غير قانوني . وأكد الدكتور محمد الفيومى أن الغرفة قامت ببحث القرار وعمل دراسة بشأنه وأثبتت الدراسة أن سبب القرار والذى يتعلق بتوفير الطاقة غير منطقى لأن القرار سيتسبب فى زيادة استهلاك الطاقة المدعمة بالمنازل بنسبة 2% وبالتالى زيادة الدعم فى الوقت الذى سيقل فى استخدام الطاقة بالمحلات بنسبة1%فقط مضيفا أنه تم رفض القرار لأنه قرار غير سليم وسيتسبب فى زيادة معدلات البطالة والجريمة وزيادة عدد السكان ويقلل من الضرائب والاستثمار وسيؤثر سلبيا على السياحة حيث سيعزف السياح عن القدوم لمصر بسببه  وسيتسبب فى زيادة العشوائيات والباعة الجائلين. وتساءل الفيومى عن آليات تنفيذ القرار والجهاز الذى سيتولى الرقابة وتوقيع المخالفات مؤكدا أنه لا يجب الاستهانة بممولي الضرائب ودافعي التأمينات  وكان الدكتور عادل زايد، محافظ القليوبية، قد أعلن أنه سيتم  البدء في تنفيذ قرار غلق المحلات التجارية في تمام الساعة العاشرة مساءً، اعتبارًا من 3 نوفمبر المقبل، بناء على تعليمات مجلس الوزراء في هذا الشأن، بهدف توفير الطاقة، مشيرًا إلى أنه سوف يتم استثناء المطاعم؛ حيث تغلق في الثانية عشر مساءً. ويستمر العمل دون التقيد بمواعيد في المحلات والمنشآت السياحية ومحلات إصلاح الكاوتشوك، والصيدليات الحاصلة على ترخيص عمل ليلي من مديرية الشؤون الصحية، على أن يتم زيادة ساعة للمحلات والمطاعم يومي الخميس والجمعة من كل أسبوع.  

egypttoday
egypttoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الغرفة التجارية في القليوبية تتحدى قرار إغلاق المحلات   مصر اليوم - الغرفة التجارية في القليوبية تتحدى قرار إغلاق المحلات



  مصر اليوم -

كشفت تجاهل هوليود للنجمات فوق سن الـ40

أندي ماكدويل تخطف الأضواء في "كان" بثوب أسود

واشنطن ـ رولا عيسى
 سرقت أندي ماكدويل (59 عامًا) الأضواء عندما حضرت جلسة التصوير في Chopard Trophy فيHotel Martinez في "كان" في فرنسا مساء الإثنين، وتألقت في ثوب أسود طويل شبه شفاف ذو عنق غائر على السجادة الحمراء، وتزيت بقلادة من الياقوت مرصعة بالجواهر لإضافة لمسة من سحر هوليود الكلاسيكي مع أقراط مرصعة بالأحجار الكريمة، بينما أبرزت ملامحها الجميلة مع طلاء شفاه أحمر ومكياج عيون دخاني، فيما تدلى شعرها في تجعيدات على كتفيها، وأمسكت النجمة بمخلب بسيط مع مشبك من الماس، وظهرت لحضور العرض الأول لفيلم The Killing Of A Sacred Deer الذي يشارك في مهرجان كان السينمائي السبعين.   وتحدثت النجمة أخيرًا موضحة أن هوليود تتخلى عن الممثلات بعد سن الأربعين بينما يحصل بعض الرجال على أفضل الأدوار حتى عمر السبعين، حيث قالت ماكدويل في مهرجان دبي السينمائي الدولي: "أتمنى أن تكون هناك فرص أكبر للنساء في عمري، حيث تعرضت لسؤال

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الغرفة التجارية في القليوبية تتحدى قرار إغلاق المحلات   مصر اليوم - الغرفة التجارية في القليوبية تتحدى قرار إغلاق المحلات



GMT 12:45 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

دراسة تكشف مفاجآت عن الوفيات بسبب التدخين

GMT 04:37 2017 الأربعاء ,17 أيار / مايو

ندى حسن تشرح الطرق الصحيحة للاهتمام بالبشرة
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon